5 عادات يمكن أن تؤدي إلى نوبات الصداع النصفي

30 أبريل، 2021
الصداع النصفي هو صداع متكرر، خافق، وشديد يؤثر عادة على جانب واحد من الدماغ، على الرغم من أنه يمكن أن يؤثر على كليهما. تعرف على المحفزات المحتملة للصداع النصفي في هذه المقالة.

هل تعلم ما الذي يمكن أن يؤدي إلى نوبات الصداع النصفي؟

يمكن أن يحدث  الصداع النصفي نتيجة أحداث، أطعمة، أو تغيرات معينة في جسمك. وتُعرف هذه الأحداث بالمحفزات. وعلى الرغم من أن المحفزات لا تسبب في الواقع هذه النوبات، إلا أنها قد تجعلك أكثر عرضة لهجمات الصداع النصفي.

قد يكون من المفيد جدًا معرفة هذه العادات الخطرة لأخذها في الاعتبار في حياتك اليومية لتجنب هذه النوبات. وسنخبرك في هذه المقالة بخمس عادات يمكن أن تؤدي إلى نوبات الصداع النصفي.

ما هو الصداع النصفي؟

الصداع النصفي

ليست كافة أنواع الصداع عبارة عن صداع نصفي، كما أن ليس كل أنواع الصداع النصفي تصاحبها صداع. الصداع النصفي هو صداع متكرر، خافق، وشديد يؤثر عادة على جانب واحد من الدماغ، على الرغم من أنه يمكن أن يؤثر على كليهما.

يبدأ الألم فجأة وقد يكون مسبوقًا أو مصحوبًا بأعراض أخرى بصرية، عصبية، أو معدية معوية.

ننصحك بقراءة:

الصداع النصفي لدى الأطفال – اكتشف معنا الأعراض والعلاجات

عادات يمكن أن تؤدي إلى نوبات الصداع النصفي

في دراسة أجريت على 200 مريض بالصداع النصفي، حدد أكثر من 90 ٪ من المرضى عاملًا واحدًا على الأقل مرتبطًا بالصداع النصفي، والأكثر شيوعًا هو الإجهاد البدني أو العاطفي (77%)، الحيض (72 ٪)، التعرض للضوء الساطع أو الرعاش (65٪)، وروائح مختلفة (61٪).

دعونا نلقي نظرة فاحصة.

1. شرب الكحول يمكن أن يؤدي إلى الصداع النصفي.

كشفت دراسة أجريت على أكثر من 2000 هولندي أن العديد من المصابين بالصداع النصفي يتجنبون الكحول لأنه يمكن أن يؤدي إلى نوبات الصداع النصفي. وذكر 78٪ من المرضى الذين شربوا الكحول أن النبيذ الأحمر هو المشروب المحدد الذي يمكن أن يؤدي إلى نوبة الصداع.

أشار مؤلفو الدراسة المنشورة في “المجلة الأوروبية لعلم الأعصاب” إلى أن الكحول هو محفز للصداع النصفي لأنه يؤثر على حوالي ثلث الأشخاص المعرضين لهذا الصداع. كما لاحظوا أن كمية الكحول والوقت الذي يستغرقه التسبب في الصداع يختلف من شخص لآخر.

2. الإجهاد

امرأة مجهدة

الإجهاد هو المحفز الأكثر شيوعًا. وبرغم كل ذلك، شعر الجميع تقريبًا بالتوتر والقلق في مرحلة ما. الإجهاد هو استجابة لمحفز عاطفي (عادة ما يكون تهديدًا) في موقف معين، والقلق هو رد فعل للتوتر.

لا شك أن أولئك الذين يعانون من الصداع النصفي غالبًا ما يجدون صعوبة في التكيف مع أوقات التغيير. وكما أنهم يميلون إلى الشعور بالقلق. وغالبًا ما يكون المرضى المصابون بنوبات الصداع النصفي متطلعين للكمال ومتطلبين. لذلك، هناك ارتباط واضح بين الصداع النصفي والقلق.

اكتشف:

الصداع النصفي لدى الأطفال – علاجات طبيعية يمكن الاستعانة بها

3. قلة جودة النوم يمكن أن تؤدي إلى نوبات الصداع النصفي.

هناك علاقة واضحة بين النوم والصداع النصفي، والتي تشمل العديد من الجوانب. أحد المحفزات هو التغيير في إيقاع النوم، سواء كان ذلك بسبب الإفراط في النوم أو قلة النوم.

ما يقرب من نصف المصابين بالصداع النصفي يجدون صعوبة إما في النوم أو في البقاء نائمين: 38٪ ينامون بمعدل 6 ساعات أو أقل كل ليلة، وإلى جانب هذا الاضطراب، هناك زيادة كبيرة في وتيرة وشدة نوبات الصداع النصفي، مع 71٪ من حالات الصداع بعد الاستيقاظ من النوم.

4. الغذاء

أنواع من الجبن

على الرغم من عدم وجود دراسات قاطعة توضح بالضبط كيف يمكن لمنتج معين أن يسبب الصداع النصفي أو أنواع أخرى من الصداع، تشير بعض الأبحاث إلى أن الأطعمة الأكثر خطورة هي تلك التي تحتوي على كميات كبيرة من نوع مادة تسمى الأمينات الحيوية.

اثنان من هذه الأمينات، التيرامين، والهستامين، هما الأكثر اشتباهًا، ويوجدان في:

  • اللحوم المصنعة.
  • المنتجات المعلبة والمدخنة.
  • الفول السوداني.
  • الافوكادو.
  • المشروبات الكحولية.
  • المأكولات بحرية.
  • الجبن.

اقرأ أيضًا:

الصداع النصفي البصري: كيف يمكن أن يؤثر عليك؟

5.التدخين

يعمل التبغ كعامل مُحفز للصداع، وخاصة الصداع النصفي. ويشار إلى ذلك من خلال دراسة تظهر أن المدخنين لديهم المزيد من نوبات الصداع النصفي. ونُشرت الدراسة في مجلة الصداع والألم.

يسلط الباحثون الضوء على الدور المهم الذي تلعبه الجرعة. ووفقًا للمقابلات، يبدأ الصداع النصفي في الظهور بعد خمس سجائر يوميًا.

أخيرًا، لمساعدتك في تقييم عوامل الخطر التي تؤدي إلى الإصابة بالصداع النصفي، نوصي بالاحتفاظ بمفكرة يومية يدون فيها النوبات. وفي هذه المفكرة اليومية، يمكنك تدوين اليوم والظروف التي تعرضت فيها لنوبة الصداع النصفي بالإضافة إلى معلومات أخرى حول هذه الحالة.

  •  L. López-Mesonero, S. Márquez, P. Parra, G. Gámez-Leyva, P. Muñoz y Julio Pascual. “Smoking as a precipitating factor for migraine: a survey in medical students”. The Journal of Headache and Pain 10(2):101-103, abril de 2009.
  • G. L. J. Onderwater, W. P. J. van Oosterhout, G. G. Schoonman, M. D. Ferrari, G. M. Terwindt. Alcoholic beverages as trigger factor and the effect on alcohol consumption behavior in patients with migraine. December 2018. https://doi.org/10.1111/ene.13861.
  • Pérez Pérez Roidel, Fajardo Pérez Mario, López Martínez Alexis, Orlandi González Neraldo, Nolasco Cruzata Israel. Migraña: un reto para el médico general integral. Rev Cubana Med Gen Integr [Internet]. 2003 Feb ; 19( 1 ).