سلطة الحمص والباذنجان اللذيذة

28 أبريل، 2021
إن الحمص من البقوليات، وبالتالي فهو غذاء أساسي يجب تضمينه في أي نوع من الأنظمة الغذائية. ويعتبر الباذنجان من الخضروات ذات الفوائد الصحية التي لا حصر لها، بجانب أنه يوفر سعرات حراربة قليلة.

يربط الكثير منا البقوليات بالأطباق الساخنة مثل اليخنات والشوربات. ومع ذلك، يمكننا أيضًا الاستمتاع بها في السلطات، كما هو الحال مع سلطة الحمص والباذنجان التي سنعلمك تحضيرها اليوم.

إنها سلطة مغذية، لذيذة، ومثالية لأي وقت من السنة. جربها الآن!

سلطة الحمص والباذنجان

عندما يحل الصيف، حتى فكرة وجود طبق دسم وساخن من البقوليات يمكن أن تجعلك ترتجف وتمتنع عن تناولها. ومع ذلك، هذا يعني أنك ستتجنب أحد الأطعمة الأساسية المغذية والضرورية. ولكن هل فكرت في تناولها في السلطة؟

في وصفتنا لهذا اليوم، نقدم لك سلطة الحمص والباذنجان. إنه المزيج المثالي الذي يذكرنا بالطبخ المنزلي التقليدي. بالإضافة إلى ذلك، فإن المحتوى الغذائي العالي لمكوناته يجعله طبقًا مثاليًا، مرضيًا، لذيذًا، ومثاليًا لأي وقت في السنة.

لنتعرف أولًا على المزيد حول المكونات الرئيسية وفوائدها الصحية.

ننصحك بقراءة:

4 وصفات لذيذة لتحضير سلطة الحمص

الحمص

الحمص النيء

الحمص من البقوليات وبالتالي فهو غذاء أساسي يجب تضمينه في أي نوع من الأنظمة الغذائية. في الواقع، يحتوي الحمص على نسبة عالية من البروتينات النباتية وهو مصدر للكالسيوم، الحديد، المغنيسيوم، البوتاسيوم، والفسفور.

بالإضافة إلى ذلك، فهو غني بفيتامينات (هـ)، الثيامين، النياسين، وحمض الفوليك. كما أنه يحتوي على كميات كبيرة من الألياف التي تعزز العبور المعوي وتجعلك تشعر بالشبع.

من ناحية أخرى، فإنه يوفر 19.4 جرامًا من البروتين لكل 100 جرام و5 جرام فقط من الدهون.

اكتشف:

الحمص والبابريكا – جرب هذه الوصفة السهلة والمغذية

الباذنجان

الباذنجان الطازج

الباذنجان هو من الخضروات التي توفر العديد من الفوائد. في الواقع، يحتوي على نسبة عالية من الألياف، المعادن، الفيتامينات، وهو متعدد الاستخدامات للغاية للطهي. كل هذا يجعله مثاليًا لتناوله في جميع أنواع الأنظمة الغذائية، خاصة للذين يرغبون في إنقاص وزنهم أو مراقبة وزنهم.

في الواقع، الباذنجان منخفض السعرات الحرارية (38 لكل 100 جرام)، حيث أن ما يقرب من 93٪ منه عبارة عن ماء. كما يوفر الكالسيوم، المغنيسيوم، البوتاسيوم، الفوسفور، والحديد. كما أنه غني بالفلافونويد ومضادات الأكسدة التي تقوي جهاز المناعة ووظيفة القلب.

فيما يتعلق بمحتواه من الفيتامينات، فإنه يتميز بالثيامين، الريبوفلافين، فيتامين (ب6)، حمض الأسكوربيك (فيتامين ج)، وفيتامين (أ)، والكاروتين.

ومع ذلك، يجب أن تضع في اعتبارك أنه لا يجب أن تأكل الباذنجان النيء. في الواقع، يحتوي هذا الخضار على مادة شبه قلوية، سولانين، وهي مادة سامة إذا تم تناولها نيئة ولكن يعطل مفعولها عند طهيها.

لذلك ننصحك دائمًا بغسل الباذنجان جيدًا ونقعه في الماء المالح. بهذه الطريقة، يفقد الخضار جزءًا من الماء والمذاق المر الذي يمنحه له السولانين. بعد ذلك، عليك طهيه.

على أي حال، فهو لا يحتوي على كمية كافية من السولانين للتسبب في التسمم، حتى لو كنت تأكله نيئًا. ومع ذلك، سيظل طعمه مرًا إذا لم تقم بطهيه، لذلك من الأفضل طهيه قبل تناوله.

اقرأ أيضًا:

5 أسباب تدفعك لإضافة الباذنجان إلى وجبة العشاء بانتظام!

وصفة سلطة الحمص والباذنجان

وصفة سلطة الحمص والباذنجان

المكونات

  • 1 باذنجان.
  • 1 فلفل أحمر.
  • الخل.
  • 1 بصلة أو ثوم معمر.
  • 1 فص ثوم.
  • زيتون اسود شرائح.
  • 1 وعاء من الحمص المطبوخ.
  • ملح.
  • ريحان.
  • زيت.

طريقة التحضير

  1. أولًا، اغسل الحمص جيدًا. يجب غسله بكمية كبيرة من الماء وتركه يجف جيدًا.
  2. بعد ذلك، اقل الباذنجان والفلفل. خاصة بالنسبة للباذنجان، يجب تمليحه وتركه يجف جيدًا. بهذه الطريقة، ستقضي على جزء من المذاق المر.
  3. بعد ذلك، اخلط الخل والريحان في وعاء صغير واخفقهما جيدًا.
  4. ثم، في مقلاة، اقل جميع المكونات لفترة قصيرة، ما عدا الحمص.
  5. بمجرد تحمير المكونات قليلًا، أخرجها من المقلاة واتركها تبرد. يمكنك أن تأكل هذه السلطة باردة أو دافئة، لذلك يعتمد ذلك على ذوقك متى ستكون جاهزة للخطوة التالية.
  6. بمجرد أن تبرد، أضف الحمص. ثم أضف صلصة الخل التي صنعتها وامزج كل المكونات جيدًا.
  7. سلطتك جاهزة. استمتع بها!

  • Nergiz Gürbüz Öztürk, Nergiz & Uluisik, Selman & Frary, Anne & Frary, Amy & Doganlar, Sami. (2018). Health benefits and bioactive compounds of eggplant. Food Chemistry. 268. 10.1016/j.foodchem.2018.06.093.
  • Jukanti AK, Gaur PM, Gowda CL, Chibbar RN. Nutritional quality and health benefits of chickpea (Cicer arietinum L.): a review. British Journal of Nutrition. 2012 Aug;108(S1):S11-26.
  • Gupta RK, Gupta K, Sharma A, Das M, Ansari IA, Dwivedi PD. Health Risks and Benefits of Chickpea (Cicer arietinum) Consumption. J Agric Food Chem. 2016 Dec 23;65(1):6-22.
  • Das S et al. “Cardioprotective properties of raw and cooked eggplant (Solanum melongena L)”, Food Funct. 2011 Jul;2(7):395-9. doi: 10.1039/c1fo10048c. Epub 2011 Jun 10″,