فيروس الكورونا - كيف يمكن تجنب ونشر العدوى

برغم أن الخطر لا يزال منخفض في الكثير من البلاد، إلا أنه من الضروري أن نكون واعين بأفضل الإجراءات المتاحة التي يمكن من خلالها تجنب الإصابة أو نشرها.
فيروس الكورونا - كيف يمكن تجنب ونشر العدوى

آخر تحديث: 23 مايو, 2020

لا نزال نتعلم الكثير بشأن فيروس الكورونا من خلال الأعداد الكبيرة التي أصيبت به في الأسابيع القليلة الماضية.

ومع الأسف، هذا الفيروس أدى إلى نتائج مأساوية في حالة كبار السن وأصحاب المناعة الضعيفة. لهذا السبب نحتاج إلى معرفة كيفية تجنب الإصابة وكيفية نشرها أيضًا.

ما هو مرض كوفيد-19؟

فيروس الكورونا ينتمي إلى عائلة من الفيروسات مجهولة المصدر، ويوجد أنواع عديدة منه.

وهذه الفيروسات هي المسؤولة عن عدة أمراض شائعة، من نزلات البرد البسيطة إلى الالتهاب الرئوي الحاد، وحتى الفشل التنفسي في الحالات الشديدة.

تم اكتشاف أولى حالات فيروس كورونا الجديد في مدينة ووهان الصينية في ديسمبر 2019. ومنذ ذلك الحين، انتقل الفيروس من المصابين إلى الأصحاء بمعدلات غير مسبوقة.

وحاليًا، يوجد أكثر من 190 ألف مصاب وأكثر من 8 آلاف حالة وفاة بسبب المرض. وهو ما يعني أنه برغم عدد الحالات الكبير، إلا أن نسبة الوفاة حاليًا منخفضة.

ما هي أعراض فيروس الكورونا؟

أعراض فيروس الكورونا

عدوى فيروسكورونا تنتج عادةً أعراض شبيهة بأعراض الإنفلونزا الشائعة. ومنها:

  • سيلان الأنف
  • عدم راحة عام
  • إجهاد
  • ألم العضلات
  • السعال
  • الحمّى والقشعريرة
  • احتقان الحلق والصداع

يمكن للعدوى ألا تُظهر أي أعراض أو قد تظهر في صورة الأعراض العامة التي ذكرناها، وقد تتطور وتسبب مضاعفات خطيرة كالالتهاب الرئوي وتوقف التنفس في الحالات الحادة.

وبشكل عام، تظهر الحالات الشديدة بين الفئات الأكثر ضعفًا ككبار السن ومن يعانون من ضعف الجهاز المناعي.

كيف ينتشر المرض؟

أحد الأسباب الرئيسية التي تدعو إلى القلق هي حقيقة أن الفيروس يمكن أن ينتقل من شخص لآخر بسهولة. في الواقع، يمكن للفيروس الانتقال من الشخص المصاب قبل ظهور أي أعراض عليه.

إلى جانب ذلك، لا يوجد علاج محدد حتى الآن للمرض، ولا يوجد دواء أو لقاح يقي من الإصابة بالعدوى.

لذلك، من الضروري اتخاذ بعض الإجراءات الوقائية لمنع انتشار العدوى قدر الإمكان حتى تمكن العلماء من اكتشاف دواء فعال.

إجراءات مهمة لتجنب الإصابة ونشر العدوى

إجراءات مهمة لتجنب الإصابة ونشر العدوى

الإجراءات التي تستطيع اتخاذها لتجنب الإصابة أو نشر هذا النوع من الفيروسات وغيرها تشمل:

  • تجنب الاتصال المباشر مع أي شخص تظهر عليه الأعراض.
  • الحفاظ على النظافة الشخصية. وبرغم أهمية ذلك بشكل عام، إلا أنه يجب الاهتمام الشديد بغسل اليدين جيدًا.
  • حافظ على مسافة 1 متر تقريبًا بينك وبين الآخرين.
  • استخدم الأقنعة في الأماكن التي ينتشر فيها المرضز
  • غط أنفك وفمك بمنديل ورقي أثناء السعال أو العطس.

غسل اليدين أحد أهم الممارسات لتجنب فيروس الكورونا

غسل اليدين بشكل صحيح هو وسيلة فعالة ومثبتة وغير مكلفة لتجنب الإصابة نشر البكتيريا والفيروسات.

لغسل اليدين جيدًا، خذ وقتك ولا تتعجل. اهتم بظهر وباطن يديك، ولا تهمل أصابعك وما بينها. اغسل كل إصبع بمفرده، وافرك أطراف أصابعك جيدًا.

اشطف يديك بالماء النظيف. وبعد الانتهاء، جفف يديك بمنشفة نظيفة أو منشفة استعمال واحد وأغلق الصنبور بالمنشفة أو بمنديل.

ختامًا، بجانب الاهتمام بهذه الإجراءات، يجب عدم الذعر والحفاظ على الهدوء والتفاؤل بشأن الموقف.

It might interest you...

نزلات البرد – الأسباب وعوامل الخطر التي تؤدي إلى إصابتنا بها
لك العافيةاقرأها باللغة لك العافية
نزلات البرد – الأسباب وعوامل الخطر التي تؤدي إلى إصابتنا بها

نزلات البرد أحد أكثر الأمراض شيوعًا. وهي أكثر الأسباب شيوعًا تقريبًا التي تدفع الأفراد لاستشارة طبيب الأسرة، الغياب عن المدرسة، أو أخذ إجازة مرضية ...