متلازمة توريت – كيف يتم علاجها؟

4 نوفمبر، 2020
متلازمة توريت من الأمراض المعقدة التي تتسبب في ظهور حركات أو أصوات لاإرادية متكررة. وفي حين أنه لا يوجد عقار شافٍ لهذا المرض، إلا أن هناك بعض العلاجات التي تُستخدم للسيطرة على الأعراض وتحسين جودة حياة المرضى. تابع القراءة لاكتشاف المزيد عن الموضوع.

متلازمة توريت من الاضطرابات العصبية الشائعة، ويقدّر بأنها تصيب ما بين 1 و10 أفراد من كل 100. تتسم هذه المتلازمة بظهور تشنجات لاإرادية، والتي تتطور لتصبح حركات أو أصوات متكررة غير مرغوب فيها.

تؤثر متلازمة توريت على حياة المصابين بشكل كبير، فهي تمس جوانب حياتهم الشخصية والاجتماعية والعملية. وللأسف، لا يوجد عقار شافٍ لهذا المرض حاليًا. مع ذلك، يوجد مناهج مختلفة يمكن اللجوء إليها لتحسين الموقف. وسنشرح بعضها في هذه المقالة.

ما هي متلازمة توريت؟

تشنجات لاإرادية بسبب متلازمة توريت

تشمل متلازمة توريت، كما ذكرنا، ظهور حركات لاإرادية أو أصوات لا يمكن السيطرة عليها. في معظم الحالات، يبدأ المرض في الظهور خلال مرحلة الطفولة أو المراهقة، قبل بلوغ الطفل عامه الخامس عشر.

سبب ظهور هذا الاضطراب غير معروف، ولكن الخبراء يعتقدون أن هناك عوامل بيئية وجينية تلعب دورًا. فهو أكثر شيوعًا بين من يمتلكون تاريخًا عائليًا مع الحالة، إلى جانب أنه يصيب الرجال أكثر من النساء.

التشنجات اللاإرادية هي حركات أو أصوات قصيرة ومفاجئة، ويمكن تصنيفها إلى بسيطة أو معقدة. البسيطة هي التي تشمل مجموعات عضلات صغيرة، كرمش العين، على سبيل المثال. على الجانب الآخر، التشنجات المعقدة تشمل مجموعات عضلات أكثر.

العديد من الناس يعرفون متلازمة توريت بأنها المرض الذي يتسبب في شتائم أو إهانات لا يمكن السيطرة عليها في أوقات غير مناسبة إطلاقًا. ولكن أعراض المتلازمة تختلف كثيرًا من حالة لأخرى، ولا يظهر هذا العرض على جميع المصابين.

ننصحك بقراءة:

الاضطراب الوسواسي القهري – الأدوية والعلاجات

العلاج الدوائي لمتلازمة توريت

لا يحتاج معظم المصابين إلى أي علاجات. وذلك لأنه، في بعض الحالات، تكون الأعراض خفيفة جدًا ولا تؤثر على حياتهم اليومية. على الجانب الآخر، يمكن للأعراض في حالات أخرى أن تكون معجّزة، ولذلك يوجد وسائل مختلفة تساعد على تخفيف التشنجات التي تظهر. إحدى هذه الوسائل هي العقاقير الدوائية.

يشير تقرير منشور في المعهد الوطني للاضطرابات العصبية والسكتات الدماغية إلى أن بعض الناقلات العصبية، كالدوبامين، تشارك في تطور هذا المرض. لذلك، يشمل العلاج الدوائي لمتلازمة توريت عقاقير تعيق أو تقلل مستويات الدوبامين.

على سبيل المثال، يصف الأطباء هالوبيريدول وريسبيريدون. تساعد هذه العقاقير على تخفيف التشنجات اللاإرادية، ولكنها تزيد من خطر ظهور التأثيرات الثانوية، كزيادة الوزن.

الخيار الآخر يشمل حقن البوتوكس في العضلات التي تنتج التشنج. وحاليًا، يوجد هناك أبحاث جارية على استعمال الأدوية المضادة للصرع أيضًا، كتوبيرامات.

في نفس الوقت، من المهم إبراو حقيقة أن متلازمة توريت عادةً ما تظهر مصحوبة بأمراض أخرى. هذه الأمراض قد تشمل القلق، الاكتئاب والاضطراب الوسواسي القهري. ويصف الأطباء عادةً مضادات اكتئاب ومضادات قلق لتخفيف هذه الأعراض.

اقرأ أيضًا:

اضطراب الحركة التكراري

العلاج السلوكي لتخفيف أعراض متلازمة توريت

العلاج السلوكي هو نوع من أنواع العلاجات النفسية التي تسعى إلى تثقيف المرضى وتعليهم كيفية التحكم في تشنجاتهم. وتكمن الفكرة هنا في تعرف المريض على العلامات التي تظهر قبل التشنجات اللاإرادية، فيقوم بإنتاج ردود فعل أخرى تكافحها.

