أشياء يجب أن تضعها في اعتبارك عند إعادة زرع النباتات

9 مايو، 2020
عند إعادة زرع نبات، تحتاج أن تتبع عملية معينة لتحافظ على النبات صحيًا. إليك بعض النصائح التي ستساعدك عند نقل نباتاتك!

تبدو إعادة زرع النباتات عملية بسيطة، لكن هناك بعض الأشياء التي يجب أن تضعها في اعتبارك لتحافظ على صحة النبات.

تذكر أن إعادة زرع النباتات ليس شيئًا طبيعيًا. كما أن تغيير الوعاء أو المكان قد يكون ضارًا. لأن في موطنها الطبيعي، لا تنتقل هذه النباتات أبدًا.

وبالتالي فإن نقل نبتة يعد تغييرًا كبيرًا لها. وإذا لم يتم ذلك بشكل جيد، يمكن أن يضعف النبات بشكل كبير.

وفي بعض الحالات، قد يتأثر النبات بشدة، وقد يموت. تابع القراءة لتعرف بعض التوصيات عن كيفية نقل نباتاتك.

نصائح لإعادة زرع النباتات

الموسم

إعادة زراعة النباتات

إن بعض المواسم أفضل من غيرها لنقل النباتات. قد يساعد اختيار الموسم الصحيح النبات على التأقلم بسرعة في بيئته الجديدة.

لكي تنقل نبات اشتريته حديثًا، سواء كنت ستزرعه في إصيص أو في الأرض، لن يهم ما هو الموسم.

يمكن زراعة النباتات المشتراة حديثًا في أي وقت من العام بدون إحداث الكثير من الضرر للنبات. هذه النباتات يمكن إعادة زرعها في الحال.

لكن إذا كنت ستنقل نبات من الأرض إلى إصيص، قد يشكل الموسم فارقًا لأن هذه العملية تتضمن إتلاف الجذور.

لذا من الأفضل الانتظار حتى تكون أنشطة النبات في حدودها الدنيا. وبالتالي، فإن أفضل وقت لفعل ذلك هو خلال الشتاء.

لكن إذا كنت ستنقل نبات من الأرض إلى إصيص، فيجب أن تضع في اعتبارك الري. لذا من الأفضل أن تعيد زرع هذه النباتات في الصيف.

يضمن هذا أن النبات سيحصل على المزيد من الماء، لأنه سيجف بسهولة جدًا إن لم يحدث ذلك.

ننصحك بقراءة:

زراعة الثوم – كيف تزرع نبات الثوم في المنزل بكميات كافية لاستخداماتك

اختيار نوع الإصيص

واحد من أهم الجوانب في نقل النبات هو اختيار الإصيص جيدًا. لا يجب أن يكون الإصيص كبيرًا أو صغيرًا جدًا حتى لا يضر النبات.

الإصيص الصغير جدًا لن يكون به مساحة كافية للجذور لتنمو وتنتشر، لكن الإصيص الكبير جدًا سيحرم النبات من الحصول على الماء الكافي.

لذا من الضروري أن تراقب تطور النبات، وتختار إصيصًا يسمح له بالاستمرار في النمو بشكل صحي.

لتفعل ذلك، يجب أن يكون الإصيص أكبر بضعة سنتيمترات في العمق والاتساع من النبات. ضع في اعتبارك أن النبات لا يزال ينمو، وقد يحتاج أن تنقله مرة أخرى.

أما بالنسبة لمادة الإصيص، فإن الإصيص الطيني والبلاستيكي لكل منهما مميزاته وسلبياته. الإصيص البلاستيكي خفيف ورخيص جدًا، لذا فهو اقتصادي ويسهل حمله.

لكن من سلبيات الإصيص البلاستيكي أنه بمرور الوقت تُضعف الشمس البلاستيك وقد ينكسر أو يتصدع. مشكلة أخرى هي أن البلاستيك ليس مادة مسامية، وقد يؤثر ذلك على جذور النبات.

الإصيص الطيني مرن للغاية ويسمح للجذور للنمو بشكل مثالي. كما أنه أجمل بكثير من الإصيص البلاستيكي. لكنه أغلى، وإذا سقط أو ارتطم سينكسر.

ننصحك بقراءة هذا المقال:

نصائح للعناية بالنباتات المنزلية

انتزاع النبات

شخص يعيد زراعة نبتة

إن لحظات استخراج النبات وإعادة زرعه هي أكثر خطوة حساسة على الإطلاق.

استخراج النبات هو أكثر جزء حساس في عملية إعادة الزرع، خاصة إذا كان سينقل من إصيص لإصيص آخر.

يجب أن تزيل النبات بأقصى درجات الحرص حتى لا تسقط قاعدة النبات المغروسة في التربة. إذا حدث هذا، سيواجه النبات صعوبة أكبر في التأقلم في البيئة الجديدة.

الري هو جزء مهم آخر في عملية إعادة الزرع. بمجرد أن تصبح التربة رطبة، اكسر الإصيص حتى تنفصل التربة عنه. بعد ذلك انتزع النبات من الجذع.

استكشف:

كيفية تنظيف أوراق النباتات المنزلية بفعالية

وضع النبات في بيئته الجديدة

عند وضع النبات في الإصيص الجديد، من الهام أن تتأكد أن النبات في منتصف الإصيص، حتى لا يكون قريبًا أو بعيدًا جدًا عن الحافة.

وأخيرًا املأ المنطقة بالتربة الفوقية مع الضغط بقبضتك حتى تظل التربة متماسكة.

من المهم أن تحضر التربة الفوقية مسبقًا وفقًا لاحتياجات النبات. سيساعد ذلك النبات على التأقلم في بيئته الجديدة وتزويده بالمغذيات التي يحتاجها ليعيش بصحة جيدة.