10 نصائح للتحكم في أعراض مرض كرون

14 نوفمبر، 2020
مرض كرون هو مرض التهاب الأمعاء. سنقدم في هذا المقال بعض النصائح للسيطرة على هذا المرض المزعج. تابع القراءة!

مرض كرون هو مرض التهاب الأمعاء. سبب هذا المرض غير معروف إلى الآن. تشير البحوث الطبية إلى أن مجموعة من العوامل الوراثية والبيئية والمناعية تساهم جميعها في ظهور هذا المرض. لكن ماذا عن السيطرة على مرض كرون هل هناك أي شيء يمكنك القيام به؟

تشير التقديرات إلى أن أكثر من 780 ألف أمريكي يعانون من هذه الحالة. وقد ارتفع عدد الحالات بشكل ينذر بالخطر على مدار السنوات القليلة الماضية.

يمكن أن يؤثر هذا المرض على أي جزء من الجهاز الهضمي، وغالبًا ما يسبب الالتهاب، والإسهال، والإجهاد، وفقدان الشهية.

10 نصائح للسيطرة على مرض كرون

يمكن أن تتراوح شدة مرض كرون من خفيفة إلى حادة، مع اختلاف حدة الأعراض من مريض لآخر. يتضمن علاج هذا المرض بشكل عام مزيجًا من العلاج الدوائي، وتغيرات في أسلوب الحياة والنظام الغذائي.

وفيما يلي 10 نصائح للمساعدة على التحكم في هذا المرض.

1. تناول العلاج الدوائي وفقًا لتوجيهات الطبيب للسيطرة على مرض كرون

السيطرة على مرض كرون - سيدة تأخذ حبة دواء

الخطوة الأولى في السيطرة على مرض كرون هي اتباع العلاج الدوائي الذي يصفه طبيبك بدقة. حتى إذا بدأت الأعراض في التحسن، من الضروري أن تواصل تناول الدواء لتجنب الانتكاس أو المضاعفات.

2. إياك وتناول دواء دون استشارة الطبيب

يمكن أن تؤدي المداواة الذاتية إلى نتائج عكسية عند التعامل مع هذا المرض. لهذا السبب من المهم جدًا استشارة الطبيب أولًا قبل تناول أي نوع دواء جديد.

فلبعض الأدوية آثار جانبية، ويمكن أن تسبب ردود فعل عكسية عند تعاطيها معًا.

3. اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن للسيطرة على مرض كرون

سيدة تتناول سلطة

إن التحكم في نظامك الغذائي جزء هام من السيطرة على مرض كرون. من الضروري أن تتناول طعامًا صحيًا وتغير نظامك الغذائي لمنع أو تحسين المضاعفات التي يسببها هذا المرض.

بشكل عام من الضروري تضمين هذه العناصر الغذائية في نظامك الغذائي:

على الجانب الآخر، يجب أن تتجنب أي طعام يفاقم الالتهاب. تشمل الأطعمة التي يجب تجنبها الدهون المشبعة، واللحوم الحمراء، ومنتجات الألبان كاملة الدسم، والأطعمة المقلية، والوجبات السريعة، والسكر.

ننصح بقراءة:

حمية غذائية صحية لالتهاب المعدة

4. تجنب أخذ مسكنات لتخفيف الألم.

يمكن أن يسبب تعاطي بعض الأدوية المسكنة مثل الإيبوبروفين أو النابروكسين مضاعفات للأشخاص الذين يعانون من مرض كرون. لذا ينصح بتناول أدوية الباراسيتامول عند الضرورة كبديل.

وفي كل الأحوال، يجب دومًا أن تستشير طبيبك أولًا قبل تناول أي دواء.

5. زيادة استهلاك البروبيوتيك

بروبيوتيك

يمكن أن يساعد البروبيوتيك على تخفيف بعض أعراض هذا المرض. فهو غنية بالبكتيريا الصحية التي تساعد على استعادة النبيت الجرثومي المعوي. لذا يساعد البروبيوتك على السيطرة على الالتهاب الذي يسببه مرض كرون.

بعض الأطعمة التي تحتوي على البروبيوتيك هي:

  • الزبادي الطبيعي
  • الكفير
  • مخلل الملفوف
  • المخللات
  • شاي كومبوتشا
  • الكيمتشي

لا يجب أن يفوتك قراءة:

جذور العرقسوس – علاج لتخفيف عدم ارتياح المعدة

6. تناول الأطعمة التي تحتوي على البريبيوتيك

زيادة تناول أطعمة البريبيوتك تساعد كذلك على مكافحة آثار وأعراض هذا المرض.

