النوم في أقل من دقيقة – تعرف على أبسط الطرق للاستغراق في النوم سريعًا

16 نوفمبر، 2019
إذا كنت تعاني من الأرق، فأنت بحاجة إلى تعلم هذه الطريقة التي ستساعدك على الاستغراق في النوم في أقل من دقيقة واحدة.

النوم في أقل من دقيقة ليس بالأمر الصعب كما قد تتصور.

عندما يحين وقت النوم، فإن الإجهاد يمكن أن يحول دون قدرتك على الاستغراق في النوم.

هنا تبدأ جميع مشاكلك في غزو عقلك، ويبدو أنه لا يوجد أمامك شيء للقيام به حيال ذلك. فتشعر وكأن عقلك متآمر ضدك.

إن الظهور المفاجئ للأفكار السلبية والقلق يمكن أن يمنعك من النوم ويمكن أن يتسبب لك في الغصابة بالأرق المزمن.

إذا كنت تعاني من هذه المشكلة، فأنت بحاجة إلى تعلم هذه الطريقة التي ستساعدك على الاستغراق في النوم في أقل من دقيقة واحدة.

استغرق في النوم في أقل من دقيقة باستخدام تقنية 4-7-8

تم تطوير هذه التقنية بواسطة آندرو ويل، الأستاذ بجامعة هارفارد، وهي بسيطة وسهلة للغاية:

  • استنشق الهواء من خلال أنفك لمدة 4 ثوان حتى تشعر بامتلاء رئتيك.
  • احبس الهواء داخل رئتيك لمدة 7 ثوان.
  • ثم أخرج الهواء لمدة 8 ثوان.

كرر هذا الأمر بهذا الترتيب عدة مرات قدر ما تستطيع، وستلاحظ مدى تأثيره القوي.

وفي صباح اليوم التالي، لن تكون قادرًا على تذكر متى انتقلت من حالة اليقظة للاستغراق في النوم العميق.

ننصحك بقراءة:

تقنيات التنفس – 5 تقنيات فعالة تساعدك على مكافحة الأرق

لماذا تعد هذه الطريقة فعالة؟

إستغرق في نوم عميق خلال أقل من دقيقة واحدة بإستخدام تكنيك 4-7-8

إن مفتاح اللغز يكمن في السبع ثوان التي تكتم أنفاسك خلالها.

حيث أنه عندما تقوم بحبس أنفاسك، فإن معدل ضربات قلبك يبدأ في التباطؤ، مما يعمل على تقليل الإحساس بالقلق.

وهو ما يعني أن التوتر سيختفي. وحالة الاسترخاء هذه تساعد على طرد الأفكار السلبية واستعادة السيطرة على العقل.

سوف تؤثر النتائج أيضًا على نوعية وجودة نومك الذي ستستمتع به.

عندما تصبح معدلات نبض القلب أقل، فإن الجسم سيتمكن من امتصاص كمية أكبر من الأكسجين، وهذا أمر ضروري للحصول على الراحة المطلوبة.

وهذا سيؤدي إلى تجنب الشعور بالتعب والإرهاق بعد الاستيقاظ في صباح اليوم التالي.

مع تقنية 4-7-8 لن تتخلص فقط من الأرق، ولكنك ستضمن كذلك الحصول على نوم مريح لأن جميع عضلاتك وكافة أجهزة جسدك الآن تحصل على كفايتها من الأكسجين.

اقرأ أيضًا:

جودة النوم – استهلك شراب الليمون قبل النوم لمكافحة الأرق

فوائد الاستغراق في النوم في أقل من دقيقة واحدة

1- ستصبح أكثر إشراقًا وجاذبية

فوائد الإستغراق في النوم في أقل من دقيقة واحدة

سوف تستفيد بشرتك كذلك من تحسن جودة نومك.

ولأنك الآن ستحظى بنوم عميق، فإن النظام الهرموني لديك سيبدأ في العمل بشكل مثالي من أجل تجديد وتعزيز خلايا الجسم.

فيحتاج جسدك أن يحظى بالراحة المناسبة التي يحتاجها من أجل أن يكون أدائه الوظيفي مثاليًا.

2- ستتناول الطعام بكميات أقل

يدفعك القلق إلى تناول كميات أكبر من الطعام، ذلك أن المتعة اللحظية التي نشعر بها عند تناول الطعام الذي نحبه قد تمنحنا الإحساس المؤقت بالتخلص من الضغط النفسي والإجهاد.

النوم الجيد ليلًا يساعد على تقليل مستويات الإجهاد أثناء النهار.

إن القدرة على الاستغراق في النوم سريعًا ستساعدك على تجنب هذا الأمر، على الأقل بشكل جزئي، عند استيقاظك من النوم.

اكتشف:

مشكلة الشخير – علاج طبيعي للقضاء على الشخير والاختناق أثناء النوم

3. سيتحسن أداؤك العقلي

نعمل التقنية على تحسين الأداء الدراسي

نحن نستخدم عقلنا باستمرار: أثناء الاستماع إلى الأخبار، أثناء السير إلى العمل، إذا لاحظنا تغيير في سلوك أحد الأصدقاء، وأثناء قراءة أحد الكتب.

ولإنجاز كل هذه المهام بكفاءة، يحتاج هذا العضو المميز إلى راحة لمدة لا تقل عن 8 ساعات يوميًا.

النوم لمدة أقل من هذا خلال اليوم أو عدم النوم بشكل جيد يجبر العقل على بذل المزيد من المجهود غير الضروري.

وهو ما يؤدي إلى انخفاض أدائه تدريجيًا، مما يسبب صعوبة في التركيز واستيعاب الأفكار الجديدة.

4. زيادة الثقة

علاوة على المظهر والإطلالة الجذابة التي ستتمتع بها، فسيكون لديك طاقة أكبر على مدار اليوم.

سيساعدك ذلك أيضًا على تطوير سلوك أكثر إيجابية تجاه الأشخاص الذين تتعامل معهم خلال اليوم، حتى في المواقف الصعبة.

وبما أن عقلك سيكون أكثر قدرة وتركيزًا، فسوف تزيد مهاراتك في حل المشكلات، مما سيساعدك على إيجاد الحلول المناسبة للعوائق التي قد تظهر أمامك.

 كل هذا سيساعدك على تطوير حس صحي بتقدير الذات والثقة بالنفس.

  • Van Dongen, H., Maislin, G., Mullington, J. M., & Dinges, D. F. (2003). The cumulative cost of additional wakefulness: dose-response effects on neurobehavioral functions and sleep physiology from chronic sleep restriction and total sleep deprivation. Sleep26(2), 117-126.
  • Espiritu, J. R. D. (2008). Aging-related sleep changes. Clinics in geriatric medicine24(1), 1-14.
  • Lemola, S., Räikkönen, K., Gomez, V., & Allemand, M. (2013). Optimism and self-esteem are related to sleep. Results from a large community-based sample. International journal of behavioral medicine20(4), 567-571.