اكتشف معنا القيمة الغذائية والفوائد الصحية للبازلاء

7 أبريل، 2021
للبازلاء الكثير من الفوائد الصحية. على سبيل المثال، هي مصدر رائع للألياف وتساعد على تقليل خطر الإصابة بالإمساك. تابع القراءة لاكتشاف المزيد عنها!

يوجد العديد من الفوائد الصحية للبازلاء . وهي من الأطعمة التي ينصح خبراء التغذية بإضافتها إلى جميع أنواع الحميات والأنظمة الغذائية. ويمكن ملاحظة النتائج الإيجابية على المدى المتوسط إذا تم استهلاكها كجزء من نظام غذائي متوازن.

تنتمي البازلاء إلى عائلة البقوليات، ولذلك تتسم بالعديد من صفات هذه العائلة المعروفة. ووفقًا للخبراء، يجب على الإنسان تناول البقوليات مرة واحدة على الأقل في الأسبوع. وزيادة استهلاك هذا النوع من الأطعمة يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأنواع مختلفة من الحالات الطبية المعقدة، كالأمراض القلبية الوعائية.

القيمة الغذائية للبازلاء

يوجد 31 سعرة حرارية في كل 100 غرام من البازلاء، ولذلك هي توفر الكثير من الطاقة للجسم. ومن حيث المغذيات الكبرى، فيوجد 7 غرامات من الكربوهيدرات و1.8 غرام من البروتين في نفس الكمبة. وهو ما يعني أنها خالية تقريبًا من الدهون.

يتميز هذا النوع من البقوليات بمحتواه الغني بالماء والألياف. في الواقع، هذا العنصر الأخير، أي الألياف، هو ما يعطي البازلاء الكثير من خصائصها الصحية.

بالنسبة للمغذيات الدقيقة، يبرز محتوى فيتامين أ (690 ميليغرام) وفيتامين ب9 (33 ميليغرام) عن العناصر الأخرى. ولكن البازلاء تحتوي أيضًا على 6 ميليغرام من الصوديوم وكمية كبيرة من فيتامين سي تصل إلى 12.2 ميليغرام.

اقرأ أيضًا:

أومليت الكوسا النباتي اللذيذ

الفوائد الصحية للبازلاء

الفوائد الصحية للبازلاء

بعد استعراض أهم محتويات البازلاء وقيمتها الغذائية، نستعرض في القسم التالي الفوائد الصحية للبازلاء التي تنبع من هذه العناصر المهمة.

1- تقليل المشكلات المعوية

استهلاك الألياف يرتبط بتخفيض خطر الإمساك. وذلك لأنها تحسن العبور المعوي وتضمن تبرزًا متكررًا وسلسًا.

بالإضافة إلى ذلك، الألياف مثبتة الفعالية ضد سرطان القولون. فهي تزيد من حجم البراز وتنظف جدران الأمعاء من أي مخلفات عالقة بسبب عدم قدرة الجسم على هضمها. ولذلك فإن الألياف تحمي الخلايا من التلف.

أيضًا، الاستهلاك المنتظم للألياف مشبع، ولذلك يساعد على تقليل الحاجة إلى تناول الوجبات الخفيفة بين الوجبات الرئيسية، مما يسهّل الالتزام بالحميات الغذائية المصممة لإنقاص الوزن.

ننصحك بقراءة:

البكتيريا المعوية – 6 مشكلات تظهر عند خروجها عن السيطرة

2- التحكم في الدهون

تأثير الحمية على الدهون محدود. ولكن بعض أنواع الأطعمة يمكن أن تقلل كوليسترول البلازما أو الدهون الثلاثية بشكل طفيف. وهو ما يساعد أيضًا على تخفيض خطر الأمراض القلبية الوعائية.

الأمر الواضح هو أن الألياف تعيق بشكل جزئي امتصاص بعض المغذيات المعينة كالدهون الغذائية والكوليسترول، وذلك وفقًا لدراسة حديثة. من خلال ذلك، يتم تحفيز عملية تخليق هذه العناصر بشكل ذاتي النشوء، ولذلك تنظيمها يكون فعال للغاية.

للألياف تأثير مشابه أيضًا على امتصاص الكربوهيدرات. وذلك لأنها تؤخر دخول الكربوهيدرات إلى مجرى الدم. وهو ما يعني أن استهلاكها يعد استراتيجية فعالة للسيطرة على السكري.

اكتشف:

مستوى الكوليسترول – خرافات حول الوصايا الغذائية الخافضة للكوليسترول

3- تحسين عمل الجهاز المناعي

كما ذكرنا، تحتوي البازلاء على كمية كبيرة من فيتامين سي. هذا العنصر الغذائي يمكن أن يحسن عمل الجهاز المناعي، وذلك وفقًا للأدلة العلمية المتاحة حاليًا.

تشير بعض الأدلة العلمية إلى أن استهلاك 1 غرام من هذا العنصر يوميًا يساعد على تجنب تطور بعض الأمراض المعدية، كنزلات البرد، على سبيل المثال. بالإضافة إلى أنه يقلل فترة ظهور الأعراض إذا تمت الإصابة بالمرض بالفعل.

قد يهمك:

سموذي الجزر – اكتشف معنا فوائده وكيفية تحضيره في المنزل

كيفية الطهي للحصول على جميع الفوائد الصحية للبازلاء

الفوائد الصحية للبازلاء

طهي البازلاء بسيط جدًا في الواقع. وتذكر أنه كلما تم طهيها ببطء أكبر، كانت النتائج أفضل في النهاية.

أفضل طريقة للقيام بذلك هي وضعها في قدر مع بعض الخضروات المشوحة، ثم إضافة ما يكفي من الماء. عدل الحرارة ليصل السائل إلى نقطة الغليان، ثم خفض الحرارة ودع المزيج يُطهى لمدة ساعة تقريبًا حتى تلين الخضروات.

لاحظ أن معظم أنواع البازلاء تتطلب نقعًا لمدة 24 ساعة على الأقل. الخبر الجيد هو أنك تستطيع العثور على البازلاء معلبة ومطهية بالفعل. يمكنك بذلك زيادة استهلاكها وإضافتها إلى السلطات وغيرها من الأطباق.

شراء البازلاء المعلبة أو المطهية لن يحرمك من القيمة الغذائية و الفوائد الصحية للبازلاء!

  • Gianfredi V, Salvatori T, Villarini M, Moretti M, Nucci D, Realdon S. Is dietary fibre truly protective against colon cancer? A systematic review and meta-analysis. Int J Food Sci Nutr. 2018 Dec;69(8):904-915.
  • Maćkowiak K, Torlińska-Walkowiak N, Torlińska B. Dietary fibre as an important constituent of the diet. Postepy Hig Med Dosw (Online). 2016 Feb 25;70:104-9.
  • Carr AC, Maggini S. Vitamin C and Immune Function. Nutrients. 2017 Nov 3;9(11):1211.