عدوى الخميرة المهبلية: الأسباب والحلول

لتسريع التخلص من عدوى الخميرة المهبلية، يمكنك تجربة بعض العلاجات الطبيعية التي لها خصائص مضادة للفطريات. يمكن أن تساعد في منع الفطريات والبكتيريا من النمو.
عدوى الخميرة المهبلية: الأسباب والحلول

آخر تحديث: 02 فبراير, 2021

إن عدوى الخميرة المهبلية هي حالة شائعة تتطور عادة من نمو فطر المبيضات البيض. تعيش هذه الكائنات الحية الدقيقة بشكل طبيعي في المهبل، لكنها يمكن أن تتكاثر بسبب عوامل معينة.

ونتيجة لذلك، قد تواجهين أعراضًا مثل الالتهاب، الحكة، ومشكلة الإفرازات. بالإضافة إلى ذلك، في بعض الأحيان يمكن أن تسبب رائحة كريهة أو ألم عند ممارسة الجنس. ما هي الأسباب؟ هل يمكنك علاجها باستخدام علاجات طبيعية؟

في هذا المقال، نريد أن نجيب على هذه الأسئلة. أيضًا، سوف نتحدث عن الأعراض الرئيسية لهذه العدوى وبعض النصائح التي تساعد على الوقاية منها.

أسباب عدوى الخميرة المهبلية

أسباب عدوى الخميرة المهبلية

هناك الكثير من الكائنات الحية الدقيقة التي تعيش بشكل طبيعي في المهبل. فطريات المبيضات هو واحد منها. في الحالة الطبيعية، تساعد بكتيريا العصية اللبنية في الحفاظ على نموها تحت السيطرة لمنع الانزعاج.

ومع ذلك، عندما يكون هناك اختلال في التوازن، فإن الفطريات تتمكن من النمو بشكل مفرط وتنتج عدوى. وهذا يمكن أن يكون نتيجة لما يلي:

  • تناول المضادات الحيوية لفترة طويلة.
  • الحمل والتغيرات الهرمونية.
  • ضعف جهاز المناعة.
  • داء السكري.
  • عادات الأكل سيئة.
  • الإرهاق والأرق.

إذا كانت عدوى الخمير المهبلية متكررة أو لا تختفي بالعلاج المنتظم، فقد لا تكون بسبب فطر المبيضات. في هذه الحالات، من المهم الذهاب إلى الطبيب وإجراء الاختبارات اللازمة.

الأعراض

هناك أعراض مختلفة لعدوى الخميرة حسب مسار المرض. إذا كانت عدوى خفيفة، فقد تشعرين بالحكة أو تلاحظين تغيرات في الإفرازات. ومع ذلك، إذا ساء الأمر، فقد تواجهين أيضًا:

  • تورم حول المهبل.
  • ألم أثناء ممارسة الجنس.
  • حرقان أثناء التبول.
  • جلد ملتهب.
  • الطفح الجلدي.
  • إفرازات متكتلة ورمادية اللون.

علاجات طبيعية لمكافحة عدوى الخميرة المهبلية

كل عدوى خميرة مختلفة. لذا، من المهم التحدث إلى الطبيب إذا شعرت بعدم الراحة لبضعة أيام. يشمل العلاج التقليدي لهذه العدوى أدوية مثل الكلوتريمازول أو الفلوكونازول.

ومع ذلك، يمكنك علاج الحالات الأكثر اعتدالًا ببعض العلاجات الطبيعية ذات الخصائص المضادة للفطريات والبكتيريا. على الرغم من أنها ليست فعالة مثل العلاجات الموصوفة، إلا أنها يمكن أن تعالج بعض الأعراض. هل تعرف أي منها؟

الزبادي اليوناني

الزبادي اليوناني

يمكن أن يدعم البروبيوتيك الموجود في الزبادي اليوناني علاج عدوى الخميرة من المبيضات البيض. يمكن أن تساعد هذه البكتيريا الحية، وتحديدًا العصية اللبنية الحمضية، على خلق بيئة صحية في المهبل.

