فيتامين ك – اكتشف معنا وظائفه، أشكاله وأسباب وصفه

9 مايو، 2020
فيتامين ك من العناصر الغذائية الأساسية التي تسمح للجسم بالقيام بوظائفه كما ينبغي. نقص هذا الفيتامين في الجسم قد يؤدي إلى مشكلات تتعلق بالعظام، نزف وتورم. تابع القراءة لاكتشاف المزيد عن الموضوع.

فيتامين ك عنصر غذائي أساسي يلعب دورًا مهمًا في الحفاظ على استقرار الدم ويشكل جزءًا هامًا من عوامل تخثر الدم.

في هذه المقالة، نستعرض كل ما تحتاج إلى معرفته من معلومات حول فيتامين ك المهم.

ما هي وظائف فيتامين ك؟

هذا العنصر، كأي فيتامين آخر، مطلوب بكمبات بسيطة في الجسم حتى يستطيع القيام بوظائف بشكل سليم.

فيتامين ك هو فيتامين قابل للذوبان في الدهون يقوم الجسم بتخزينه بكميات صغيرة واستنزافه بشكل سريع، وهو ما يفسر ضرورة استهلاكه بصورة مستمرة. ولكن الجسم يستطيع أيضًا إعادة تدوير كميات صغيرة منه لإعادة استخدامها.

يلعب فيتامين ك دورًا مهمًا في عملية إنتاج بروتينات تُعرف باسم “عوامل التخثر”، إلى جانب عملية تطور العظام والأنسجة المختلفة.

ولذلك يمكن لعدم الحصول على ما يكفي منه أن يؤدي إلى مشكلات تتعلق بنمو العظام وبعض المضاعفات الخطيرة الأخرى كالنزف.

ننصحك بقراءة:

كل ما تحتاج إلى معرفته عن فيتامين ب12

أشكال فيتامين ك

بشكل عام، يوجد ثلاثة أنواع متاحة من هذا الفيتامين:

  • فيلوكينون أو فيتامين ك1: هذا هو النوع الموجود في النباتات الورقية. ويمكن الحصول عليه عن طريق استهلاك هذه النباتات، ويستطيع الجسم امتصاصه بشكل أفضل عند ذوبانه في الدهون.
  • ميناكينون أو فيتامين ك2: هذا هو النوع الذي تقوم بعض أنواع البكتيريا المعوية المعينة بإنتاجه. ويتم إنتاجه وامتصاصه بكميات صغيرة.
  • مينادونين أو فيتامين ك3: يتم إنتاج هذا النوع اصطناعيًا ويستخدمه الأطباء كمكمل غذائي.

اقرأ أيضًا:

أطعمة غنية بفيتامين إي تحتاج إلى إضافتها إلى نظامك الغذائي

الأطعمة الغنية بفيتامين ك

خضروات

اتباع نظام غذائي متنوع ومتوازن يضمن بشكل عام الحصول على ما يكفي منه. وذلك لأن الجسم لا يحتاج إلا إلى كميات صغيرة.

أكثر الأطعمة الغنية به هي كالآتي:

اكتشف:

الفيتامينات الضرورية للحفاظ على صحة وتألق البشرة

نقص فيتامين ك

بسبب عدم احتياج البشر لكميات كبيرة منه، فنقصه من الأمور النادرة. مع ذلك، فالأمر غير مستحيل.

قد يحدث ذلك في حالة المواليد الجدد ويؤدي إلى ميل إلى النزف. النقص في هذه الحالة يرجع إلى عدم دخول الفيتامين إلى المشيمة بسهولة، إلى جانب أن لبن الأم لا يحتوي على كميات كافية.

بالإضافة إلى ذلك، لا تكون البكتيريا المعوية للطفل في هذا السن كاملة، ولذلك لا يمتلك البكتيريا الضرورية لاستقلاب هذا الفيتامين المهم.

في هذه الحالات، يقوم الأطباء باستخدام حقن لإعطاء هذا الفيتامين في شكل مكمل غذائي.

على الجانب الآخر، يمكن لأمراض كالتليف الكيسي، الداء البطني أو متلازمة الأمعاء القصيرة أن تؤدي إلى حدوث نقص.

ويمكن تفسير ذلك بأن هذا النوع من الاضطرابات يؤدي إلى تغيرات في قدرة الأمعاء على امتصاص عناصر متعددة، منها فيتامين ك.

بجانب ذلك، يمكن لبعض الأدوية كمضادات الاختلاج أو بعض أنواع المضادات الحيوية أن تؤدي إلى نقص.

النقص الشديد قد يتسبب في كدمات ونزف بسبب سوء تخثر الدم. وفي أخطر الحالات، قد تتسبب الحالة في نزيف داخلي.

قد يهمك:

5 أطعمة حمية قد تؤدي إلى زيادة وزنك

متى يصف الأطباء المكملات الغذائي؟

مكملات غذائية

استعمال أدوية سيولة الدم قد يتطلب استخدام مكملات فيتامين ك.

يوجد أنواع مختلفة متاحة من مكملات فيتامين ك. ويمكن العثور عليها عادةً ممزوجة مع عناصر غذائية أخرى كالكالسيوم وفيتامين د.

المكملات الفموية هي الأكثر شيوعًا. ولكن، في بعض الأحيان، قد يتم اللجوء إلى الحقن العضلية، وهذه هي الوسيلة المستخدمة في حالة المواليد الجدد لأنها تساعد على تخفيض خطر النزف الدماغي.

أخيرًا، في حالة استعمال مضادات التخثر، يصبح نقص فيتامين ك خطرًا بشكل خاص. وفي هذه المواقف، يجب الخضوع لفحصوات دم دورية لتقييم وقت التخثر.

  • Fu, X., & Booth, S. L. (2012). Vitamin K. In Encyclopedia of Human Nutrition. https://doi.org/10.1016/B978-0-12-375083-9.00281-6
  • Puckett, R. M., & Offringa, M. (2000). Prophylactic vitamin K for vitamin K deficiency bleeding in neonates. In Cochrane Database of Systematic Reviews. https://doi.org/10.1002/14651858.CD002776
  • Shearer, M. J., & Newman, P. (2008). Metabolism and cell biology of vitamin K. Thrombosis and Haemostasis. https://doi.org/10.1160/TH08-03-0147