8 علامات تدل على عدم شرب الماء بالقدر الكافي

31 ديسمبر، 2019
إذا لاحظت أي من هذه العلامات، يجب عليك شرب الماء بقدر كافي - ولكن يجب أن يتم هذا باعتدال حتى لا تخل بتوازن جسمك.

يتكون نحو 70% من جسم الإنسان من الماء، ولهذا السبب لا يمكن للإنسان الاستمرار بدون شرب الماء لمدة تزيد عن أسبوع.

هذا السائل الحيوي ومهم للتفاعلات الأيضية والهدمية في الجسم، إلى جانب أهمية شرب الماء لصحة الجلد والشعر والأظافر.

تكمن المشكلة أحيانًا في أنك لا تعطي جسمك الكمية اليومية المطلوبة من الماء. ونتيجة لذلك، تظهر العديد من الاضطرابات البدنية وحتى العقلية.

في حين أن العطش من العلامات الأكثر وضوحًا لوجود جفاف، إلا أن هناك علامات أخرى قوية تحذرك عندما تنخفض مستويات سوائل جسمك بشكل خطير.

8 علامات تدل على عدم شرب الماء بالقدر الكافي

1- عدد مرات التبول

البول

معدل التبول الطبيعي للشخص السليم حوالي ستة أو سبعة مرات في اليوم. هذا بالطبع يختلف من شخص لآخر، لأنه يعتمد على كمية الماء المستهلكة خلال اليوم.

إذا كنت تقوم بالتبول مرتين أو ثلاث مرات فقط في اليوم، فعليك أن تزيد من شرب الماء، واستشر طبيب إذا أمكن.

يؤثر عدم شرب الماء بالقدر الكافي بشكل مباشر على صحة الكليتين ويمكن أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة أخرى.

ننصحك بقراءة:

رائحة البول الكريهة – 8 أسباب تفسر ظهور رائحة البول الكريهة

2- الصداع المستمر

يمكن أن يكون الصداع المستمر علامة على عدم توازن سوائل الجسم.

شرب الماء ضروري جدًا للحفاظ على تدفق سليم للدم وتحقيق التوازن في الاستجابة الالتهابية للجسم.

قد يشعر الشخص الذي لا يحرص على شرب الماء بالقدر الكافي بهذا الصداع كلما حاول التحرك بسرعة أو القيام بأي تمارين رياضية أو حتى صعود أو نزول الدرج.

إذا كنت تلاحظ أن نقص السوائل يسبب لك صداع، فمن الأفضل شرب الماء الممزوج بالأملاح المعدنية.

3- جفاف الفم

جفاف الفم

جفاف الفم علامة شائعة على أن جسمك لا يحصل على القدر الكافي من السوائل لإنتاج المعدل المناسب من اللعاب.

يكمن خطر هذه المشكلة في أن مستوى الرقم الهيدروجيني لفمك يصبح غير متوازن، مما يؤدي إلى التهابات في تجويف الفم والحلق.

إذا كنت تعاني من هذه الحالة، احرص دائمًا على وجود زجاجة مياه معك واستخدم مرطبات الشفاه.

اقرأ أيضًا:

كوب من الماء قبل الأكل بنصف ساعة؟ اكتشف الفوائد العظيمة!

4- تغير لون البول

تغير لون البول مؤشر قوي لوجود مشكلة، خصوصًا عندما يكون مصحوبًا برائحة قوية.

عندما لا تشرب كمية كافية من الماء، تعاني الكليتان من مشكلة في التخلص من السموم، وهذا يؤثر على تغير لون البول بشكل كبير.

إذا كان البول داكنًا جدًا يجب عليك استشارة الطبيب لاستبعاد الجفاف المزمن وأمراض الكلى.

لحل هذه المشكلة، يجب زيادة معدلات شرب الماء تدريجيًا، فقد يسبب شرب عدة أكواب من الماء في نفس الوقت إلى مشاكل خطيرة أخرى.

5- التعب والإرهاق

التعب

يمنع نقص الماء في الجسم من وصول الأكسجين إلى خلايا الجسم، مما يؤدي إلى نوبات حادة من الإرهاق المزمن والتعب.

يعتقد بعض الناس أنهم يستطيعون إصلاح ذلك من خلال شرب القهوة أو مشروبات الطاقة، ولكن هذه المشروبات بإمكانها أن تثقل الكبد ويمكن أن تجعل الأمر أكثر سوءًا على المدى الطويل.

لتجنب هذا، احرص على ترطيب جسمك بكوب من الماء الدافئ كل صباح.

6- تشنج العضلات

إلى جانب الجفاف، يمكن لعدم شرب الماء بالقدر الكافي أن يغير من مستويات الكهارل في الجسم.

وهذا يعني انخفاض في مستويات البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم، مما يؤدي إلى تشنج العضلات والألم.

7- الإمساك

الإمساك

شرب الماء يوميًا أمر ضروري للحفاظ على الأمعاء في وضع رطب ومنع الإمساك.

إذا كان مدخول السوائل منخفضًا، سيواجه الجهاز الهضمي حينئذ صعوبة في طرد النفايات، وهو الأمر الذي يؤدي إلى بقائها في القولون. 

لتجنب هذه المشكلة، نوصي بشرب من ستة إلى ثمانية أكواب من الماء يوميًا وتناول الفواكه والخضروات الغنية بالألياف.

اكتشف:

مكافحة الإمساك – 9 وسائل طبيعية تساعدك على مواجهة الحالة

8- جفاف البشرة

للحصول على بشرة ناعمة ورطبة، تحتاج إلى أكثر من استخدام الكريمات العلاجية الموضعية والأمصال.

يساعد استهلاك الماء بشكل كاف على منع التغيرات التي تحدث في إنتاجك الطبيعي من الزيوت وتجنب الجفاف، ويساعد على التخلص من السموم التي تسرع من الشيخوخة.

إذا لاحظت أن بشرتك لا تنتج زيوتًا كافية، فهذا دليل على أنك تعاني من الجفاف وتحتاج إلى شرب المزيد من الماء.

ختامًا، نريد أن نوضح لكم أن العديد من وظائف الجسم تعتمد على الماء. عدم حصول جسمك على القدر الكافي من الماء يمكن أن يسبب ردود فعل غير مرغوب فيها وأمراض كثيرة وخطيرة.