أعراض مقدمات السكري – 5 معلومات مهمة تحتاج إلى معرفتها عن الحالة

1 مايو، 2019
كمرض السكري نفسه، لا تصاحب حالة مقدمات السكر أعراض واضحة. ولذلك يجب عليك أن تخضع للفحوصات الطبية الدورية حتى تستطيع اكتشاف إصابتك في أسرع وقت ممكن.

 تشمل أعراض مقدمات السكري ارتفاع مستوى الغلوكوز في الدم بشكل غير طبيعي، ولكن ليس إلى حد كاف لتشخيص المريض بداء السكري.

لقد سمعنا جميعًا دون شك عن مرض السكري من النوع الثاني. وهو من الأمراض التي يعتبرها العديد من المتخصصين وباءً عالميًا.

تظهر أعراض مقدمات السكري بسبب عدم قدرة الجسم على السيطرة على مستويات السكر، وتميل الحالة إلى عدم إظهار علامات واضحة إلا بعد وقت طويل من الإصابة.

وإذا قام الطبيب بتشخيصك كمصاب بمقدمات السكر، تصبح في خطر الإصابة بداء السكري من النوع الثاني. وتصبح معرضًا أيضًا لخطر الإصابة بمشكلات القلب والسكتات الدماغية.

ولذلك لا يجب الاستهانة بهذه الحالة الخطيرة التي يجب علينا فهم المزيد عنها حتى نستطيع مواجهتها بشكل مناسب يجنبنا المخاطر المستقبلية.

,نرغب في هذه المقالة في استعراض أعراض مقدمات السكري ، أنواع الفحوصات التي يجب علينا الخضوع لها لاكتشاف الإصابة، وكيفية مواجهة الحالة.

خطورة زيادة مستويات السكر في الدم

خطورة زيادة مستويات السكر في الدم

هل ظهور أعراض مقدمات السكري يعني أنك ستصاب حتمًا بداء السكري؟

الإجابة هي لا. يوجد خطر ولكن لا يوجد علاقة مباشرة.

ولكن إصابتك بحالة مقدمات السكر تعني ضرورة الاستعانة بالأدوية والخضوع للفحوصات بشكل دوري.

وتكمن المشكلة الرئيسية، سواء بالنسبة لمرضى مقدمات السكري أو مرضى السكري، أنهما لا يُظهران علامات واضحة تدل على الإصابة بهما.

لذلك يجب عليك الخضوع للفحوصات، فإذا لم يتم اكتشاف وعلاج الحالة، يمكن للعواقب أن تكون خطيرة جدًا.

  • ارتفاع مستويات السكر في الدم يزيد من احتمالية الإصابة بخثرات الدم التي قد تنتقل وتؤدي إلى النوبات القلبية والسكتات الدماغية.
  • يمكن لمستويات سكر الدم المرتفعة أن تتلف الأعصاب، وتؤدي إلى التخدر وظهور الآلام في منطقة الساقين.
  • يمكن للشعيرات الدموية الدقيقة الخاصة بالشبكية أن تتأثر أيضًا، مما قد يؤدي إلى العمى.
  • لا يمكننا أن ننسى التأثير الواقع على الكليتين. فالحالة من الممكن أن تتلفهما وتؤدي إلى الفشل الكلوي.
  • في نفس الوقت، يمكن لارتفاع مستويات السكر في الدم أن يغير من وظائف خلايا الدم البيضاء. وبذلك يَضعُف الجهاز المناعي ويصبح عرضة للإصابة بأنواع العدوى المختلفة.

ننصحك بقراءة:

استهلاك السكريات – اكتشف 6 علامات تدل على إفراطك في استهلاك هذه السموم

من هم المعرضون لخطر الإصابة بمقدمات السكري؟

من هم المعرضون لخطر الإصابة بمقدمات السكر؟

  • من يمتلك تاريخًا عائليًا مع مرض السكري
  • من يعاني من زيادة الوزن أو السمنة
  • من تعدى سن ال45 ويتبع نظامًا غذائيًا سيئًا
  • النساء اللاتي كن يعانين من السكري خلال فترة الحمل
  • من يعاني من دهون البطن
  • من يتبع نمط حياة كسول
  • يمكن للإصابة بأكياس المبيض أن تكون مؤشرًا، وفي بعض الأحيان، تكون علامة على الإصابة بالسكري.