كيفية الاستخدام

  • أولًا، تأكدي من شراء الزبادي اليوناني الذي لا يحتوي على سكر مضاف. في الواقع، السكر يغذي الفطريات.
  • ثم ضعيه على الجزء الخارجي من المهبل.
  • أيضًا، يساعد تناول حصة واحدة من الزبادي يوميًا على علاج الأعراض.

حمض البوريك

يحتوي حمض البوريك على خصائص مطهرة ومضادة للفطريات تساعد في السيطرة على عدوى الخميرة. تشير الأبحاث من عام 2009 إلى أنه قد يساعد في علاج التهاب المهبل البكتيري.

ومع ذلك، من المهم أن تعرفي أنه، يعد مكونًا قويًا إذا استخدم بكميات كبيرة. في الواقع،  يمكن أن يسبب تلفًا في الكلى، فشلًا حادًا في الدور الدموية، أو حتى الموت. لذلك، لا يجب استخدامه على الجلد المتشقق، ولا يمكنك تناوله عن طريق الفم.

كيفية الاستخدام

  • لعلاج عدوى الخميرة المهبلية، قومي بإذابة ملعقة صغيرة في وعاء من الماء.
  • ثم ضعيه على منطقة الفرج لتقليل الانزعاج.

تحذير: لا تستخدمي هذا العلاج أثناء الحمل.

 زيت جوز الهند

زيت جوز الهند

زيت جوز الهند مكون له خصائص مضادة للفطريات، والتي يمكن أن تساعد في السيطرة على فطر المبيضات البيض. لذا، فإن استخدامه بانتظام يمكن أن يعالج عدوى الخميرة.

كيفية الاستخدام

  • أولًا، احصلي على زيت جوز الهند العضوي نقي 100%.
  • ثم قومي بتطبيقه على المنطقة المصابة.
  • استخدميه كل يوم حتى تشعري بتحسن.

الثوم

مما لا شك فيه أن الثوم لا يزال أحد أفضل العلاجات الطبيعية ضد العدوى. وفقًا لنتائج دراسة معملية، لا يزال الثوم علاجًا فعالًا للسيطرة على المبيضات البيض. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث للتحقق من هذه الآثار.

كيفية الاستخدام

  • من أجل الاستفادة من خصائصه، تناولي الثوم النيء يوميًا.
  • أيضًا، يمكنك استخدامه خارجيًا، اهرسي فص من الثوم، اسكبيه في ماء ساخن واتركيه ليبرد. ثم صفيه وضعي السائل على المنطقة المصابة.

تحذير: لا يمكن في أي حال من الأحوال إدخال الثوم في المهبل. قد تشعرين بحرقان وألم بسبب القيام بذلك.

زيت الأوريجانو البري

زيت الأوريجانو البري

يحتوي زيت الأوريجانو البري (والاسم العلمي: Origanum vulgare) على اثنين من مضادات الفطريات الفعالة المعروفة باسم الثيمول والكارفاكرول. تساعد هذه المكونات على إيقاف أو إبطاء نمو فطر المبيضات البيض. لذلك، فإن هذا العلاج يساعد على علاج عدوى الخميرة المهبلية.

كيفية الاستخدام

  • أولًا، أضيفي ثلاث قطرات من زيت الأوريجانو البري مع زيت جوز الهند.
  • ثم ضعيه خارج المهبل على منطقة الفرج مع تدليك خفيف.

تحذير: تجنبي استخدام الزيت غير المخفف. أيضًا، لا تضعيه داخل المهبل. تذكري، لا يجب تناول الزيوت العطرية عن طريق الفم.

