السكر المنقلب – ما هو وما هي استخداماته؟

22 نوفمبر، 2020
هل سمعت عن السكر المنقلب من قبل؟ في هذه المقالة، نشرح كيفية تحضيره، ونستعرض استخداماته المختلفة. تابع القراءة لاكتشاف المزيد عن هذا المحلي الشائع!

السكر المنقلب أحد المحليات العديدة التي يمكن العثور عليها في المنتجات الاصطناعية. ويتميز هذا المنتج بخصائصه الحلوة البارزة.

استهلاك الكثير من السكر المنقلب ليس صحيًا. ولهذا يجب تناوله بشكل متقطع فقط لأنه يؤدي إلى زيادة نسبة الإنسولين في الجسم بشكل مفرط. يمكن تناول المنتجات التي تحتوي عليه من حين لآخر بدون مشكلة، ولكن يجب تجنب الإفراط.

ننصحك بقراءة:

استهلاك السكر – 7 علامات تشير إلى أنك تفرط في استهلاكه

كيفية تحضير السكر المنقلب

كيفية تحضير السكر المنقلب

لتحضير السكر المنقلب، يجب تعريض سكر المائدة التقليدي لتفاعل كيميائي يُعرف باسم التحلل المائي. هذه العملية تقوم بتحليل السكروز لتكوين مزيج من الجلوكوز والفركتوز.

يمكن لهذه الآلية أن تنشط بشكل عفوي، عند تحضير المربى ،على سبيل المثال. فإضافة الليمون إلى الفاكهة والسكر يؤدي إلى التحلل الذي ينتج هذا المنتج الشائع. ومن الممكن حتى العثور عليه في الطبيعة، في شراب القيقب مثلًا.

إذن، يمكن تحضير السكر المنقلب في المنزل. للقيام بذلك، تحتاج إلى مواد تغويزية شائعة الاستخدام في عمليات تحضير المعجنات والمخبوزات. هذه العناصر تُنتج من خلال صودا الخبز وحمض الطرطريك.

لتحضيره، يجب مزج صودا الخبز مع سكر المائدة الأبيض، ثم تسخين المزيج مع الماء حتى نقطة الغليان، ثم إضافة إضافة حمض الطرطريك. بعد ذلك، يجب السماح للمزيج بأن يبرد، وبذلك تحصل على السكر المنقلب.

اقرأ أيضًا:

هل السكر البني أفضل من السكر الأبيض؟

استخدامات السكر المنقلب

يُستعمل هذا السكر في المنتجات الاصطناعية لتحسين مذاقها. إلى جانب أنه يسمح بتغيير بعض الخصائص الحسية للأطعمة، كالقوام، على سيل المثال. أيضًا، لأنه يلعب دورًا في عمليات التخمير، يتم استعماله بشكل شائع في تحضير المخبوزات، بجانب عوامل الرفع أو التخمير.

على الجانب الآخر، يتم الاستعانة بالسكر المنقلب عادةً في بعض المنتجات لتجنب جفافها أو إنتانها بشكل سريع. يعني ذلك أنه مفيد في إطالة صلاحية هذه المنتجات.

كذلك، يلعب السكر المنقلب دورًا أساسيًا في تحضير المثلجات. فهو يمنع تكون كريستالات الثلج الكبيرة، وهو ما يحسن قوام المثلجات ويسهل تشكيلها.

اكتشف:

السكريات البسيطة – ما هي وظيفة الجلوكوز في الجسم؟

 لا يجب استهلاكه بشكل منتظم

برغم خصائصه المفيدة في تحسين مذاق الأطعمة المختلفة، لا يجب نسيان أن السكر المنقلب نوع من أنواع الكربوهيدرات البسيطة. وفقًا لبحث منشور في Critical Reviews in Clinical Laboratory Science، الاستهلاك المنتظم لهذه المغذيات الدقيقة يرتبط بزيادة خطر الإصابة بالأمراض الأيضية.

بالإضافة إلى ذلك، استهلاك الأطعمة الغنية بالفركتوز يمكن أن يتسبب في ظهور أمراض الكبد. فتشير الأدلة العلمية أنه يرتبط بزيادة خطر الإصابة بالكبد الدهني.

بجانب ذلك، وفقًا للخبراء، السكر من العناصرالتي قد تتسبب في نوع من أنواع الإدمان. لذلك، يوصوا بتجنب استهلاك أي نوع من أنواعه بشكل منتظم أو مفرط. وهذا لا يعني إزالته تمامًا من النظام الغذائي، بل الاعتدال.

قد يهمك:

استهلاك السكر – اكتشف كيف يمكنك تقليله بفعالية

بدائل السكر المنقلب

بدائل السكر المنقلب

إذا كنت ترغب في تناول منتجًا حلوًا، من الأفضل اللجوء الأطعمة التي تحتوي على بعض الفركتوز إلى جانب عناصر غذائية قيمة أخرى.

نشير هنا إلى الفواكه. يمكن إدراجها في النظام الغذائي بطرق عديدة، ولكن أفضل طريقة هي تناولها كما هي، بدون تغيير خصائصها. من حين لآخر، يمكن طحنها وتناولها في صورة هريس. يمكن أيضًا مزجها مع مكونات أخرى لتحضير مخبوزات صحية.

عن طريق ذلك، تستطيع تقليل إجهاد البنكرياس المرتبط باستهلاك السكر المكرر. بالإضافة إلى أنك بذلك توفر لجسمك كيميائيات نباتية ذات خصائص مضادة للأكسدة وفيتامينات ضرورية لعمل الخلايا.

خاتمة

كما ترى، السكر المنقلب منتج له استخدامات متعددة. وإحدى خصائصه الرئيسية تتعلق بتحسين مذاق وقوام بعض الأطعمة. ولكن قيمته الغذائية منخفضة، واستهلاكه بإفراط أو بشكل منتظم يمكن أن يؤثر على الصحة على المدى المتوسط والطويل.

لا يعني ذلك أنه يجب إزالته من النظام الغذائي تمامًا، بل يمكن تناوله من حين لآخر بدون مشاكل، واستغلال خصائصه في تحضير مخبوزات لذيذة.

أخيرًا، إذا كنت ترغب في تناول أطعمة حلوة، يجب إعطاء الأولوية للفواكه الطبيعية ذات القيمة الغذائية العالية.

  • Stanhope KL., Sugar consumption, metabolic disease and obesity: the state of the controversy. Crit Rev Clin Lab Sci, 2016.53 (1): 52-67.
  • Casado Pérez, Iker Yeray. “Hidratos de carbono: salud y medioambiente.” (2020).
  • Horst KW., Serlie MJ., Fructose consumption, lipogenesis, and non alcoholic fatty liver disease. Nutrients, 2017.
  • DiNicolantonio JJ., O’Keefe JH., Wilson WL., Sugar addiction: is it real? A narrative review. Br J Sports Med, 2018. 52 (14): 910-913.
  • Cabezas-Zabala, Claudia Constanza, Blanca Cecilia Hernández-Torres, and Melier Vargas-Zárate. “Azúcares adicionados a los alimentos: efectos en la salud y regulación mundial. Revisión de la literatura.” Revista de la Facultad de Medicina 64.2 (2016): 319-329.
  • Esquivel-Solís, Viviana, and Georgina Gómez-Salas. “Implicaciones metabólicas del consumo exesivo de fructosa.” Acta Médica Costarricense 49.4 (2007): 198-202.