ما هي أعراض مقدمات السكري ؟

كما ذكرنا من قبل، إحدى المشكلات التي يواجهها مرضى مقدمات السكري والسكري هي أنهما لا يأتيان مصحوبان بعلامات واضحة.

لذلك يقوم الأطباء بأخذ تاريخنا العائلي في الاعتبار، ويمكنهم التحقق مما إذا كانت مستويات السكر في الدم متوازنة من خلال الفحصوات الدورية.

برغم ذلك، يمكن للأعراض التالية أن تشير إلى الإصابة في بعض الأحيان:

  • الإصابة بالعدوى بشكل مستمر
  • العطش الشديد
  • الإجهاد
  • الرغبة في التبول بشكل متكرر

كما ترى، هذه الأعراض عامة وغير واضحة. وهي لا تعتبر أعراضًا خطيرة ولا تؤثر بشكل كبير على حياتنا اليومية، ولذلك لا ننتبه إليها.

أهم شيء يجب عليك تذكره هو الخضوع للفحص الدوري وإطلاع الطبيب على جميع الأعراض التي تلاحظها.

اقرأ أيضًا:

مستويات السكر المرتفعة – كيف تتخلص من مستويات سكر جسمك المرتفعة

ما هي الفحوصات التي يجب علينا الخضوع لها لاكتشاف مقدمات السكر؟

  • فحصوات سكر الدم أثناء الصوم هي الأكثر شيوعًا. وهي تعتمد على تحليل الدم لقياس مستويات الغلوكوز فيه بعد 8 ساعات من الصوم. إذا كان المستوى بين 100 و125 ملليغرام، يتم اعتبار الشخص مريضًا بمقدمات السكري.
  • يعتمد الفحص الآخر على مستوى تحمل الغلوكوز. فبعد ساعتين من استهلاك مشروب سكري، يتم تحليل الدم للتحقق من كيفية معالجة الجسم للسكر المستهلك. إذا كان المستوى بين 140 و200 ملليغرام، يعتبر الشخص مريضًا بمقدمات السكري أيضًا.

كيف يمكننا مواجهة حالة مقدمات السكري؟

ممارسة الرياضة

إذا غيرنا أسلوب حياتنا واتبعنا عادات الحياة اليومية الصحية التي سيرشدنا طبيبنا إليها، يمكننا تجنب أو السيطرة على مستويات السكر المرتفعة.

خذ في اعتبارك النصائح التالية:

  • اتبع حمية البحر الأبيض المتوسط التي تحتوي على زيت الزيتون، الخضروات والفاكهة المجففة، البقوليات، الفواكه الطازجة، إلخ.
  • يجب عليك الانتباه إلى وزنك.
  • مارس الرياضة بشكل منتظم ولكن لا تفرط.
  • زد من استهلاكك لفيتامين د.

أخيرًا، نحن قادرون على تجنب والسيطرة على مقدمات السكري ونستطيع تجنب تطور الحالة والإصابة بداء السكري.

حان الوقت للاعتناء بصحتنا، فهي أغلى ما نملك.

Štechová, K. (2018). Prediabetes. Interni Medicina pro Praxi.

Undas, A., Wiek, I., Stêpień, E., Zmudka, K., & Tracz, W. (2008). Hyperglycemia is associated with enhanced thrombin formation, platelet activation, and fibrin clot resistance to lysis in patients with acute coronary syndrome. Diabetes Care. https://doi.org/10.2337/dc08-0282

Salas-Salvadó, J., Bulló, M., Babio, N., Martínez-González, M. Á., Ibarrola-Jurado, N., Basora, J., … Ros, E. (2011). Reduction in the incidence of type 2 diabetes with the mediterranean diet: Results of the PREDIMED-Reus nutrition intervention randomized trial. Diabetes Care. https://doi.org/10.2337/dc10-1288

American Diabetes Association. (2016). 2016 American Diabetes Association (ADA) Diabetes Guidelines Summary Recommendation from NDEI. National Diabetes Education Initiative.

Vanherwegen, A. S., Gysemans, C., & Mathieu, C. (2017). Vitamin D and Diabetes. In Vitamin D: Fourth Edition. https://doi.org/10.1016/B978-0-12-809963-6.00106-1

Lumb, A. (2014). Diabetes and exercise. Clinical Medicine, Journal of the Royal College of Physicians of London. https://doi.org/10.7861/clinmedicine.14-6-673

Hanyu, H. (2014). Diabetes mellitus and dementia. Brain and Nerve.