علاج الكدمات – 9 وسائل طبيعية تستطيع من خلالها علاج الكدمات

17 ديسمبر، 2018
هل تعرف أن كريم زهرة العطاس يعتبر من الوسائل الطبيعية الرائعة لعلاج الكدمات؟ فبجانب تخفيف الالتهابات والألم بفضل خصائصه المسكنة للآلام، يساعد كريم زهرة العطاس على تسريع عملية التعافي من الكدمات. اكتشف المزيد في المقالة!

إذا كنت أحد هؤلاء الذين يصابون بالرضوض مع التعرض لأخف الصدمات، تابع القراءة لاكتشاف وسائل علاج الكدمات الطبيعية الفعالة.

تظهر الكدمات بسبب انفجار الأوعية الدموية الصغيرة. وبغض النظر عن مظهرها القبيح، يمكن للكدمات أن تسبب آلام مزعجة.

تظهر أعراض الرضوض في صورة ألم، التهابات وتغير لون الجلد. فلون المنطقة المصابة قد يتغير إلى الأزرق، وقد تصبح حساسة للمس فورًا.

بعد ذلك، عادةً ما يتحول لونها إلى الأخضر المائل إلى الاصفرار قبل أن تعود مرة أخرى إلى لونها الطبيعي.

تظهر الرضوض عادةً بسبب تعرض جزء من أجزاء الجسم لصدمة، وهو ما يشمل الضربات، السقوط والإصابات الرياضية.

وحسب شدة الصدمة، قد تشمل الكدمة المنطقة أسفل الجلد فقط، أو حتى تصل إلى العضلات أو العظام في بعض الحالات.

النوع الأخير والأشد، والذي يمس العظام، يعتبر أكثر الأنواع إيلامًا، ويستغرق التعافي من هذه الكدمات أطول فترة.

ولكن كما ذكرنا، هناك وسائل طبيعية تستطيع من خلالها علاج الكدمات وتسريع عملية الشفاء. لنلق نظرة عليها!

وسائل علاج الكدمات الطبيعية

1- الثلج

أحد وسائل علاج الكدمات الطبيعية الأكثر فعالية والأقل تكلفة هي الثلج.

يعتبر استخدام الثلج على المنطقة المصابة أول ما يجب عليك القيام به بعد التعرض للصدمة مباشرةً، فذلك يساعد على تخفيف الالتهاب عن طريق تقليص الأوعية الدموية.

تخفيف الالتهاب يؤدي بدوره إلى تخفيف الألم الناتج عن الإصابة، ويساعد على منع الرضوض من التشكل.

انتبه إلى ضرورة لف الثلج بقطعة قماشية مناسبة قبل الاستخدام حتى لا تؤذي بشرتك.

ننصحك بقراءة:

فوائد الثلج للبشرة – تعرفي معنا على7 فوائد لاستخدام الثلج على بشرتك

2- الألوة فيرا

الألوة فيرا

تُعد الألوة فيرا من أفضل الخيارات الطبيعية متعددة الاستخدامات لعلاج عدد كبير من الإصابات والحالات الجلدية.

فبفضل الأسيبار، اللثى المر الذي يمكن العثور عليه في الجزء الخارجي للنبات، بالإضافة إلى الهلام، تمتلك الألوة فيرا خصائص مجددة ومضادة للالتهاب.

لاستغلال خصائص هذه النبتة الرائعة، استخدم الهلام المجمد على المنطقة المصابة، أو دلكها بالهلام حتى يتم امتصاصه.

كرر هذه العملية ثلاث مرات على الأقل يوميًا لتحقيق أفضل نتائج.

3- زهرة العطاس

زهرة العطاس من أكثر وسائل علاج الكدمات فعالية. ويرجع ذلك إلى قدرتها على تخفيف الالتهابات والآلام.

أفضل طريقة لاستغلال خصائصها هي تدليك المنطقة بمرهم زهرة العطاس عدة مرات في اليوم.

اقرأ أيضًا:

دوالي الساقين – طريقة علاج الدوالي باستخدام مرهم زهرة العطاس

4- البقدونس

البقدونس من الوسائل الجيدة أيضًا التي تستطيع من خلالها علاج الكدمات . فهو مسكن آلام ومضاد للالتهابات فعال يساعد على تسريع عملية التعافي.

