المينوكسيديل: علاج لداء الثعلبة وتساقط الشعر

16 يوليو، 2020
الثعلبة هي فقدان الكثافة الشعرية. إنها مشكلة طبية شائعة. فتشير الإحصائيات إلى أنها تصيب أكثر من 50% من الرجال و30% من النساء في مرحلة ما من حياتهم.

المينوكسيديل دواء يعزز نمو الشعر ويمنع تساقطه. كان المينوكسيديل في البداية دواء يُعطى فمويًا لعلاج ارتفاع ضغط الدم نظرًا لتأثيره الموسع للأوعية الدموية. لكن عانى بعض المرضى الذين كانوا يعالجون بهذا الدواء من ظهور شعر غير مرغوب فيه. لذا عُززت هذه التركيبة لتأليف محلول كحول وماء للاستخدام الموضعي في حالات الثعلبة (بقع الصلع). تم التصديق لاحقًا على المينوكسيديل وأُثبت أنه من أكثر الأدوية فعالية في علاج الثعلبة الأندروجينية فقدان الشعر النمطي.

المزيد عن المينوكسيديل

بقع صلع

يمكن أن يستخدم الرجال والنساء هذا الدواء لعلاج الثعلبة وتساقط الشعر. كقاعدة عامة، يُوصى بتركيز 5% للرجال، و3 أو 4% للنساء لتفادي ظهور شعر الوجه. لكن من الممكن استخدامه أيضًا بتركيز 2%. في هذه الحالة يجب أن تستخدمه مرتين يوميًا. الجرعة الموصى بها 2 ملل يوميًا أو من 10 لـ 12 رشة.

بالإضافة إلى التركيزات المختلفة التي ذكرناها، يمكنك أيضًا أن تجد المينوكسيديل في السوق في أشكال مختلفة وبأسماء تجارية عديدة.

أكثر الأشكال الصيدلانية استخدامًا هي السائل. بالإضافة إلى الشكل الجديد الذي تزيد شعبيته: رغوة المينوكسيديل.

قد تريد قراءة:

حماية الشعر – نصائح تساعدك على تجنب تلف الشعر الناتج عن الكلورين

أسباب ظهور داء الثعلبة

الثعلبة هي فقدان الكثافة الشعرية. إنها مشكلة طبية شائعة. فتشير الإحصائيات إلى أنها تصيب أكثر من 50% من الرجال و30% من النساء في مرحلة ما من حياتهم.

هذه حالة قد تؤثر بشكل كبير على جودة حياة الأشخاص الذين يعانون منها. لهذا السبب، فإنها مشكلة جمالية خالصة. يحتاج المريض أن يتحصل على المعلومات الطبية الكافية لمنع الاضطرابات النفسية المصاحبة، خاصة تلك المتعلقة بتقدير الذات.

هناك اليوم أكثر من 100 نوع معروف للثعلبة. وكما ذكرنا أعلاه، إن أكثرها شيوعًا الثعلبة الأندروجينية. ينتج هذا النوع عن التغيرات الهرمونية. لكن هناك أسباب أخرى إلى جانب التغيرات الهرمونية قد تساهم في ظهور الثعلبة:

  • النظام الغذائي
  • الضغط النفسي أو الجسدي
  • فقر الدم أو نقص الحديد
  • الأمراض المناعية
  • تغيرات الهرمونات الدرقية
  • بعض الأدوية

بما أن هناك العديد من الأشياء التي قد تسبب الثعلبة، فمن الضروري إجراء تشخيص طبي سليم. سيتمكن الطبيب بهذه الطريقة من وصف أفضل دواء لكل سبب.

نقترح قراءة:

ترقق الشعر – اكتشف أسباب ترقق الشعر وكيفية مكافحة الحالة

أعراض داء الثعلبة

علاج الثعلبة 1

أكثر عرض يميز الثعلبة هو فقدان الكثافة الشعرية (فقدان الشعر). قد يعتقد الشخص في بعض الأحيان أنه يفقد الكثير من الشعر. لكن لا يعني ذلك بالضرورة أنه يعاني من هذا المرض.

يتسم فقدان الكثافة الشعرية عادةً بانحسار منبت الشعر وبقع صلعاء في الرجال وشعر خفيف عند النساء. قد تتسم بعض الأنواع الثعلبة بالحكة أو حتى ألم بفروة الرأس.

كيفية الوقاية من الثعلبة

العادات الصحية مثل عدم التدخين، واتباع نظام غذائي صحي، وتجنب التعرض الزائد لأشعة الشمس قد تعزز صحة الشعر وتسبب تحسنًا في شكل الشعر.

لكن ليس هناك حتى الآن علاج طبي فعال للوقاية من داء الثعلبة. وبالتالي، فإن أفضل الطرق لتحسين مسار المرض بمجرد أن تظهر أعراضه هي التشخيص السليم، والعلاج المبكر، بالمينوكسيديل على سبيل المثال.

استكشف:

تجنب تساقط الشعر – 5 نصائح للحفاظ على صحة فروة الرأس

الأعراض الجانبية للمينوكسيديل

سيدة لديها بقع صلع

يمكن أن يسبب المينوكسيديل مثل كل الأدوية مجموعة من الأعراض الجانبية. مشاكل البشرة من بين أكثر الأعراض الجانبية تكررًا. إليك بعض منها:

  • الحكة
  • التهاب الجلد
  • الجفاف
  • تهيج الجلد
  • الإكزيما
  • فرط الشعر

بشكل عام، تتراوح الآثار الجانبية للمينوكسيديل بين الخفيفة والمتوسطة الشدة، وتختفي بمجرد أن يتم التوقف عن استعمال الدواء. قد تتوقف حدة هذه الأعراض الجانبية على جرعة الدواء وشكل تعاطيه.

ختامًا، المينوكسيديل دواء فعال في علاج الثعلبة. تحدث إلى الطبيب أو الصيدلي إذا كان لديك أي أسئلة واتبع تعليماته بدقة.

  • Wagner, L., & Kenreigh, C. (2011). Minoxidil. In xPharm: The Comprehensive Pharmacology Reference. https://doi.org/10.1016/B978-008055232-3.62191-9
  • Messenger, A. G., & Rundegren, J. (2004). Minoxidil: Mechanisms of action on hair growth. British Journal of Dermatology. https://doi.org/10.1111/j.1365-2133.2004.05785.x
  • Kelly, Y., Blanco, A., & Tosti, A. (2016). Androgenetic Alopecia: An Update of Treatment Options. Drugs. https://doi.org/10.1007/s40265-016-0629-5