التهاب الجيوب الأنفية – 4 علاجات فعالة يمكن أن تساعدك على مكافحته

4 مارس، 2021
هل تعاني من التهاب الجيوب الأنفية طوال الوقت؟ إذن، تابع القراءة لأننا سنستعرض اليوم بعض الخيارات الطبيعية الفعالة التي قد تساعدك على تخفيف الأعراض.

التهاب الجيوب الأنفية مرض يظهر بسبب عدوى في الجهاز التنفسي العلوي. الألم والإزعاج اللذان ينتجات عن هذه الحالة يجعلان البحث عن بدائل طبيعية لتخفيف الأعراض لتكميل العلاجات التقليدية أمرًا ضروريًا.

لذلك، نرغب اليوم في استعراض بعض الخيارات الطبيعية الفعالة. ولكن، تذكر أنك تحتاج إلى استشارة طبيبك إذا لم تساعد هذه العلاجات على تخفيف الأعراض. فهذا المرض قد يسوء ويؤدي إلى مشكلات أكبر.

ننصحك بقراءة:

ثقب الحاجز الأنفي – اكتشف معنا المسببات والأعراض ووسائل العلاج

علاجات منزلية لتخفيف أعراض التهاب الجيوب الأنفية

يمكن لهذه العدوى أن تكون حادة أو مزمنة أو متكررة. عادةً ما تظهر مصحوبة بسعال (خلال الليل بشكل أساسي) وحمى عندما تستمر لأكثر من خمسة أيام. بالإضافة إلى أنها يمكن أن تؤدي إلى تضخم خلايا الغشاء المخاطي الأنفي لدى الأطفال.

من أجل كل هذه الأسباب، تطبيق العلاجات المناسبة مبكرًا أمر مهم سيضمن السيطرة على الأعراض وتجنب المضاعفات المحتملة. وبالإضافة إلى التوصيات الطبية الاحترافية، العلاجات الطبيعية التالية ستسمح بتحسين فعالية الأدوية الموصوفة.

1- استنشاق الأبخرة

علاج التهاب الجيوب الأنفية

استنشاق الأبخرة لتخفيف التهاب الجيوب الأنفية من العلاجات المنزلية الفعالة. ويمكننا تحضير هذه الأبخرة عن طريق استعمال أعشاب كالنعناع أو الكاموميل، وذلك وفقًا لبعض الدراسات.

هذا العلاج يفتح الجيوب وينظفها ويخفف الألم الناتج عن الالتهاب. بالإضافة إلى أنه يسهل إزالة المخاط اليذي يعيق عملية التنفس. للقيام بذلك، ننصح باتباع الخطوات التالية:

  • اغل الماء، وأطفئ النار عند وصوله إلى نقطة الغليان.
  • أضف الكاموميل أو أي نوع آخر من الأعشاب، ودعه ينتقع.
  • غط رأسك بمنشفة، وثبت رأسك أعلى الوعاء على مسافة آمنة لتجنب الإصابات.
  • استنشق الأبخرة المتصاعدة لبضع دقائق.

اقرأ أيضًا:

كل ما تريد معرفته عن عملية رأب الحاجز الأنفي

2- المحلول الملحي

المحلول الملحي من الوسائل الأخرى التي تساعد على تخفيف أعراض التهاب الجيوب الأنفية والحصول على راحة فورية. هذا العلاج يتم عن طريق إدخال المحلول الملحي في فتحات الأنف بشكل مباشر. وذلك لأنه يساعد على إذابة المخاط المتراكم في الجيوب وطرده بشكل فعال.

بالإضافة إلى ذلك،هذا العلاج يمنع تكوّن القشور ويخفف الألم. يوصى بعدم استعمال هذا العلاج لأكثر من ثلاث مرات يوميًا: صباحًا، بعد الظهر ومساءً. بعد تقطير المحلول في الأنف، دعه يقوم بعمله لبضع ثوانٍ، ثم انفث بقوة لإخراج المخاط.

اكتشف:

النزف الأنفي – اكتشف معنا 9 مسببات مختلفة للحالة

3- كمادات الماء الساخن

جيوب أنفية

للماء الساخن خصائص مفيدة. وعند استعماله في صورة كمادات على أي منطقة، فإنه يحفز تدفق الدم إليها. أفضل وسيلة للقيام بذلك هو غمس كمادات في الماء الساخن، ثم استعمالها مباشرةً على منطقة الأنف لمدة خمس دقائق على الأقل.

هذا العلاج سيخفف أعراض الالتهاب ونوبات الصداع الشائعة بسبب المرض. يُنصح بتطبيق هذا العلاج عدة مرات يوميًا حتى يكون فعالًا.

  • اغل بعض الماء.
  • أضف الكاموميل إليه إذا كنت ترغب في ذلك.
  • اغمر الكمادة في المزيج.
  • اعصرها، ثم ضعها على المنطقة لمدة 15 دقيقة.

قد يهمك:

6 نصائح تساعدك على مكافحة انسداد الأنف في غضون دقائق

4- تجنب بعض أنواع الأطعمة

قد لا تعرف ذلك، ولكن بعض أنواع الأطعمة المعينة تزيد من إنتاج المخاط، وهو أمر يجب تجنبه إذا كنت تعاني من التهاب الجيوب.

على سبيل المثال، حليب الأبقار ليس جيدًا لمن يعانون من هذه الحالة، خاصةً الأطفال منهم. لذلك، يجب إزالة منتجات الألبان في هذه الحالات من النظام الغذائي.

ختامًا، نتمنى أن تساعد هذه العلاجات، ولكن لا تنس ضرورة اتباع توصيات طبيبك. فأحيانًا قد يصف عقاقير دوائية معينة للسيطرة على الأعراض.

  • Albañil Ballesteros, M. R., Calvo, C., Hernando Helguero, P., Martínez Campos, L., & Domínguez Aurrecoechea, B.. (2014). Diagnóstico y manejo de la sinusitis: actitudes de los pediatras. Pediatría Atención Primaria16(61), 23-33.
  • Martínez Campos, L., Albañil Ballesteros, R., Flor Bru, J. de la, Piñeiro Pérez, R., Cervera, J., Baquero Artigao, F., Alfayate Miguélez, S., Moraga Llop, F., Cilleruelo Ortega, M. J., & Calvo Rey, C.. (2013). Documento de consenso sobre etiología, diagnóstico y tratamiento de la sinusitis. Pediatría Atención Primaria15(59), 203-218.
  • Martínez Rubio, A.. (2015). Leche de vaca. Consumo en la infancia: controversias y evidencias. Pediatría Atención Primaria17(Supl. 24), 25-29. Recuperado en 15 de marzo de 2019, de http://scielo.isciii.es/scielo.php?script=sci_arttext&pid=S1139-76322015000200004&lng=es&tlng=es.