خاتمة

أخيرًا، تختلف فعالية هذه العلاجات الطبيعية. الأدلة بشكل أساسي قصصية. من ناحية أخرى، يمكن أن يساعد استخدامها بانتظام على علاج الأعراض في غضون أيام قليلة. ومع ذلك، إذا تفاقم الانزعاج، فمن الأفضل استشارة الطبيب.

اعتمادًا على شدة العدوى، قد تحتاج إلى وصفة طبية. قد تحتاج إلى إجراء اختبارات أخرى لاستبعاد الحالات الأخرى.

It might interest you...

العدوى الفطرية المهبلية – اختبار يساعد على تشخيص الحالة بدقة
لك العافيةاقرأها باللغة لك العافية
العدوى الفطرية المهبلية – اختبار يساعد على تشخيص الحالة بدقة

يمكن من خلال اختبار العدوى الفطرية تشخيص داء المبيضات. يوجد أيضًا وسائل مختلفة لاستخدامه وفقًا لأعراض العدوى وموقعها. تابع القراءة لاكتشاف المزيد ع...



  • Blostein, F., Levin-Sparenberg, E., Wagner, J., & Foxman, B. (2017). Recurrent vulvovaginal candidiasis. Annals of Epidemiology. https://doi.org/10.1016/j.annepidem.2017.08.010
  • Falagas, ME, Betsi, GI, y Athanasiou, S. (2006). Probióticos para la prevención de la candidiasis vulvovaginal recurrente: una revisión. Diario de la quimioterapia antimicrobiana. https://doi.org/10.1093/jac/dkl246
  • Xie, HY, Feng, D., Wei, DM, Chen, H., Mei, L., Wang, X., y Fang, F. (2013). Probióticos para la candidiasis vulvovaginal en mujeres no embarazadas. Base de Datos Cochrane de Revisiones Sistemáticas. https://doi.org/10.1002/14651858.CD010496
  • Darvishi, M., Jahdi, F., Hamzegardeshi, Z., Goodarzi, S. y Vahedi, M. (2015). La comparación de la crema vaginal de mezclar yogurt, miel y clotrimazol en los síntomas de la candidiasis vaginal. Revista mundial de ciencias de la salud , 7 (6), 108-116. https://doi.org/10.5539/gjhs.v7n6p108
  • Reichman, O., Akins, R., & Sobel, J. D. (2009). Boric acid addition to suppressive antimicrobial therapy for recurrent bacterial vaginosis. Sexually Transmitted Diseases. https://doi.org/10.1097/OLQ.0b013e3181b08456
  • Ogbolu, D. O., Oni, A. A., Daini, O. A., & Oloko, A. P. (2007). In Vitro Antimicrobial Properties of Coconut Oil on Candida Species in Ibadan, Nigeria. Journal of Medicinal Food. https://doi.org/10.1089/jmf.2006.1209
  • Nguyen, V. T. A., Le, T. D., Phan, H. N., & Tran, L. B. (2017). Antibacterial Activity of Free Fatty Acids from Hydrolyzed Virgin Coconut Oil Using Lipase from Candida rugosa. Journal of Lipids. https://doi.org/10.1155/2017/7170162
  • Shuford, J. A., Steckelberg, J. M., & Patel, R. (2005). Effects of fresh garlic extract on Candida albicans biofilms [1]. Antimicrobial Agents and Chemotherapy. https://doi.org/10.1128/AAC.49.1.473.2005
  • Lemar, K. M., Turner, M. P., & Lloyd, D. (2002). Garlic (Allium sativum) as an anti-Candida agent: A comparison of the efficacy of fresh garlic and freeze-dried extracts. Journal of Applied Microbiology. https://doi.org/10.1046/j.1365-2672.2002.01707.x
  • Manohar, V., Ingram, C., Gray, J., Talpur, N. A., Echard, B. W., Bagchi, D., & Preuss, H. G. (2001). Antifungal activities of origanum oil against Candida albicans. Molecular and Cellular Biochemistry. https://doi.org/10.1023/A:1013311632207