6 علامات تشير إلى إصابتك بمشكلة صحية تتعلق بالأمعاء

30 أكتوبر، 2019
قد يختل توازن البكتيريا الموجودة في الأمعاء في كثير من الأحيان. مما يسبب مشاكل مختلفة تظهر في جميع أنحاء الجسم. اكتشف بعضها معنا اليوم.

الأمعاء عضو حشوي يوجد في الجزء العلوي من البطن بين المعدة والمستقيم، وهي تشكل جزءًا من الجهاز الهضمي وتنقسم إلى الأمعاء الغليظة والأمعاء الدقيقة.

يعد الغرض من هذا الجهاز هو معالجة الطعام، بدءًا من الأمعاء الدقيقة حيث تحدث معظم تلك العمليات.

فيتم من خلاله امتصاص العناصر الغذائية بواسطة الخلايا الطلائية، والتي بدورها تقوم بنقلها إلى مجرى الدم ليحملها إلى باقي أجزاء الجسم.

تنتهي هذه العملية بالأمعاء الغليظة التي تمتص الأملاح المعدنية والماء لتكوين البراز الذي يتم إخراجه لاحقًا من الجسم.

الأمعاء مهمة جدًا لأجسامنا رغم أنها هشة وضعيفة

بطن

دون أدنى شك ، فإن أهمية هذه المنطقة من الجسم تتعارض بشكل حاد مع هشاشتها.

وبالرغم من أن هذا هو الحال تقريبًا مع معظم الأعضاء الداخلية، إلا أن هذه الهشاشة تتعلق بسلسلة المواد التي تنتقل عبرها.

إن المشاكل المعوية أكثر شيوعًا مما قد نعتقد، وهي مرتبطة بمشاكل الجهاز الهضمي.

أسهل طريقة لاكتشاف سبب هذه المشاكل هي عن طريق تحديد موضع الألم. فيعد الألم الواقع في منطقة البطن أو آلام المعدة أو التورم من المؤشرات الرئيسية.

إلا أن هناك مؤشرات أخرى أقل شيوعًا تدل على المرض أو مشاكل الأمعاء. لذا سوف نتطرق إلى الحديث عن بعضها في هذا المقال.

علامات تنبئ بإصابتك بمشاكل معوية

الرغبة الشديدة في تناول السكريات

قد يختل توازن البكتيريا الموجودة في الأمعاء في كثير من الأحيان. مما يسبب مشاكل مرتبطة بتناول الحلوى أو الأطعمة التي تحتوي على السكر.

إن المشكلة في هذا هو أنك في البداية ستشعر كالمعتاد بالرغبة في تناول هذه الأنواع من الأطعمة، ولكن بمرور الوقت ستبدأ في الإحساس برغبة مفرطة.

والإسراف في تناول السكر قد يسبب مجموعة من المشاكل الصحية مثل السمنة.

ننصحك بقراءة:

غازات الأمعاء – 5 أسباب تفسر إصابتك بالغازات المعوية طوال الوقت

المشاكل النفسية

سيدة تقف وتمسك بمجسم يمثل الأمعاء

قد يظن كثير من الناس أن الأمعاء بعيدة كل البعد عن الدماغ، وأبعد من أن يكون هناك ارتباط بينهما، إلا أن العلاقة بينهما أقوى مما قد نظن.

لذلك، قد تكون المشاكل النفسية مثل الاكتئاب والانفعال والقلق مؤشرات على وجود مشكلة معوية.

هرمون السيروتونين هو ناقل عصبي مسؤول عن جعلنا نشعر بالراحة والهدوء والسعادة.

ينشأ هذا الهرمون في الأمعاء، أو على الأقل يتم إنتاج الكمية الأكبر منه هناك. لهذا السبب قد يكون مزاجك بمثابة تحذير.

فرط الجلوكوز

إن عملية هضم الطعام، والتي تشمل بالطبع السكريات، من المهام الرئيسية للأمعاء.

فإذا كان هناك خلل في قيام الأمعاء بهذه الوظيفة، فقد تخرج هذه العملية عن السيطرة.

إن فرط الجلوكوز هو إحدى المشاكل الرئيسية المرتبطة بهذه المشكلة، وهو السبب الرئيسي لظهور أمراض مثل مرض السكري.

علاوة على ذلك، قد تتعطل عمليات الأيض ويحدث خلل في دورة تحويل الطاقة بسبب زيادة نسبة السكر في الدم.

اقرأ أيضًا:

سرطان الأمعاء – 7 علامات مبكرة لسرطان الأمعاء لا ينبغي عليك تجاهلها

مشاكل الجلد

فتاة تعاني من حكة بالجلد بسبب مشاكل الأمعاء

هناك العديد من الأسباب التي قد تجعلك تعاني من مشاكل بالجلد مثل الأشعة فوق البنفسجية، المنتجات الكيميائية، الحرارة والبرد، وعدم التوازن الهرموني.

إلا أن التغييرات الجلدية قد تشير أيضًا إلى إصابة الفرد بمشكلات تتعلق بالأمعاء والجهاز الهضمي.

تشمل هذه التغيرات أو المشكلات الإكزيما وحب الشباب الذي يسبب تورم واحمرار الجلد.

اضطرابات الهضم

من المحتمل أن تكون مشكلات الهضم هي أولى المؤشرات على وجود خلل ما في الأمعاء .

إلا أن هذا قد يكون بسبب مشكلة ما في أي جزء أخر من الجهاز الهضمي.

فقد تبدأ هذه المشكلة بسبب الانتفاخ أو تورم في البطن أو الإسهال نظرًا لتغير وضع البكتيريا التي تحمي هذا العضو.

قد يرجع السبب في اختلال توازن هذه الكائنات الحية الدقيقة الموجودة بالأمعاء إلى تراكم المواد الضارة التي تمنع امتصاص العناصر الغذائية بشكل سليم.

اكتشف:

إمساك الأمعاء – إليك 5 نصائح لوجبة الإفطار من أجل علاج والوقاية من الإمساك

رائحة النفس الكريهة

فتاة تعاني من مشكلة رائحة الفم الكريهة

يعود هذا الأمر إلى مشاكل الجهاز الهضمي، فقد تضطرب وظائف المعدة بسبب اضطراب التوازن البكتيري في الأمعاء.

حيث تبدأ الغازات في الصعود داخل القناة الهضمية حتى تصل إلى المعدة، مما يسبب التهاب المعدة والرائحة الكريهة.