تشمل أطعمة البربيوتيك الموز، والهليون، والكراث. توفر هذا الأطعمة العناصر الغذائية للبكتيريا الصحية في الأمعاء وتعزز نموها.

7. تحكم في ضغطك العصبي

التحكم في الضغط

يمكن أن تتفاقم المشاكل المعوية خلال أوقات التوتر. قد يبدو الأمر أنه نوع من المبالغة إلا أن الضغط العصبي يؤثر على صحة الجهاز الهضمي. لذا ينصح بممارسة وسائل الاسترخاء مثل اليوجا، والتأمل، والتاي تشي.

8. تجنب التبغ

يواجه المدخنون صعوبة أكبر في السيطرة على مرض كرون. المكونات السامة في التبغ تهيج الأمعاء أكثر وتزيد من مضاعفات المرض.

ينبغي عليك طلب المساعدة الطبية للإقلاع عن التدخين.

9. اطلب الدعم

السيطرة على مرض كرون

تفّهم أن مرض كرون يمكن أن يؤثر في بعض الأحيان على حالتك النفسية بجانب المشاكل الجسدية. يمكن أن يسبب أحيانًا القلق والاكتئاب.

ولذا ينصح أن يطلب الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض الدعم النفسي وأن يكون لديهم نظام دعم قوي من الأصدقاء والعائلة، وغيرهم من الأشخاص الذين يعانون من حالات مشابهة.

قد تريد قراءة:

الغلوتين والأمراض العصبية

10. معرفة الأطعمة التي تفاقم هذا المرض

على الرغم أن مرض كرون لا يسببه أي طعام معين، وليس هناك دليل يدعم أنه ينجم عن تناول طعام معين، إلا أن هناك بعض الأطعمة التي تفاقم من آثار المرض وتزيد من صعوبة السيطرة عليه.

إذا كنت تواجه صعوبة في السيطرة على مرض كرون، فربما يجب أن تتجنب الأطعمة التالية:

  • الأطعمة المعالجة أو الوجبات السريعة
  • الدقيق المكرر
  • منتجات الألبان كاملة الدسم
  • الخضروات غير المقشرة
  • الفواكه الغنية بالألياف
  • المشروبات السكرية والصودا

هل تعاني من مرض كرون؟ إذا كان الأمر كذلك، فمن الأفضل اتباع تلك النصائح العشرة للتحكم في هذا المرض بشكل أفضل. إذا كنت تشك في إصابتك بالمرض، استشر طبيبك واذكر الأعراض التي تعاني منها. فالمتخصص هو الوحيد الذي يستطيع مساعدتك.

  • Lichtenstein, G. R., Loftus, E. V., Isaacs, K. L., Regueiro, M. D., Gerson, L. B., & Sands, B. E. (2018). ACG Clinical Guideline: Management of Crohn’s Disease in Adults. American Journal of Gastroenterology. https://doi.org/10.1038/ajg.2018.27
  • Kammermeier, J., Morris, M. A., Garrick, V., Furman, M., Rodrigues, A., & Russell, R. K. (2016). Management of Crohn’s disease. Archives of Disease in Childhood. https://doi.org/10.1136/archdischild-2014-307217
  • Donnellan, C. F., Yann, L. H., & Lal, S. (2013). Nutritional management of Crohn’s disease. Therapeutic Advances in Gastroenterology. https://doi.org/10.1177/1756283X13477715
  • Roy, D. (2011). Probiotics. In Comprehensive Biotechnology, Second Edition. https://doi.org/10.1016/B978-0-08-088504-9.00317-2
  • Narula, N., & Fedorak, R. N. (2009). Does smoking reduce infliximab’s effectiveness against Crohn’s disease? Canadian Journal of Gastroenterology. https://doi.org/10.1155/2009/431349
  • A., S., L., W., J., H., & P., K. (2017). Smoking is associated with risk for developing inflammatory bowel disease including late onset ulcerative colitis: a prospective study. Scandinavian Journal of Gastroenterology. https://doi.org/10.1080/00365521.2017.1418904
  • Veauthier, B., & Hornecker, J. R. (2018). Crohn’s disease: Diagnosis and management. American Family Physician.