تحفيز الدماغ – مشروب طبيعي قوي يساعدك على تحفيز مخك وقدراتك الذهنية

30 أبريل، 2019
يعتبر مزيج العناصر الغذائية الموجودة في هذا المشروب الذي يحتوي على الكركم، القرفة والعسل من الوسائل الرائعة التي تساعدك على تحفيز قدراتك الذهنية وتعزيز وظائف المخ.

إذا كنت ترغب في تحفيز الدماغ وتعزيز وظائفه، يجب عليك أن تكون واعيًا بأهمية اتباع نظام غذائي متكامل مليء بالعناصر الغذائية الضروري التي يحتاج إليها مخك.

فالأطعمة الغنية بأحماض الأوميغا 3 الدهنية، على سبيل المثال، من الأطعمة الضرورية عندما يتعلق الأمر بشباب المخ ووظائفه.

وتشمل المركبات المهمة الأخرى لصحة دماغك مضادات الأكسدة وبعض العناصر المميزة التي يمكن العثور عليها في بعض التوابل كالكركم والقرفة.

لا نهتم كثيرًا اليوم باحتياجات المخ الذي يعتبر العضو الذي يحتاج ويستهلك أكبر قدر من الطاقة للقيام بوظائفه.

وتكمن المشكلة في أننا عادةً ما نمزج هذه الأطعمة والتوابل المفيدة ببعض الأطعمة السيئة التي قد تضر بصحة المخ.

فالقرفة على سبيل المثال من المكونات الشائعة جدًا في العديد من وصفات الحلويات والمعجنات. وهو ما يجعلنا لا نستفيد من جميع فوائدها المذهلة.

فعندما يتم مزجها مع كمية كبيرة من السكر والدقيق الأبيض، يؤثر ذلك على خصائصها التي تساعد على تحفيز الدماغ عن طريق زيادة تدفق الدم إليه.

وفي مقالتنا اليوم، نرغب في استعراض مشروب مذهل، غير مكلف وسيساعدك على تحفيز الدماغ والقدرات الذهنية، والذي تستطيع تحضيره في 10 دقائق فقط أيضًا.

وقبل كل شيء، تذكر أن المخ يحتاج إلى التحفيز المستمر، تجنب الضغط العصبي، ممارسة الرياضة بانتظام، واتباع نظام غذائي متوازن.

وهذا المشروب يعتبر مكملًا رائعًا لنظامك الغذائي الصحي، إلى جانب أن له تأثيرًا إيجابيًا على صحتك بشكل عام. اكتشفه معنا!

تحفيز الدماغ وتعزيز وظائفه بثلاثة مكونات رائعة

من المحتمل أنك تستخدم بالفعل القرفة، الكركم والعسل بشكل منفرد في تحضير العديد من الأطعمة.

ولكن إذا لم تقم بمزج هذه المكونات معًا من قبل، يجب عليك القيام بذلك لمضاعفة خصائصها الرائعة!

وفي القسم التالي، سنشرح جميع فوائد مزج هذه المكونات المذهلة في مشروب.

مشروب مضاد للالتهاب

العسل والكركم

نعرف أن الالتهابات المزمنة والخفيفة ترتبط بعدة أمراض تنكسية مختلفة. ولا يعتبر المخ محصنًا من هذه العمليات.

  • فالأمراض كالزهايمر والخرف ترتبط بهذه المشكلة، وهي من الأمراض التي تصيب عدد كبير من الناس.
  • يمكن للالتهاب أن يؤدي أيضًا إلى الإصابة بمشكلات الأوعية الدموية، والتي يتم بسببها إعاقة الدورة الدموية الطبيعية التي توفر الأكسجين والعناصر الغذائية التي يحتاج إليها المخ.
  • يمتلك مشروب القرفة، الكركم والعسل خصائص مضادة للالتهاب، مضادة للأكسدة ومطهرة. ولذلك يعتبر مثاليًا لحماية و تحفيز الدماغ .

علاج للعمليات التنكسية العصبية

علاج للعمليات التنكسية العصبية

ستسعد بالتأكيد عندما تكتشف أن العلم قد أثبت أن القرفة تعتبر محفزًا طبيعيًا للمخ.

