التهاب الأنسجة – 10 أعراض شائعة تشير إلى إصابتك بالحالة

13 نوفمبر، 2018
بالإضافة إلى الألم العضلي والإرهاق، يمكن لالتهاب الأنسجة أن يؤثر على المريض نفسيًا، حيث أنه مرض مزمن يمكن أن يؤدي إلى العجز.

التهاب الأنسجة هي متلازمة تتسم بزيادة استجابة الجسم لآلام العظام والمفاصل.

تظهر الحالة عادةً مصحوبة بنوبات من الإرهاق، مشكلات الجهاز الهضمي، الصداع المتواصل، والشعور بالوخز في الأطراف.

لم يتم حتى الآن اكتشاف أسباب الإصابة. ومع ذلك، فنحن نعرف أنها حالة يرتبط ظهورها بالعوامل الوراثية، قلة النشاط والحركة، وبعض الأمراض الأخرى.

ويجدر بنا هنا الإشارة إلى أن الأعراض تختلف من مريض إلى آخر. مع ذلك، تعتبر زيادة مستويات الالتهابات من الأعراض الأكثر شيوعًا.

إحدى أكبر المخاطر التي قد تواجه مرضى التهاب الأنسجة هي الخلط بين أعراضه وأعراض بعض الحالات الشائعة الأخرى.

ففي حالة لم يتم التعامل مع هذا المرض بشكل سريع ومناسب، قد ينتج عنه تداعيات صحية خطيرة.

لذلك من الضروري معرفة كيفية اكتشاف الإصابة بالمرض عن طريق الأعراض التي سنشاركها معكم اليوم. اكتشفوها!

أعراض التهاب الأنسجة الشائعة

1. التيبس

سيدة تتألم من رسغها

إن أحد أكثر الأعراض انتشارًا بين مرضى التهاب الأنسجة هو التيبس في أطراف الجسد المختلفة.

وفي أغلب الأحيان، تكون الأعراض أكثر حدة خلال الساعات الأولى من الاستيقاظ من النوم.

يشبه التيبس أعراض مرض التهاب المفاصل، وهو لا يقتصر على شعور بالألم أو بالثقل فقط، فهو قد يعيق الحركة أيضًا.

2. صعوبة التركيز

شخص مصاب بالصداع

يطلق على هذا العرض مصطلح “الضباب الدماغي،” ولسوء الحظ، فإنه يتسبب في مشاكل خطيرة تؤثر على التركيز والذاكرة.

فيبدأ المرضى في ملاقاة صعوبة بالغة في التركيز على الأنشطة الاعتيادية التي يقومون بها.

بالإضافة إلى ذلك، فإن المريض قد يعاني في بعض الأحيان من فقدان أو ضعف الذاكرة قصيرة المدى.

3. الشعور بالإرهاق

يعتبر الإرهاق الجسدي والعقلي من الأعراض الأخرى الشائعة التي عادةً ما تصاحب التهاب الأنسجة.

ويَحول الشعور بالثقل في الجسم كله، إضافة إلى الإجهاد الذهني الشديد، دون مشاركة المريض في الأنشطة اليومية العادية.

فالمريض يشعر بالتعب بشكل مستمر، حتى عند القيام بالأنشطة البسيطة أو المهام الجسدية أو الفكرية السهلة.

اقرأ أيضًا:

الإرهاق والصداع – إليك أفضل 9 أطعمة سوف تساعدك على تجنب التعب وحالات الصداع

4. آلام منتشرة

آلام الجسم نتيجة التهاب الأنسجة

يشكو مريض التهاب الأنسجة عادةً من الشعور بالألم في جميع أنحاء الجسم، وقد يكون ذلك الألم خفيفًا أو شديدًا.

وقد تبدأ هذه الآلام في الظهور في بادئ الأمر بشكل متقطع أو بكثافة منخفضة. إلا أنها تميل إلى أن تصبح حادة ومتكررة تدريجيًا.

