علاج الإسهال المرتبط بالمضادات الحيوية

8 سبتمبر، 2021
الإسهال المرتبط بالمضادات الحيوية؟ إذا حدث لك هذا في أكثر من مناسبة، فستكتشف اليوم بعض الطرق لعلاجه.

عادةً ما يكون الإسهال أحد الأعراض التي تشير إلى أنك تعاني من مرض ما. على سبيل المثال، التهاب المعدة والأمعاء. وفي بعض الأحيان، يكون أيضًا علامة تحذير من احتمال حدوث تسمم غذائي. تعرف على كل ما تريد معرفته عن الإسهال المرتبط بالمضادات الحيوية.

ومع ذلك، يذهب الكثير من المرضى لزيارة الطبيب لأن المضاد الحيوي يسبب لهم هذه الأعراض.

هذا هو أحد الأسباب التي بسببها يجب أن تشتري دائمًا المضادات الحيوية بوصفة طبية. كما تشير مقالة المفاهيم الأساسية للاستخدام العقلاني للمضادات الحيوية في طب الأنف والأذن والحنجرة، فإن الإسهال هو أحد الآثار الجانبية لبعض المضادات الحيوية مثل الأمينوغليكوزيدات، الكليندامايسين، الماكروليد، أو البنسلين.

هذه الأدوية شديدة العدوانية على الجهاز الهضمي.

لماذا تسبب المضادات الحيوية الإسهال؟

بكتيريا المطثية العسيرة

الأسباب التي تجعل المضادات الحيوية تسبب الإسهال هو تأثيرها السام على الأمعاء.

السبب يكمن في أن هذه الأنواع من الأدوية تغير الفلورا المعوية، مما يؤدي إلى تقليل البكتيريا المفيدة، وتكاثر أنواع أخرى، مثل بكتيريا المطثية العسيرة، مسببة الإسهال.

ومع ذلك، يمكنك تحليل العديد من مكونات المضادات الحيوية لمعرفة احتمالات الإصابة بالإسهال إذا كنت تتناولها. هذه العناصر، والتي ذكرنا بعضها أعلاه، هي الكليندامايسين، الأمبيسيلين، الأموكسيسيلين، السيفالوسبورينات.

للحصول على تشخيص دقيق بأن المضادات الحيوية تسبب لك الإسهال، من المهم أن تذهب لزيارة طبيبك حتى يتمكن من طلب الاختبارات المناسبة. وتتكون هذه من تحليل البراز، وتنظير القولون في الحالات الشديدة.

ننصحك بقراءة:

التعافي من الإسهال – ثلاثة وصفات حساء تخلصك من أعراض الإسهال بسرعة

الأعراض والعلاجات المحتملة

على الرغم من أن الإسهال يمكن أن يكون أحد الأعراض المشتقة من المضادات الحيوية، والتي يمكن أن تؤثر على كل من الأطفال والبالغين وكبار السن، إلا أنه أكثر شيوعًا عند كبار السن.

في الواقع، غالبًا ما يحدث الإسهال لدى الأشخاص الذين أجروا للتو عملية جراحية في البطن أو الذين لا يتبعون نظامًا غذائيًا صحيًا للغاية. فيما يلي، اكتشف الأعراض المرتبطة بتناول المضادات الحيوية:

  • براز سائل ومتكرر.
  • في الحالات الشديدة، قد يحتوي البراز على دم.
  • آلام البطن الحادة.
  • الحمى والتوعك العام.
  • الجفاف

يجب على كبار السن الذين يتناولون المضادات الحيوية ولديهم هذه الأعراض زيارة الطبيب. والسبب هو أنه في الحالات الشديدة، قد لا يحدث الجفاف الذي يمكن أن يؤدي إلى الوفاة، بل قد يحدث ثقب في الأمعاء يتطلب التدخل الجراحي الفوري.

اكتشف:

استهلاك الزبادي أثناء المعاناة من الإسهال: هل هي ممارسة مقبولة؟

العلاج

علاج الإسهال

يجب على المريض الذي يعاني من الإسهال الناتج عن المضادات الحيوية اتباع نصيحة الطبيب. إذا لم تكن الحالة خطيرة، فسيبدأ الطبيب في المتابعة التي لن تتكون، في أي وقت، من وقف تناول المضادات الحيوية. في حالات أخرى، قد يوصي الطبيب باستبدال الدواء الموصوف.

ماذا لو كان الإسهال شديدًا؟ يمكنك محاولة تغيير المضاد الحيوي. ومع ذلك، في الحالات القصوى، يوصي الأطباء المريض بالتوقف عن تناوله وحتى تناول الأدوية المضادة للإسهال.

يجب ألا تنسى اتباع التعليمات الغذائية لطبيبك وقم بالترطيب باستمرار، مع وجود زجاجة مياه في الجوار دائمًا. قد يكون استهلاك البروبيوتيك مفيدًا أيضًا في هذه الحالات.

اقرأ أيضًا:

المضادات الحيوية واسعة المجال – اكتشف معنا ما هي وبعض أنواعها

الوقاية

للوقاية من الإسهال المرتبط بالمضادات الحيوية، من الضروري تجنب العلاج الذاتي. في الواقع، يُحظر في العديد من البلدان بيع هذه الأدوية للعملاء ما لم يكن لديهم روشتة طبية.

لذلك، يجب عليك دائمًا الذهاب إلى طبيبك إذا لم تكن على ما يرام، بدلًا من العلاج الذاتي.

إذا كنت على اتصال بمريض مصاب بالإسهال، فيجب أن تمنع انتشاره. أفضل طريقة للقيام بذلك هي غسل يديك بعد لمس المريض المصاب. إذا كنت تعمل في مؤسسة صحية، فمن الضروري أن تستخدم القفازات.

هل سبق أن تم تشخيصك بالإسهال المرتبط بالمضادات الحيوية؟ هل عادة ما تداوي نفسك بنفسك؟ نأمل أن تسمح لك هذه المقالة بأن تكون أكثر وعيًا بضرورة الذهاب إلى الطبيب، بدلًا من اتخاذ الإجراءات التي قد تعرض صحتك المعوية للخطر دون استشارة أخصائي أولًا.

  • Bustos, S. P., & Chamorro, J. F. V. (2018). Probióticos en diarrea aguda, asociada a antibióticos y nosocomial: evidencia en pediatría. Revista Colombiana de Gastroenterología33(1), 41-48.
  • Ecker, L., Ochoa, T. J., Vargas, M., Del Valle, L. J., & Ruiz, J. (2013). Preferencias de uso de antibióticos en niños menores de cinco años por médicos de centros de salud de primer nivel en zonas periurbanas de Lima, Perú. Revista Peruana de Medicina Experimental y Salud Pública30(2), 181-189.
  • Poma Gálvez, Jonnathan. (2012). Diarrea disenterica en niños: el uso de antibioticos según la encuesta demográfica y de salud familiar – Endes 2011. Revista de Gastroenterología del Perú32(4), 429. Recuperado en 11 de marzo de 2019, de http://www.scielo.org.pe/scielo.php?script=sci_arttext&pid=S1022-51292012000400015&lng=es&tlng=es.