مضخة التسريب – اكتشف معنا استخداماتها وكيف تفيد المرضى

21 فبراير، 2020
مضخة التسريب نظام يقوم ببث العقارات العلاجية بشكل مباشر في مجرى دم المريض. تابع القراءة!

مضخة التسريب نظام يقوم الأطباء باللجوء إليه لبث الأدوية في مجرى دم المرضى بشكل مباشر. واليوم، نستعرض أنواع مضخة التسريب، ظريقة عملها، واستعمالها.

أنواع مضخة التسريب

بشكل عام، يوجد نوعان رئيسيان من مضخة التسريب.

مضخة التسريب فوق الجافية نظام لحقن العقارات داخل القِراب. يعني ذلك أن العقار يصل إلى السائل الدماغي المحيط بالعمود الفقري.

هذه العملية تتطلب مواد مكلفة، وهو سبب استعانة الأطباء بها عادةً في حالة المرضى بمرض عضال أو إذا كانوا يتألمون ألمًا شديدًا.

على الجانب الآخر، مضخة التسريب الوريدية تحقن العقار بشكل مباشر في مجرى دم المريض.

لهذه العملية العديد من المزايا، منها القدرة على استخدام جرعات صغيرة جدًا. إلى جانب ذلك، هي سهلة البرمجة، مما يعني أن المريض يحصل على العقار في الوقت المناسب.

النوع الثاني من مضخة التسريب هو بلا شك الأكثر استخدامًا. وفي المتبقي من هذه المقالة، سنتحدث عن هذا النوع فقط.

ننصحك بقراءة:

زراعة أصغر منظم ضربات قلب في العالم دون إجراء جراحي

كيف تعمل مضخة التسريب؟

طبيب

يلجأ الأطباء لهذا الجهاز لحقن بعض المركبات في حالات سريرية معينة. يقومون ببرمجة الماكينة لتقوم بوضع ضغط على أوردة المرضى. وبذلك يتم نقل المادة الكيميائية إلى مجرى الدم.

يوجد نوعان من العقارات التي يتم استخدامها. العقارات المعوية (عن طريق الفم) والعقارات الوريدية (عن طريق الحقن). في حين تستعمل المضخات لبث العقارات بشكل مستمر أو متقطع.

بذلك يتم توفير الكثير من الوقت والطاقة في عملية نقل هذه السوائل. ففي الماضي، كان يجب مراقبة وضع المريض، القسطرة، وقت العملية، إلخ.

وبفضل مضخة التسريب، يمكن أيضًا تحقيق دقة أكبر فيما يتعلق بالجرعة، ويستطيع المريض التحرك (في نطاق الحدود المسموح بها). بجانب أن هذه المضخات تقلل المخاطر والمضاعفات المحتملة.

وبشكل عام، يوجد أنواع مختلفة من مضخة التسريب المتنقلة، والتي تختلف من حيث قدرتها ونوع البرمجة التي تحتاج إليه.

اقرأ أيضًا:

اكتشف معنا اليوم ما هو تنظير الركبة وما فوائد هذه العملية

رعاية المرضى

المرضى ومضخة التسريب

سيقوم الفريق الطبي بشرح كيفية استخدام مضخة التسريب للمرضى. وسيشاركون أيضًا سلسلة من التوصيات التي يجب اتباعها أثناء استخدامها في العلاج.

عادةً ما تكون هذه الماكينات سهلة البرمجة. مع ذلك، يجب على المريض استشارة متخصص إذا كان لديه أي استفسارات.

في بعض الأحيان، يستخدم الأطباء برمجة محمية بكلمة سرية حتى لا يغير المرضى المشوشين معدل التسريب أو الجرعة.

يقوم الخبراء كذلك بتعديل البطاريات للتأكد من عدم توقف الماكينة عن العمل أبدًا.

اكتشف:

دواء الأتروبين: الاستخدامات والآثار الجانبية

أخيرًا، يجب على الطبيب إرشاد المريض فيما يتعلق بأسلوب الحياة الذي يجب عليه اتباعه خلال العملية. فيجب الاهتمام بالنظافة الشخصية، الحمية، النشاط البدني، إلى جانب بعض الأمور الأخرى.

  • Santos Ramos, B.; Guerrero Aznar, M.D. (1994). «13. Bombas de infusión». Administración de medicamentos: teoría y práctica. Ediciones Díaz de Santos.