توسع الأوردة – 5 علاجات بديلة طبيعية تساعد على علاج الدوالي

16 يونيو، 2018
تعتبر مشكلة توسع الأوردة من أكثر مشاكل الدورة الدموية شيوعًا. وتظهر هذه الحالة بسبب العديد من الأسباب المختلفة. اكتشف معنا اليوم 5 علاجات بديلة طبيعية تساعدك على علاج الحالة.

لعلاج توسع الأوردة ، لا يجب علينا اللجوء دائمًا لاستخدام الأدوية الطبية. في الواقع، يوجد هناك العديد من العلاجات البديلة الطبيعية التي يمكننا استغلال فوائدها.

لا تعتبر مشكلة توسع الأوردة من المشكلات الجمالية فحسب، ولكنها مشكلة عضوية أيضًا.

فالدوالي تؤدي إلى إحساس عام بعدم الراحة والانزعاج. ويعتبر الإحساس بثقل الساقين من الأعراض الأكثر شيوعًا التي تصيب مرضى توسع الأوردة.

لنتذكر سويًا أن الدوالي حالة تظهر بسبب توسع الأوردة الدموية، وهو ما يعيق عملية تدفق الدم الطبيعية للجزء السفلي من الجسم.

لذلك، تصعب الحالة عملية تدفق الدم العائد إلى القلب. وهي من المشاكل الشائعة جدًا حول العالم.

أسباب حالة توسع الأوردة

أسباب حالة توسع الأوردة

تظهر حالة توسع الأوردة عادةً بسبب ضعف الدورة الدموية. ولكنها قد تظهر أيضًا بشكل مباشر أو غير مباشر بسبب العوامل التالية:

  • الجينات الموروثة.
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول.
  • أسلوب الحياة الكسول.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • السمنة.

أحد العوامل المؤثرة الأخرى هي عدم الانتباه لصحة القلب والأوعية. لذلك ننصح بالخضوع لفحص سنوي للتأكد من عدم وجود أي مشاكل. يجب عليك القيام بذلك خاصةً إذا كان هناك تاريخ عائلي متعلق بهذه الأمراض أو كنت تعاني بالفعل من أي نوع من المشاكل القلبية الوعائية.

وبرغم أن علاج الدوالي ممكن، يُنصح باتخاذ التدابير الوقائية المناسبة قبل ظهور المشكلة للحفاظ على شكل جسمك. يوجد هناك العديد من العلاجات البديلة المتاحة وجميعها أبسط مما تتخيل.

بالإضافة إلى ذلك، الأدوية الطبية ليست الحل الوحيد لعلاج توسع الأوعية. فالجراحات متاحة وتتم فقط في الحالات الأكثر خطورة.

تجنب الإصابة بالدوالي

مكافحة الدوالي

أفضل ما يمكننا القيام به للاعتناء بأنفسنا هو اتباع والالتزام بالعادات الصحية وبأسلوب حياة صحي. ويشمل ذلك الآتي:

  • الالتزام بنظام غذائي صحي.
  • الحفاظ على ترطيب الجسم.
  • ممارسة الرياضة بانتظام.
  • تجنب الجلوس أو الوقوف لفترات زمنية طويلة.

بجانب ذلك، تحتاج إلى القيام بالآتي:

  • القيام بتمارين التمدد كل ساعتين (على الأقل أثناء وجودك في المكتب أو مكان العمل).
  • تغيير درجة حرارة المياه أثناء الاستحمام. عن طريق القيام بذلك، يمكنك تحسين الدورة الدموية. وعندما تستخدم المياه الساخنة، لا يجب أن تتعدى حرارة الماء 38 درجة مئوية.
  • ارفع ساقيك على فترات حتى يتدفق الدم إلى أعلى بشكل أكثر سهولة.
  • بالإضافة إلى ذلك، يمكنك تدليك قدميك بأي نوع من أنواع الزيوت الأساسية من 15 إلى 20 دقيقة يوميًا.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة.
  • ارتدي ملابس داخلية مريحة.
  • تجنب تعريض ساقيك للحرارة المرتفعة. وإذا كنت على الشاطئ أو في الخارج، استخدم الكريم الواقي من الشمس.

ننصحك بقراءة: ترهل الجلد – تجنبي الترهل بشكل طبيعي باستخدام هذا الكريم المنزلي!

علاجات بديلة طبيعية لعلاج توسع الأوردة

علاجات بديلة طبيعية

برغم وجود العديد من الأدوية الطبية التي تساعد في علاج الدوالي، يوجد أيضًا علاجات بديلة طبيعية لمكافحة الحالة. وتعتمد فعالية هذه العلاجات على الانتظام في استخدامها.

يمكن العثور على العلاجات البديلة الآتية في العديد من أدوية الدوالي لأنها جميعًا فعالة في تحفيز الدورة الدموية. بالإضافة إلى ذلك، تمتلك الكثير منها (الثوم، على سبيل المثال) خصائص مضادة للالتهاب.

  1. الثوم.
  2. النعناع.
  3. ورق الغار.
  4. الأوكالبتوس.
  5. زهرة الآذريون.
  6. الألوة فيرا.
  7. الجزر.
  8. الملح البحري.
  9. ذنب الخيل.
  10. كستنة الخيل.

الألوة فيرا، النبات المشهور، من الخيارات الطبيعية المستخدمة لعلاج حالة توسع الأوردة. وهو الخيار الذي يوفر أكثر الفوائد الجمالية.

فاستخدام هلام اللأوة فيرا بشكل مباشر على الساقين يؤدي إلى تحفيز الدورة الدموية.

تقدم النباتات كالنعناع، ورق الغار والأوكالبتوس تأثيرًا منعشًا، لذلك تعتبر مفيدة جدًا لعلاج الدوالي.

يمكن استخدام هذه النباتات كمشروبات منشطة أو في صورة دهان يتم استعماله على الجلد مباشرةً. يمكنك الاستعانة بصودا الخبز لصنع المشروبات.

يمكن استخدام ورق الغار وزهرة الآذريون لتحضير معجون رائع لعلاج الدوالي. يمكنك استخدام المعجون ليلًا وتركه حتى الصباح.

يمكنك أيضًا الاستفادة من ساق النبات في صنع مشروب منشط.

يساعد الاستحمام بالمياه المالحة على الاسترخاء، وهو ما يساعد الدورة الدموية بشكل كبير. يمكنك أيضًا إضافة القليل من خل التفاح للماء للاستفادة القصوى.

الميزة الأكبر لهذه المكونات الطبيعية هي أنها غير مكلفة إطلاقًا مقارنةً بالأدوية الطبية. ولكن، يجب علينا التأكيد على أن العلاجات الطبيعية لا يجب أن تكون وسيلة العلاج الوحيدة المستخدمة. يجب عليك استخدامها كمكمل مع إرشادات طبيبك المعالج.