ثعلبة الأطفال : الأسباب و الأنواع

18 نوفمبر، 2020
ثعلبة الأطفال مرض يتسبب في فقدان الشعر. يجب تحديد نوع الثعلبة والسبب الراجح لها لعلاج المشكلة بالطريقة الصحيحة. تابع القراءة لاكتشاف المزيد عن الموضوع.

ثعلبة الأطفال هي الفقدان الزائد للشعر الذي يمكن أن يحدث للأطفال عند سن  الـ12. عادة تكون المشكلة في البداية غير ملحوظة و ذلك يرجع لتفسير العديد من الآباء فقدان الشعر على أنه عرض طبيعي لفترة النمو.

و مع ذلك، في بعض الحالات، يمكن أن تكون ملحوظة للغاية خاصة بسبب نقصان كثافة شعر الطفل و احتمالية ظهور رقع صلعاء. ما هي أسباب ثعلبة الأطفال؟ ما هي أنواعها؟ في هذا المقال، سنخبرك بأهم الجوانب المرتبطة بهذا المرض.

ما هي أسباب ثعلبة الاطفال؟

طفل يمشط شعره

وفقا لمعلومات نشرتها الجمعية الأمريكية لفقدان الشعر، تتضمن 3% من زيارات أطباء الأطفال استشارات بخصوص ثعلبة الأطفال. تتسبب هذه المشكلة في القلق الشديد لدي العديد من الآباء، و ذلك ليس فقط بسبب علاقة هذا الموضوع بمشاكل صحية، و لكن أيضًا للتأثير النفسي على الأطفال.

لحسن الحظ، فإن هذه المشكلة في أغلب الحالات تكون مؤقتة و يتم علاجها بالتدخل الطبي المناسب. غير أنه يجب التشخيص أولًا حتى يتم تحديد مسار العلاج الصحيح، أي يجب على المتخصص تحديد سبب فقدان الشعر و كذلك نوعه.

تنتج ثعلبة الأطفال في حالات عديدة عن التهابات معدية في فروة الرأس أو عوامل جينية. و مع ذلك، يوجد عوامل أخرى راجحة قد تفسر فقدان الشعر عند الأطفال. وهي تتضمن التالي:

  • مرض – قصور الغدة الدرقية، الذئبة الحمامية، سرطان الأطفال، والعديد من الأمراض الأخرى
  • تغييرات في عملية الأيض
  • نقص غذائي (نقص زنك أو حديد، على سبيل المثال)
  • شد الشعر
  • عوامل نفسية (طلاق الآباء، التنمر، القلق، إلخ)

ما هي أنواع ثعلبة الأطفال؟

تنقسم ثعلبة الأطفال إلى نوعين: الثعلبة الندبية و الثعلبة اللاندبية. في النوع الأول، يكون التلف في بصيلة الشعر ويتسبب في أثر دائم لا يمكن عكسه؛ بينما يمكن عكس آثار الثعلبة اللاندبية. إذن، ما هي أنواع ثعلبة الأطفال المختلفة؟

الثعلبة القفوية

وفقًا لمقال نشر في سجلات الجلدية، عادة تحدث الثعلبة القفوية خلال الأشهر الأولى من العمر بسبب تطور دورة البصيلات الذي لدى الأجنة و حديثي الولادة.

أثناء الأسبوع العشرين من الحمل، تكون فروة الرأس قد احتوت بالفعل على بصيلات في مرحلة النمو. و بمرور الشهور، تدخل هذه البصيلات في مرحلة التساقط. و يلاحظ المرء التساقط المفاجئ للشعر عند وقت الولادة. العلاج غير ضروري في هذه الحالة لأن الشعر سيعاود النمو في هذه المنطقة تلقائيًا.

الثعلبة الخلقية المثلثية

تبدأ الثعلبة المثلثية في الرحم. يتصف هذا النوع بوجود بقعة مثلثة الشكل لا تحتوي على شعر. تظهر هذه البقعة في أحد جوانب المنطقة الصدغية و لا تمتد لمناطق أخرى. يكون هذا النوع من ثعلبة الأطفال دائمًا. أي لا يوجد علاج له.

 تساقط الشعر الكربي و الدوائي

يعاني الأطفال الذين يعانون من هذا النوع من فقدان غزير للشعر. في العموم، يحدث هذا الفقدان بالتزامن مع:

  • أمراض هرمونية
  • أمراض مزمنة
  •  نقص غذائي
  • علاج كيميائي
  • أدوية
  • تدخلات جراحية
  • حمى شديدة
  • تطعيم

يتضمن العلاج تشخيص السبب و حل هذه المشكلة. تعتبر الثعلبة الكربية و الدوائية أكثر الأنواع شيوعًا لثعلبة الأطفال المنتشرة.

