الخزعة السائلة – اكتشف معنا كيف تتم وما هي فوائدها

20 مارس، 2020
يمكن للخزعة السائلة أن تتم باستعمال أي سوائل حيوية، كالدم أو البول أو السائل الجنبي، حيث يمكن تحديد المؤشرات الحيوية. وهي وسيلة تقدم بعض الفوائد التي لا تستطيع عملية الخزعة التقليدية تقديمها، وهي فعالة جدًا في متابعة حالة مرضى السرطان. تابع القراءة!

الخزعة السائلة وسيلة تُستخدم لتحديد الأورام، وهي تُعرف أيضًا باسم اختبار المؤشرات الحيوية المعتمد على الدم.

قبل الخزعة السائلة، كانت خزعة الأنسجة هي الوسيلة الوحيدة التي سمحت للأطباء بتحديد نوع الورم الذي يعاني منه المريض.

ولكن خزعة الأنسجة لها عدد من القيود، وهو ما دفع الأطباء إلى تطوير تقنيات جديدة أقل جورًا، بما في ذلك الخزعة السائلة.

تسعى هذه الوسيلة إلى تحديد كمية ونوع خلايا الورم، إلى جانب حمض الورم النووي الموجود في دم مرضى بعض أنواع السرطان.

أهم الأهداف لهذه التقنية هو عد خلايا الورم في الدم لتحديد احتمالية النجاة. ويمكن استخدام هذه الوسيلة في حالة سرطان الرئة، الثدي، البروستات، القولون، المستقيم وغيرها.

حدود خزعة الأنسجة

حدود خزعة الأنسجة

برغم أن خزعة الأنسجة تعتبر واحدة من أفضل الوسائل لتحديد سمات الأورام، إلا أنه يوجد بعض القيود التي تحددها.

أولًا، تتطلب هذه الوسيلة عينة من الورم. يعني ذلك أنها تقنية جائرة تحتاج إلى جراحة صغيرة، وهو ما يكون غير مريح بالنسبة للمريض.

وكجميع الجراحات، يمكن لهذه العملية ألا تناسب بعض المرضى بسبب حالتهم أو بسبب تطور المرض ووصوله إلى مراحل متقدمة.

من المشكلات الأخرى التي تظهر في هذه الحالة هي أن الأنسجة التي يتم اختيارها لعملية الخزعة قد لا تكون ملائمة.

بالإضافة إلى ذلك، يستغرق ظهور نتائج تقييم الأنسجة عدة أيام.

في نفس الوقت، تسمح خزعة الأنسجة للأطباء بمعرفة الحالة الطفرية للورم في وقت محدد. وهو ما يعني ضرورة خضوع المريض لعدة عمليات مع تطور المرض.

من الأمور الأخرى التي يجب أخذها في الاعتبار هي أنه وفقًا لموقع الورم، قد يكون من المستحيل القيام بخزعة أنسجة. وفي هذه الحالات، تظهر أهمية الخزعة السائلة.

ننصحك بقراءة:

فحص البروستات – اكتشف معنا كيف يتم ومتى يجب الخضوع له

مزايا الخزعة السائلة

توفر الخزعة السائلة القدرة على اكتشاف الطفرات في بعض أنواع الأورام بشكل سريع، موثوق، ومريح بالنسبة للمريض والطبيب.

بالإضافة إلى أنها تسمح باكتشاف طفرات الحمض النووي الموجود في الدم، وهو ما يساعد في تحديد أفضل خيارات العلاج المتاحة لكل حالة.

إلى جانب ذلك، فهي غير جائرة كالخزعة التقليدية، ولا يحتاج الطبيب إلا إلى عينة دم، والتي يقوم بتطبيق بعض التقنيات المتطورة وفائقة الحساسية عليها.

ولأنها لا تتطلب غير عينة دم، فهي لا تؤثر على راحة المريض بأي شكل من الأشكال، وهي أيضًا مناسبة لعدد أكبر من المرضى مقارنة بالخزعة التقليدية.

أخيرًا، تجدر الإشارة إلى أن الخزعة السائلة هي ممثل للورم بالكامل، وليس جزءًا منه.

تسمح الخزعة السائلة كذلك بمراقبة تطور المرض على عكس خزعة الأنسجة.

اقرأ أيضًا:

فغر الوريد المحيطي – كل ما تحتاج إلى معرفته عن العملية

متى يتم اللجوء إلى الخزعة السائلة

متى يتم اللجوء إلى الخزعة السائلة

تصبح الخزعة السائلة هي الوسيلة المثالية في حالة لم يستطع الطبيب الحصول على ما يكفي من الأنسجة من خلال الخزعة التقليدية.

إلى جانب ذلك، يلجأ الأطباء إليها عندما يكون الورم في مكان يصعب فحصه، وهذه المواقع تشمل:

  • المخ
  • العظام
  • الرئة

بالإضافة إلى ذلك، يُنصح بالخزعة السائلة إذا لم يستجب المريض للعلاج ويرفض الخضوع للخزعة التقليدية مرة أخرى.

  • Barcat, J. A. (2015). Biopsia líquida. Medicina (Argentina).
  • Silva, A. S. F. da, Cavichio, M. W. E., Machado, A. L., Tokura, E. H., Andrade, L. E. C., Lázari;, C. dos S., … Carvalho, M. H. B. de. (2017). Biópsia líquida. Fleury Medicina e Saúde. Revista Medica: N: 5 Edição 2 ;2017.
  • Salinas Sánchez, A. S., Martinez Sanchis, C., Gimenez Bachs, J. M., & García Olmo, D. C. (2016). Biopsia líquida en cáncer. Actas Urologicas Espanolas. https://doi.org/10.1016/j.acuro.2015.06.008