  • فنحن نعرف على سبيل المثال أن مع تمثيل الجسم للقرفة، يصبح قادرًا على تدمير بنزونات الصوديوم، وهي من أنواع الأحماض التي تعيق التواصل بين الخلايا الدماغية.
  • وعندما يتم مزج القرفة بالكركم، يعمل المزيج أيضًا كمضاد أكسدة قوي قادر على حمايتك من التأثيرات السلبية للشوارد الحرة.

يساعدك ذلك على مواجهة تأثيرات التقدم في السن ويمكّنك من الحفاظ على قدراتك الذهنية في صورة مثالية لأطول وقت ممكن.

يحفز إنتاج الدوبامين والسيروتونين

يمكن لمزيج القرفة والكركم تحفيز وظائف المخ أيضًا عن طريق تحفيز مستقبلات نوعين من أقوى أنواع الناقلات العصبية: السيروتونين والدوبامين.

  • تقوم هذه العناصر بتحفيز المشاعر الإيجابية، النشاط، الفضول والطاقة.
  • فهي تعتبر محفزًا طبيعيًا لا يؤدي إلى أي أثر سلبي، ويساعدك على الحفاظ على رغبتك في القيام بالأنشطة المختلفة، التواصل مع الآخرين والعمل على تحقيق أهداف جديدة.

العسل العضوي مفتاحك للحفاظ على المخ

يمكنك من خلال استهلاك ملعقة صغيرة فقط من العسل يوميًا أن تحمي المخ وتحفز وظائفه لسنوات طويلة.

  • عندما يكون العسل عضوي ونقي، يستطيع أن يساعدك على تطهير مجرى الدم وإنعاش المخ، ويعمل كمنشط فعال للجسم بشكل عام.
  • بالإضافة إلى ذلك، يحسن العسل تدفق الدم إلى المخ ويوفر له الطاقة الطبيعية الصحية التي يحتاج إليها.

كيف يمكنك تحضير هذا المشروب لتحفيز المخ والحفاظ عليه؟

مشروب الكركم

المكونات

  • 1 كوب من الماء (250 ملليلتر)
  • 1 ملعقة صغيرة من القرفة المطحونة (5 غم)
  • نصف ملعقة صغيرة من الكركم (2.5 غم)
  • 1 ملعقة صغيرة من العسل العضوي (7.5 غم)

التحضير

  • ابدأ كالمعتاد بتسخين الماء. عند وصوله إلى نقطة الغليان، أضف القرفة والكركم.
  • اترك المزيج على نار هادئة لمدة 15 دقيقة. بعد ذلك، أزله من على النار ودعه لمدة 10 دقائق.
  • قم بتصفية السائل.
  • صبه في قدحك المفضل، أضف العسل وقلبه جيدًا.

مذاق هذا المشروب رائع. ومن الأفضل أن تقوم باستهلاكه بانتظام لاستغلال فوائده المتعددة. فيمكنك الاستمتاع به صباحًا أثناء تناول وجبة الإفطار أو بعد الوجبة الرئيسية في اليوم.

ستلاحظ الفرق تدريجيًا. ويومًا بعد يوم، ستشعر بأن مخك أصبح أكثر نشاطًا وتركيزًا!

  • Modi, K.K., Rangasamy, S.B., Dasarathi, S. et al. J Neuroimmune Pharmacol (2016) 11: 693. https://doi.org/10.1007/s11481-016-9693-6
  • Cole, G. M., Teter, B., & Frautschy, S. A. (2007). Neuroprotective effects of curcumin. Advances in Experimental Medicine and Biology. https://doi.org/10.1007/978-0-387-46401-5_8
  • Sun, A. Y., Wang, Q., Simonyi, A., & Sun, G. Y. (2008). Botanical phenolics and brain health. NeuroMolecular Medicine. https://doi.org/10.1007/s12017-008-8052-z
  • Labropoulos, A., & Anestis, S. (2012). Honey. In Sweeteners: Nutritional Aspects, Applications, and Production Technology. https://doi.org/10.1201/b12065