عالج التواء الكاحل بالاستعانة بالعلاجات التكميلية

25 أبريل، 2020
يمكن للالتواء أن يصيب أي جزء من أجزاء الجسم، ولكن الكاحل يعتبر أكثر الأجزاء تعرضًا لهذه الإصابة. وإذا لم يتم علاج الحالة بشكل سليم، قد تستمر تأثيرات الإصابة لمدة طويلة وتصبح مزعجة جدًا. تابع القراءة لاكتشاف المزيد حول كيفية علاجها!

يمكن لأي شخص أن يعاني من التواء الكاحل . وهي إصابة تظهر عند لف الكاحل فجأة أثناء الجري أو المشي، أو عند عدم التسخين جيدًا قبل ممارسة التمارين.

وإلى جانب زيارة طبيب متخصص واتباع ما سيصفه لك، يمكنك الاستعانة بالعلاجات الطبيعية الفعالة كعلاجات تكميلية لتسريع عملية الشفاء.

نصائح عامة في حالة التواء الكاحل

نصائح عامة في حالة التواء الكاحل

أول أعراض الالتواء يكون ألم حاد مفاجئ. ويحدث ذلك بسبب تمدد الأربطة إلى درجة إتلاف المفصل. ويمكن لعواقب أخرى الظهور مع الوقت إذا لم يتم علاج الإصابة بشكل جيد.

بعد التواء الأربطة، أول ما يجب عليك فعله هو تجنب تحميل قدمك المصابة بأي وزن عند وضعها على الأرض. وحاول قدر الإمكان عدم تحريكها على الإطلاق. ومن الأفضل أن تستخدم عكازات عند محاولة المشي.

التواء الكاحل من الإصابات التي تتطلب وقتًا طويلًا نسبيًا للشفاء. ولذلك، تحتاج إلى الالتزام بالراحة. بجانب ذلك، حاول رفع قدمك في مستوى القلب قدر الإمكان حتى يقل الألم والالتهاب.

شيء آخر يمكنك القيام به لتخفيف الشعور بالإزعاج هو تحريك أصابع قدمك قدرك الإمكان. سيساعد ذلك على تخفيض مستوى الالتهاب وتسريع عملية الشفاء.

يُنصح أيضًا بالتمدد الخفيف لأن ذلك سيحسن تدفق الدم إلى الكاحل المصاب.

ننصحك بقراءة:

إصابات الكاحل – 6 نصائح تساعدك على تجنبها وعلاجها

 علاجات تكميلية لإصابة التواء الكاحل

يوجد العديد من العلاجات الطبيعية المتاحة التي يمكن الاستعانة بها في هذه الحالة بجانب ما سيصفه الطبيب المتخصص.

إذا كانت الإصابة خفيفة جدًا، يمكنك استخدام العلاجات الطبيعية فقط والتزام الراحة. ولكن إذا كانت شديدة، توجه مباشرةً إلى الطبيب.

كمادات الثلج

كمادات الثلج

الثلج من العلاجات المنزلية المشهورة والفعالة في تخفيف هذا النوع من الإصابات. فبعد الإصابة مباشرةً، إذا تم استعمال الثلج على المنطقة، سيقل التورم بشكل كبير.

بعد ذلك، يمكن تكرار العملية كل ثلاث أو أربع ساعات على مدار الأسبوع، مع 15-20 لكل جلسة.

تجدر الإشارة هنا إلى أنه لا يُنصح أبدًا باستخدام الثلج مباشرةً على الجلد، فذلك قد يؤدي إلى إصابات.

اقرأ أيضًا:

الأنسجة الرخوة – اكتشف معنا علاج إصابات الأنسجة الرخوة

كبريتات المغنيسيوم

كبريتات المغنيسيوم من العلاجات الرائعة الأخرى لإصابة التواء الكاحل.

  • قم بتخفيفه في وعاء مناسب مليء بالماء الدافئ.
  • واغمر القدم المصابة في الماء لمدة 30 دقيقه، مرتين يوميًا، لمدة ثلاثة أو أربعة أيام متتالية.

الزيوت الأساسية

زيوت أساسية

تعد الزيوت الأساسية بدائل ممتازة لتخفيف الألم والالتهاب في هذه الحالات. ولكن تذكر أنها فقط علاجات تكميلية تخفف هذه الأعراض بإرخاء العضلات.

يوجد العديد من الأنواع التي تستطيع استخدامها كزيت الخروع، زيت جوز الهند، زيت الثوم، زيت البصل، زيت الكركم، وزيت الزيتون.

  • وزع الزيت على المنطقة المصابة وغطيها بشاش طبي لمدة نصف ساعة على الأقل.
  • كرر يوميًا لمدة أسبوع.
  • يمكنك الاستمرار في الاستخدام بعد الأسبوع حسب إصابتك.

وعند لف المنطقة بالشاش، تذكر أنه لا يجب الضغط عليها كثيرًا حتى لا تعيق تدفق الدم إليها.

اكتشف:

تمارين بسيطة تساعدك على تهدئة آلام الكعب

البصل أو الكركم

امزج الكركم مع بعض الليمون للحصول على عجينة سميكة، ووزع مباشرة على المنطقة المصابة. يمكنك أيضًا مزج الكركم مع كوب من الحليب الدافئ وشربه مرتين في اليوم لتخفيف الألم.

لاستخدام البصل، قطعه إلى قطع صغيرة، وأضف إليه بعض الملح لصنع عجينة ناعمة. وزع العجينة على المنطقة وغطيها بشاش طبي لمدة ساعتين. يمكنك أن تكرر العملية كما تشاء لاستغلال تأثير البصل المضاد للالتهاب.

قد يهمك:

مهماز العقب – 5 تمارين رائعة تساعدك على علاج الحالة

زيت الزيتون وزهرة العطاس

زيت الزيتون وزهرة العطاس

مزج زيت الزيتون وزهرة العطاس معًا ينتج علاجًا مذهلًا فعالًا في تخفيف الكدمات والالتهابات.

  • امزج المكونين معًا ووزع المزيج على المنطقة المصابة ودلكها بلطف.
  • دع المزيج يقوم بعمله لمدة 5 ساعات على الأقل.

يمكنك أيضًا استخدام زيت الزيتون وحده عن طريق تسخين بضع قطرات وتدليك المنطقة بها. يمكنك تكرار هذه العملية حتى أربع مرات يوميًا.

هذه العلاجات طبيعية، بسيطة، غير مكلفة، وفعالة. استخدمها كعلاجات تكميلية بجانب أي علاجات يصفها لك طبيبك.