يشمل هذا العلاج استراتيجيات مختلفة. وبرغم أنه من المؤكد أنه يساعد على تقليل عدد وتخفيف حدة التشنجات، إلا أنه ليس علاجًا حاسمًا لمتلازمة توريت. بالإضافة إلى أنه ليس فعالًا بالنسبة لجميع المرضى.

اكتشف:

متلازمة تململ الساقين – اكتشف المزيد عن هذا الاضطراب العصبي معنا اليوم

علاج عكس العادات

معالجة نفسية

إحدى التقنيات المستخدمة في العلاج السلوكي هي عكس العادات. وفقًا لدراسة منشورة من قبل جامعة ميغيل هرنانديز، يوجد احتمالية أن تكون هذه التقنية قادرة على علاج التشنجات بدون الحاجة إلى استعمال عقاقير.

هذه التقنية تتكون من مراحل مختلفة وتشمل زيادة الوعي بالتشنجات للتعرف عليها. من هذه المرحلة، يبدأ المرضى في تعلم كيفية إنتاج استجابة غير متوافقة مع التشنجات لمكافحتها.

على سبيل المثال، إذا كانت الحركة اللاإرادية تشمل لمس الرأس باليدين، أول خطوة ستكون الوعي بهذه الحركة وفهم ما يحدث خلالها. بعد ذلك، يسعى المريض إلى اتباع سلوك مختلف بوضع يديه في مكان آخر قبل ظهور التشنج لمنع ظهوره.

قد يهمك:

حالة ثقل الساقين – اكتشف معنا أعراضها والعوامل التي تؤدي إلى ظهورها

التدخل الشمولي (CBIT)

نوع آخر من أنواع العلاج السلوكي للتعامل مع متلازمة توريت هو CBIT. في هذه الحالة، يشمل العلاج عكس العادات، الاسترخاء وتثقيف المريض بخصوص تشنجاته الخاصة لتخفيف أعراض الاضطراب.

هذه الاستراتيجية لا تشمل المرضى فحسب، بل الأفراد الآخرين في بيئتهم لتحقيق أفضل نتائج ممكنة. على سبيل المثال، إذا كان المريض طفلًا في المدرسة، سيشمل العلاج مدرسي الطفل.

خاتمة

علاج متلازمة توريت معقد، وللمرض تأثير هائل على من يعانون منه. وبرغم أنه لا يوجد علاج شافٍ، يوجد استراتيجيات يمكن اللجوء إليها لتحسين الأعراض.

العلاج السلوكي منهج واعد لتحسين جودة حياة المرضى دون الحاجة إلى استعمال العقاقير. ومن المهم الإشارة إلى أن الدعم النفسي ضروري جدًا عندما يتعلق الأمر بالتعامل مع متلازمة توريت.

  • ¿Qué es el síndrome de Tourette? – Tourette Association of America. (n.d.). Retrieved August 29, 2020, from https://tourette.org/about-tourette/overview/espanol/medicos/que-es-el-sindrome-de-tourette/
  • Tratamientos | Síndrome de Tourette (ST) | NCBDDD | CDC. (n.d.). Retrieved August 29, 2020, from https://www.cdc.gov/ncbddd/spanish/tourette/treatments.html
  • Síndrome de Tourette : National Institute of Neurological Disorders and Stroke (NINDS). (n.d.). Retrieved August 29, 2020, from https://espanol.ninds.nih.gov/trastornos/sindrome_de_tourette.htm
  • Síndrome de Gilles de la Tourette: espectro clínico y tratamiento – Dialnet. (n.d.). Retrieved August 29, 2020, from https://dialnet.unirioja.es/servlet/articulo?codigo=326433
  • Gonzálvez, M. T. (2016). Tratamiento cognitivo-conductual de un niño con Síndrome de Tourette. Revista de Psicología Clínica con Niños y Adolescentes (Vol. 3). Retrieved from www.revistapcna.com
  • Yang, C. S., Zhang, L. L., Zeng, L. N., Huang, L., & Liu, Y. T. (2013). Topiramate for Tourette’s syndrome in children: A meta-analysis. Pediatric Neurology, 49(5), 344–350. https://doi.org/10.1016/j.pediatrneurol.2013.05.002
  • Valdés King, Mónica, and Omoruyi Ayodeji Uwagboe. “Síndrome de Gilles de la Tourette.” Revista Cubana de Medicina General Integral 34.1 (2018): 63-70.
  • Ríos-Flórez, Jorge Alexander, and Claudia Rocío López-Gutiérrez. “Enfoque clínico y neurofuncional del Síndrome Gilles de la Tourette.” Psicoespacios 10.17 (2016): 155-167.
  • García-Acero, Mary, and Eugenia Espinosa. “Síndrome De Tourette Familiar: Reporte De Caso Y Revisión De La Literatura.” Revista Ecuatoriana de Neurología 27.2 (2018): 87-91.
  • García, D. Macías. “Otros trastornos del movimiento: tics y síndrome de Tourette, temblor, mioclonías y síndrome de piernas inquietas.” Medicine-Programa de Formación Médica Continuada Acreditado 12.73 (2019): 4285-4299.