العلاج العطري - هل يمكن أن يساعد على تخفيف آلام الحيض؟

روائح بعض الزيوت الأساسية لها تأثير مهدئ في بعض الحالات كآلام الحيض. سنستعرض اليوم نتائج الأبحاث بخصوص هذا الموضوع وكيفية تطبيق العلاج في المنزل.
العلاج العطري - هل يمكن أن يساعد على تخفيف آلام الحيض؟

آخر تحديث: 28 يناير, 2021

يستعمل البشر العلاج العطري منذ العصور القديمة كمكمل لتخفيف آلام الحيض وأنواع الألم الأخرى أيضًا. يشمل ذلك استعمال الزيوت الأساسية من نباتات متعددة، والتي تمتلك تأثيرات مضادة للالتهاب ومهدئة وفقًا لبعض الأبحاث.

برغم أن العلاج العطري لا يجب أن يكون العلاج الرئيسي لعسر الطمث، إلا أن الكثير من النساء يلجأن إليه كعلاج ثانوي خلال أيام الحيض ويتمتعون بشعور مريح وبانخفاض حدة الأعراض التقليدية. 

إذن، ماذا يقول العلم عن كل ذلك؟ وكيف يمكن تطبيق العلاج في المنزل؟ تابعي القراءة!

ما هو العلاج العطري؟

هو علاج تكميلي يشمل استعمال مركبات نباتات مختلفة وزيوت أساسية تمتلك خصائص تدعم الاسترخاء وتخفف الآلام. يمكن تطبيق العلاج عن طريق الاستنشاق أو الاستعمال الموضعي على الجلد مباشرة (مع مزج المكون المستخدم مع زيت وسيط).

العلاج العطري شائع في الطب الصيني التقليدي، ويؤمن مستخدموه أنه قادر على تخفيف أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي، آلام العضلات، الحالات التنفسية، وبعض الحالات الأخرى. ولكنه ليس جزءًا من الطب المألوف بسبب نقص الأدلة التي تدعم تأثيراته.

كيف يساعد العلاج العطري على تخفيف آلام الحيض؟

العلاج العطري

أحد أبرز تطبيقات العلاج العطري هو تخفيف آلام الحيض. لسنوات طويلة، استخدمت النساء اللاتي يعانين من عسر الطمث هذه الوسيلة لتخفيف الأعراض. وبرغم نقص الدراسات بخصوص فعاليتها، إلا أن الأدلة المتسلسلة تشير إلى خصائصها المفيدة.

من خلال الاستنشاق أو التدليك، يمكن لهذا العلاج تخفيف حدة تقلصات الحيض والأعراض الأخرى المرتبطة به. كيف يحدث ذلك؟ وفقًا لبعض العلماء، يكمن التفسير في تأثير البلاسيبو (العلاج الوهمي).

برغم ذلك، يوجد فرضيات تقترح أن الزيوت المستخدمة تمتلك خصائص مسكنة للآلام ومضادة للالتهاب. بناء على ذلك، تساهم في مكافحة الألم والالتهاب اللذين يظهران في منطقة البطن خلال الحيض.

ماذا تقول الأبحاث عن العلاج العطري وألم الحيض؟

كما ذكرنا، لا يوجد ما يكفي من الأدلة لحسم الفعالية. برغم ذلك، يوجد أبحاث تقترح أن للعلاج العطري تأثيرات إيجابية ضد عسر الطمث بالفعل.

على سبيل المثال، اكتشفت دراسة منشورة في Journal of Clinical Medicine أن الاستخدام العلاجي للزيوت الأساسية في العلاج العطري يمكن أن يهدئ أعراض عسر الطمث التقليدية. هذه التأثيرات تظهر سواء من خلال التدليك بهذه المنتجات أو استنشاقها.

في نفس الوقت، وجدت دراسة منشورة في Journal of Alternative and Complementary Medicine أن الاستعمال الموضعي لزيوت مثل اللافندر والمريمية والورد فعال في تقليل حدة تقلصات الحيض.

أيضًا، أثبتت بعض الأبحاث أن التدليك بمزيج من الزيوت الأساسية (القرفة، الورد، اللافندر، والقرنفل) مع زيت اللوز مفيد في تخفيف وحتى النزيف المفرط خلال الدورة الشهرية. ولكننا نحتاج إلى مزيد من الدراسات لتأكيد هذه الأدلة.