تتركز هذه الآلام في مناطق الأربطة والعضلات والأوتار. وللأسف، فإنها لا تستجيب عادة بسرعة أو بسهولة لتأثيرات مسكنات الألم التي يلجأ إليها المرضى دون استشارة الطبيب.

5. الأرق واضطرابات النوم

نتيجة لبعض الأعراض الجسدية والنفسية التي ذكرناها سابقًا، فإن المرضى غالبًا ما يواجهون صعوبة في الاستمتاع بنوم هادئ وعميق.

يؤدي ذلك إلى تحفيز نشاط الناقلات العصبية بالدماغ، والتي تصبح أقل فعالية في تحفيز الدماغ، وهو ما يؤثر بالتالي على باقي الوظائف بالسلب.

بجانب ذلك، يمكن للانزعاج الجسدي الناجم عن الألم أن يزداد سوءًا بسبب الأرق وقلة النوم.

6. التخدر والتنميل

إن الإحساس القوي بتخدر وتنميل الأطراف قد يكون علامة واضحة من علامات مراحل التهاب الأنسجة المبكرة.

فعادةً ما يشعر المرضى بوجود إحساس يشبه “الوخز بالإبر،” خاصةً في اليدين والساقين.

وقد يستمر هذا الإحساس أحيانًا لبضع دقائق فقط. ولكن في حالات أخرى، فإنه يستمر لفترات أطول.

تزيد وتيرة هذه الأعراض غالبًا في الليل أو إذا حافظ المريض على وضعية الجسم لفترة طويلة.

7. مشاكل الجهاز الهضمي

مشاكل الجهاز الهضمي

إن الاختلالات التي يسببها التهاب الأنسجة يمكن أن تأتي مصحوبة بأعراض أخرى مشابهة لأعراض متلازمة القولون العصبي.

وبالمثل، فإن معظم المرضى يعانون أيضًا من آلام المعدة المتكررة، وكذلك احتباس الغازات وارتجاع المريء.

ننصحك بقراءة:

مشاكل القولون – علامات منذرة تشير إلى إصابتك بأمراض الجهاز الهضمي

8. التحسس من العوامل البيئية المحيطة

في كثير من الحالات، تزداد حساسية المرضى ضد بعض العوامل البيئية المحيطة بهم.

ويكون لأجسامهم ردود فعل تحسسية أكثر حدة من المعتاد ضد هذه العوامل البيئية التي قد تشمل الضوضاء، الضوء الساطع، التلوث وبعض المواد الكيميائية.

وتظهر ردود الفعل هذه في أشكال عديدة، ولكن أكثرها شيوعًا هي حالات الصداع والصداع النصفي.

9. عدم القدرة على تنظيم حرارة الجسم

سيدة ترتدي رداء صوفي طويل الأكمام

يعاني مرضى التهاب الأنسجة من صعوبة في تنظيم درجة حرارة الجسم.

ويرجع ذلك إلى التغيرات المستمرة التي تمر بها أجسادهم بسبب اختلال التوازن الدخلي.

تكون هذه الأعراض في بعض الأحيان شديدة إلى درجة تمنع المصابين من الحصول على الراحة الكافية بسبب شعورهم بالحر أو البرد الشديد.

10. الاكتئاب

تعتبر نوبات الاكتئاب التي غالبًا ما تصيب مرضى التهاب الأنسجة من أخطر الأعراض.

فلسوء الحظ، يكون للمرض تأثيرًا ملحوظًا على جودة الحياة التي يعيشها المرضى وعلى قدرتهم على الاستمتاع بها.

وهو ما يسبب تغيرات عاطفية ومشاعر حزن عميق نتيجة القيود التي يتعين على المريض التعايش معها.

يمكن لهذا المرض أن يصيب أي شخص. ومن المهم الانتباه إلى هذه الأعراض لأن المريض يحتاج دعمًا قويًا من الأطباء والأخصائيين النفسيين، وكذلك من العائلة والأصدقاء.