صحة القلب – كيفية الحفاظ عليها من خلال النظام الغذائي

18 سبتمبر، 2020
أحماض الأوميغا 3 الدهنية تساعد على تحسين ملف الشحوم لجسم الإنسان وتقلل خطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية. في نفس الوقت، يوجد أنواع أخرى من الأطعمة التي تساهم في الحفاظ على صحة القلب. تابع القراءة لاكتشافها معنا!

أن الأكل الصحي يساعد على الحفاظ على صحة القلب ليس بالمعلومة الجديدة. في الواقع، عندما يتعلق الأمر بتجنب وعلاج الأمراض القلبية، بعض التغيرات في النظام الغذائي تصبح ضرورية، خاصةً إذا كان النظام الغذائي الاعتيادي يشمل كميات كبيرة من الأطعمة غير الصحية.

حاليًا، يعيد الأطباء والخبراء النظر في العلاقة بين نسبة الكوليسترول وخطر الأمراض القلبية الوعائية. ولكن، مع ذلك، هم متأكدون تمامًا من حقيقة أن الاستهلاك الوافر للأطعمة الطازجة قادر على تقليل احتمالية الفشل القلبي.

إذن، ما الذي يجب تناوله من أطعمة لحماية صحة القلب؟ في هذه المقال، نستعرض جميع المعلومات التي تحتاج إلى معرفتها.

لماذا يحافظ الأكل الصحي على صحة القلب؟

صحة القلب

يوجد الكثير من الدراسات التي تربط بين استهلاك الأطعمة الصحية وصحة القلب. على سبيل المثال، تبرز دراسة نُشرت في Current Cardiology Reports دور النظام الغذائي الصحي في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب. على وجه التخصيص، يشير الباحثون إلى أهمية استهلاك عناصر غذائية معينة كالآتي:

  • الألياف
  • الكربوهيدرات المعقدة
  • الفيتامينات
  • المعادن
  • الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة
  • الكيميائيات النباتية

هذه العناصر، والتي نحصل عليها من الخضروات، اللحوم الخالية من الدهون، الحبوب الكاملة، الفواكه والمصادر الصحية الأخرى، تساعد على تجنب ارتفاع الكوليسترول والدهون الثلاثية.

بالإضافة إلى أنها أثبتت امتلاكها لتأثيرات إيجابية عندما يتعلق الأمر بمكافحة ارتفاع ضغط الدم، حالات الأوعية الدموية الدماغية، الأزمات القلبية، وأمراض القلب الأخرى.

ننصحك بقراءة:

معادن غذائية مفيدة لصحة القلب

نصائح غذائية للحفاظ على صحة القلب

يوجد العديد من عوامل الخطر المتعلقة بأمراض القلب. وفي حين أنه لا يمكن تغيير بعضها، كالسن والجينات، إلا أن بعضها الآخر يقع تحت سيطرتنا. ويشمل ذلك الأطعمة التي نختار تناولها.

بأخذ ذلك في الاعتبار سنقترح ثلاث استراتيجيات للحفاظ على صحة القلب من خلال التغذية.

زد من استهلاك الأوميغا 3

استهلاك الأحماض الدهنية ضروري عندما يتعلق الأمر بتقليل خطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية وتحسين ملف دهون الجسم.

ولكن أكثر تأثيرات هذه العناصر إثارة للاهتمام هي التأثيرات المنظمة للعمليات الالتهابية. وهذا النوع من الدهون يكافح النشاط الالتهابي لبعض العناصر كالأوميغا 6.

لزيادة استهلاك الأوميغا 3، تحتاج إلى إضافة الأسماك الدهنية، الزيوت النباتية الخام، والمسكرات الجافة لنظام الغذائي. ولكن تذكر أن المكسرات عالية السعرات، لذلك لا يجب الإفراط في تناولها.

اقرأ أيضًا:

ما يجب عليك تناوله إذا أصبت بنوبة قلبية من قبل أو كنت ترغب في تجنبها

الجأ للصوم المتقطع

الصوم المتقطع

الصوم المتقطع أحد البروتوكولات الغذائية الشائعة حاليًا. ويمكن لهذا النظام أن يوفر بعض المزايا فيما يتعلق بتحسين تكوين الجسم.