يمكنك أيضًا قراءة:

معدل نمو الشعر – كيف يمكن زيادته باستعمال ستة زيوت أساسية

الثعلبة البقعية

فتاة صغيرة تبكي

هي عملية التهاب مزمنة تنشأ في الجهاز المناعي. يتساقط الشعر تلقائيًا بسبب توقف مفاجئ لنمو البصيلات في هذه المناطق، سواء في الرأس أو الجسم ( مثل الأذرع و الأرجل).

تظهر الثعلبة البقعية في العموم قبل سن العشرين و يمكن علاجها. الأسباب الرئيسية هي توتر عاطفي أو لحظات من الضغط العصبي الشديد. على سبيل المثال، فترة امتحانات، أحد أشكال الإساءة العاطفية أو الجسدية، أو طلاق الآباء.

ثعلبة الأطفال الناتجة عن شد الشعر

قد تتسبب تسريحات الشعر كذيل الحصان، الضفائر و التسريحات المشدودة في فقدان الشعر لدى الأطفال. تنتج الحالة عن الشد المستمر للشعر في مناطق معينة. في بعض الأحيان، لا يمكن علاجها. لذلك، من المهم تجنب شد الشعر و تركه حرًا و مسترخيًا.

ثعلبة الأطفال الناتجة عن نتف الشعر

نتيجة لحالات شديدة من القلق، يميل الأطفال إلى شد شعرهم، مما يؤدي إلى الثعلبة.

يتكون العلاج من علاج نفسي يهدف إلى اكتشاف سبب المشكلة. يعتبر هذا النوع تشنجًا عصبيًا و يصيب مؤخرة الرأس و شعر الناصية أكثر.

ثعلبة الأطفال الناتجة عن الدودة الحلقية

تنتج الثعلبة في هذه الحالة عن وجود فطريات و تتضمن ظهور لفقدان شعر موضعي.

أيضًا، قد تنتشر الدودة الحلقية عن طريق التعامل المباشر بين الأطفال.على سبيل المثال، في الحضانة أو المدرسة أو بسبب المشاركة في استخدام  فرشاة الشعر أو منشفة.

من المهم عدم استخدام وصفات منزلية. ولكن الأولى أن يقوم طبيب الأمراض الجلدية بتحديد العلاج الصحيح.

يمكنك أيضًا الاطلاع على:

شيب الشعر: لماذا يحدث؟

ثعلبة الأطفال الناتجة عن علاج الأورام

لا يحدث هذا النوع من الثعلبة في الرأس فقط و لكن أيضًا في الوجه و الجسم. يفضل تجنب الوصفات و انتظار انتهاء علاج الأورام حتى يعود الشعر.

خاتمة

في العموم، كل نوع من الثعلبة أكثر شيوعًا في فئة عمرية معينة. 

  • الثعلبة القفوية و المثلثية أكثر شيوعًا لدى الرضع و الأطفال الصغار.
  • الثعلبة الكربية و الدوائية و الثعلبة الناتجة عن نتف الشعر و الأورام و الدودة الحلقية و الثعلبة البقعية أكثر شيوعًا خلال فترتي الطفولة المتأخرة و البلوغ.

في جميع الأحوال، يفضل دائمًا استشارة طبيب الأطفال أو طبيب الأمراض الجلدية للوصول إلى التشخيص الصحيح. وقتما يتوصل المتخصص لأصل الثعلبة، سيقوم بتحديد أفضل الخيارات العلاجية.

  • Children’s Hair Loss. (n.d.). American Hair Loss Association. Retrieved on June 19, 2020 from https://www.americanhairloss.org/children_hair_loss/introduction.html
  • What you need to know about alopecia areata during childhood. (n.d.). National Alopecia Areata Foundation. Retrieved on June 19, 2020 from https://www.naaf.org/alopecia-areata/living-with-alopecia-areata/alopecia-areata-in-children
  • Gilhar, Amos, Amos Etzioni, and Ralf Paus. “Alopecia areata.” New England Journal of Medicine 366.16 (2012)
  • Cranwell W, Sinclair R. Common causes of paediatric alopecia. Aust J Gen Pract. 2018;47(10):692-696. doi:10.31128/AJGP-11-17-4416
  • Ho CH, Zito PM. Androgenetic Alopecia. [Updated 2019 May 18]. In: StatPearls [Internet]. Treasure Island (FL): StatPearls Publishing; 2019 Jan-. Available from: https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK430924/
  • Harvard Health Publishing. (April, 2019). Telogen Effluvium. Harvard University.
  • Kim MS, Na CH, Choi H, Shin BS. Prevalence and factors associated with neonatal occipital alopecia: a retrospective study. Ann Dermatol. 2011;23(3):288-292. doi:10.5021/ad.2011.23.3.288
  • Billero V, Miteva M. Traction alopecia: the root of the problem. Clin Cosmet Investig Dermatol. 2018;11:149-159. Published 2018 Apr 6. doi:10.2147/CCID.S137296
  • Möhrenschlager M, Seidl HP, Ring J, Abeck D. Pediatric tinea capitis: recognition and management. Am J Clin Dermatol. 2005;6(4):203-213. doi:10.2165/00128071-200506040-00001