قم بهرس البقدونس الطازج واستخدم هذا الهريس على المنطقة المصابة، ودعه لمدة 5 دقائق. كرر هذه العملية أربع مرات يوميًا.

5- الثوم

للثوم خصائص رائعة مضادة للأكسدة.

ولاستغلال هذه الخصائص، استخدم عصير الثوم الطازج في تدليك المنطقة المصابة. سيدعم ذلك عملية تجديد الأنسجة.

بجانب ذلك، يساعد الثوم على تحفيز تدفق الدم، مما يخفف الألم، خاصةً إذا تم استهلاكه نيئًا.

اكتشف:

فوائد العسل والثوم – اكتشف الفوائد المذهلة لاستهلاك المزيج على معدة فارغة

6- البصل

البصل

الثوم غني بالأليناز، والذي يدعم عملية تدفق الدم. وذلك يمنع تراكم الدم الذي يؤدي بدوره إلى ظهور الرضوض.

لذلك سيكون من المفيد وضع شريحة طازجة من البصل على المنطقة المصابة بعد التعرض للصدمة مباشرةً.

وحتى إذا ظهرت الكدمة بالفعل، سيساعد استخدام البصل على علاجها سريعًا.

7- خل التفاح

خل التفاح من العلاجات البديلة الرائعة الأخرى التي تحفز تدفق الدم إلى المنطقة المصابة بالكدمة.

استخدم قطعة قماشية مبللة بخل التفاح في تدليك المنطقة بلطف لبضع دقائق. كرر هذه العملية ثلاث مرات يوميًا لتحقيق أفضل نتائج.

8- البطاطس

بفضل الكاتالاز الموجود في البطاطس، تساعد على الحفاظ على صحة الخلايا.

قم بتقطيع حبة بطاطس إلى نصفين، واستخدم الجزء الداخلي في تدليك المنطقة المصابة لتخفيف الألم والالتهاب.

ثبت البطاطس على المنطقة لمدة خمس دقائق وكرر هذه العملية ثلاث أو أربع مرات في اليوم.

9- الملح

الملح قادر على امتصاص السوائل الموجودة داخل الخلايا عند استخدامه موضعيًا. وهو ما سيخفف الألم والالتهاب.

كل ما عليك فعله هو توزيع طبقة من الملح على الكدمات وتركه يعمل لبضع دقائق. ستلاحظ فرقًا كبيرًا في وقت قصير.

Kuzu, N., & Ucar, H. (2001). The effect of cold on the occurrence of bruising, haematoma and pain at the injection site in subcutaneous low molecular weight heparin. International Journal of Nursing Studies. https://doi.org/10.1016/S0020-7489(00)00061-4

MacKay, D., & Miller, A. L. (2003). Nutritional Support for Wound Healing. Alternative Medicine Review. https://doi.org/10.1016/j.jconrel.2014.09.027

Farzaei, M. H., Abbasabadi, Z., Ardekani, M. R. S., Rahimi, R., & Farzaei, F. (2013). Parsley: a review of ethnopharmacology, phytochemistry and biological activities. Journal of Traditional Chinese Medicine. https://doi.org/10.1016/S0254-6272(14)60018-2

Budak, N. H., Kumbul Doguc, D., Savas, C. M., Seydim, A. C., Kok Tas, T., Ciris, M. I., & Guzel-Seydim, Z. B. (2011). Effects of apple cider vinegars produced with different techniques on blood lipids in high-cholesterol-fed rats. Journal of Agricultural and Food Chemistry. https://doi.org/10.1021/jf104912h

Rahman, M. M., Fazlic, V., & Saad, N. W. (2012). Antioxidant properties of raw garlic (Allium sativum) extract. International Food Research Journal. https://doi.org/S0166-3542(99)00038-8 [pii]

de Souza Silva, J. E., Santos Souza, C. A., da Silva, T. B., Gomes, I. A., Brito, G. de C., de Souza Araújo, A. A., … da Silva, F. A. (2012). Use of herbal medicines by elderly patients: A systematic review. Archives of Gerontology and Geriatrics. https://doi.org/10.1016/j.archger.2014.06.002

Stevinson, C., Devaraj, V. S., Fountain-Barber, A., Hawkins, S., & Ernst, E. (2003). Homeopathic arnica for prevention of pain and bruising: Randomized placebo-controlled trial in hand surgery. Journal of the Royal Society of Medicine. https://doi.org/10.1258/jrsm.96.2.60