كيفية تطبيق العلاج العطري في المنزل

أحد مزايا هذا العلاج هو أنه يعتبر آمنًا لمعظم الناس. إلى جانب أنه من الممكن تطبيقه بسهولة في المنزل باستعمال مكونات قليلة. كل ما تحتاجين إليه هو بعض الزيوت الأساسية وزيت وسيط، كزيت الزيتون أو جوز الهند أو اللوز.

المكونات

  • 5 قطرات من زيت أساسي (لافندر، ورد، مريمي، كاموميل، إلخ.)
  • 1 ملعقة كبيرة من زيت وسيط (15 غم)

الإرشدات

  • للبدء، امزجي الزيت الأساسي بالزيت الوسيط.
  • ادهني منطقة البطن بالخليط بحركات تدليك لطيفة.
  • استمري في التدليك بحركات دائرية لمدة 5-10 دقائق.
  • إذا استمر الألم، يمكنك إعادة الاستعمال من 3 إلى 5 مرات يوميًا.

اختياري

  • خففي 5 إلى 10 قطرات من الزيت الأساسي في قدر مليء بماء مغلي.
  • استنشقي الأبخرة الصاعدة من القدر.
  • يمكنك القيام بنفس الشيء عن طريق استعمال أداة توزيع الهواء المخصصة للعلاج العطري (aromatherapy diffuser).

تحذيرات بخصوص العلاج العطري

في معظم الحالات، جلسات هذا العلاج آمنة تمامًا. برغم ذلك، من الأفضل عمل اختبار سريع على الزيوت قبل استعمالها. للقيام بذلك، قومي بدهن كمية بسيطة جدًا من الزيت على منطقة صغيرة من الجلد وانتظري لمدة يوم. بعد ذلك، إذا لم تظهر أي آثار تدل على وجود تهيج أو عدم راحة، يمكنك استعمال الزيت بدون مشاكل.

استنشاق بعض الزيوت يمكن أن يتسبب أيضًا في ردود فعل تحسسية عند البعض. لذلك، إذا ظهرت أعراض تحسسية، عطس أو احتقان أثناء العلاج، من الأفضل التوقف عن استعمال الزيت المختار.

ختامًا، إذا كان عسر الطمث متكررًا ومعجزًا، من الأفضل استشارة طبيب متخصص للخضوع للفحوصات اللازمة والحصول على الخيارات العلاجية الأكثر فعالية.

قد يثير اهتمامك ...

انقطاع الحيض وطائي المنشأ – طبيعته وأسباب ظهوره وتأثيره على الجسم
لك العافيةاقرأها باللغة لك العافية
انقطاع الحيض وطائي المنشأ – طبيعته وأسباب ظهوره وتأثيره على الجسم

انقطاع الحيض وطائي المنشأ هو أحد الحالات الصحية المفاجئة لأنه يصيب عادةً النساء اللاتي يتبعن على ما يبدو أسلوب حياة صحي. تابعي القراءة!



  • Silva J, Abebe W, Sousa SM, Duarte VG, Machado MI, Matos FJ. Analgesic and anti-inflammatory effects of essential oils of Eucalyptus. J Ethnopharmacol. 2003 Dec;89(2-3):277-83. doi: 10.1016/j.jep.2003.09.007. PMID: 14611892.
  • Cooke B, Ernst E. Aromatherapy: a systematic review. Br J Gen Pract. 2000;50(455):493-496.
  • Lakhan SE, Sheafer H, Tepper D. The Effectiveness of Aromatherapy in Reducing Pain: A Systematic Review and Meta-Analysis. Pain Res Treat. 2016;2016:8158693. doi:10.1155/2016/8158693
  • Masaoka Y, Takayama M, Yajima H, Kawase A, Takakura N, Homma I. Analgesia Is Enhanced by Providing Information regarding Good Outcomes Associated with an Odor: Placebo Effects in Aromatherapy?. Evid Based Complement Alternat Med. 2013;2013:921802. doi:10.1155/2013/921802
  • de Cássia da Silveira E Sá R, Lima TC, da Nóbrega FR, de Brito AEM, de Sousa DP. Analgesic-Like Activity of Essential Oil Constituents: An Update. Int J Mol Sci. 2017;18(12):2392. Published 2017 Dec 9. doi:10.3390/ijms18122392
  • Marzouk, T. M. F., El-Nemer, A. M. R., & Baraka, H. N. (2013). The Effect of Aromatherapy Abdominal Massage on Alleviating Menstrual Pain in Nursing Students: A Prospective Randomized Cross-Over Study. Evidence-Based Complementary and Alternative Medicine, 2013, 1–6. https://doi.org/10.1155/2013/742421