بالإضافة إلى ذلك، فالصوم المتقطع يخفف الالتهاب ويحفز الالتهام الذاتي. هذه العمليات تساهم في تحسين الصحة على المدى المتوسط والطويل.

بجانب ذلك، يمكن للصوم المتقطع أن يساعد في تحسين ملف دهون الجسم وتقليل خطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية.

أخيرًا، بجانب تقليل السعرات الحرارية المستهلكة، يؤدي الصوم المتقطع إلى تأثيرات إيجابية فيما يتعلق بتنظيم عملية الأكسجة.

اكتشف:

اكتشف معنا اليوم أجزاء القلب المختلفة ووظائفها

زد من استهلاك الفواكه والخضروات

مضادات الأكسدة عناصر غذائية أساسية عندما يتعلق الأمر بالحفاظ على صحة القلب، ويمكن العثور عليها بوفرة في الخضروات والفواكه.

هذه العناصر هي المسؤولة عن الألوان الزاهية والنكهات المرة لبعض هذه الأطعمة. ويجب استهلاك هذه المصادر بانتظام لمكافحة أنواع الأمراض المختلفة.

فيما يتعلق بالأمراض القلبية الوعائية، الريسفيراتول الموجود في العنب والليكوبين الموجود في الطماطم يعدان من أهم العناصر.

أخيرًا، من المهم إعطاء الأولية دائمًا للأطعمة الطازجة بدلًا من المعالجة التي تفتقر إلى هذه العناصر الغذائية المهمة.

قد يهمك:

لون الطعام وقيمته الغذائية

أكل صحي لقلب سليم

إذا كنت ترغب في الحفاظ على صحة قلبك وأوعيتك الدموية، تحتاج إلى اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن يعتمد على الأطعمة الطازجة المغذية، ويمزج بين اللحوم الخالية من الدهون والمصادر النباتية.

في نفس الوقت، استهلاك الدهون الصحية كالأوميغا 3 يقلل خطر الإصابة بالأمراض المختلفة، بما فيها الأمراض القلبية الوعائية.

ختامًا، الصوم المتقطع قد يكون خيارًا رائعًا لتحسين صحة القلب، تقليل مستويات الالتهاب، وأيضًا الأكسدة.

  • Peters SA, Singhateh Y, Mackay D, Huxley RR, Woodward M. Total cholesterol as a risk factor for coronary heart disease and stroke in women compared with men: A systematic review and meta-analysis. Atherosclerosis. 2016;248:123‐131. doi:10.1016/j.atherosclerosis.2016.03.016
  • Casas R, Castro-Barquero S, Estruch R, Sacanella E. Nutrition and Cardiovascular Health. Int J Mol Sci. 2018;19(12):3988. Published 2018 Dec 11. doi:10.3390/ijms19123988
  • Anand SS, Hawkes C, de Souza RJ, et al. Food Consumption and its Impact on Cardiovascular Disease: Importance of Solutions Focused on the Globalized Food System: A Report From the Workshop Convened by the World Heart Federation. J Am Coll Cardiol. 2015;66(14):1590‐1614. doi:10.1016/j.jacc.2015.07.050
  • Ruan Y, Guo Y, Zheng Y, et al. Cardiovascular disease (CVD) and associated risk factors among older adults in six low-and middle-income countries: results from SAGE Wave 1. BMC Public Health. 2018;18(1):778. Published 2018 Jun 20. doi:10.1186/s12889-018-5653-9
  • Rasineni K, Casey CA. Molecular mechanism of alcoholic fatty liver. Indian J Pharmacol. 2012;44(3):299‐303. doi:10.4103/0253-7613.96297
  • Malinowski B, Zalewska K, Węsierska A, et al. Intermittent Fasting in Cardiovascular Disorders-An Overview. Nutrients. 2019;11(3):673. Published 2019 Mar 20. doi:10.3390/nu11030673
  • Calder PC., Omega 3 fatty acids and inflammatory processes: from molecules to man. Biochem Soc Trans, 2017. 45 (5): 1105-1115.
  • Bishehsari F., Magno E., Swanson G., Desai V., et al., Alcohol and gut derived inflammation. Alcohol Res, 2017. 38 (2): 163-171.
  • Pellegrino D. Antioxidants and Cardiovascular Risk Factors. Diseases. 2016;4(1):11. Published 2016 Feb 17. doi:10.3390/diseases4010011