ماذا تعرفين عن عدوى المهبل الفطرية؟

10 ديسمبر، 2019
يمكن أن تؤدي عوامل مختلفة إلى نمو مفرط لفطريات تُعرف باسم المبيضة البيضاء، وهو ما يتسبب في الإصابة بالحالة المزعجة. تابعي القراءة لاكتشاف المزيد عن عدوى المهبل الفطرية.

تظهر عدوى المهبل الفطرية بسبب جنس من الفطريات يُعرف باسم المبيضة. وفي معظم الحالات، يكون نوع معين من هذه الفطريات، ألا وهو المبيضة البيضاء، هو المسؤول الأول.

تنتشر الفطريات في أجزاء مختلفة من الجسم كالجلد، الفم، الجهاز الهضمي والمهبل، وهو أمر طبيعي تمامًا. وهي لا تتسبب في ظهور عدوى إذا لم تتعدى المستوى الطبيعي.

ولكن يوجد هناك عدد من العوامل التي قد تتسبب في زيادة هذه الفطريات بشكل مفرط، وهو ما يؤدي إلى إصابة العديد من النساء بالتهاب أو عدوى المهبل الفطرية .

عدوى المهبل الفطرية

عدوى المهبل الفطرية

بين 20% إلى 50% من النساء يمتلكن فطريات المبيضة البيضاء داخل المهبل، ولكن هذا لا يعني دائمًا أنهن سيصبن بالعدوى.

يُقدر بأن 75% من النساء سيصبن بنوع من أنواع التهاب المهبل الفطري في وقت ما من حياتهن. وإذا لك يتم التعامل مع المشكلة بشكل مناسب، قد تؤثر على جودة حياة المصابة.

في الظروف الطبيعي، لا يوجد تقريبًا أي أعراض تنتج عن وجود فطريات المبيضة. وذلك بفضل نسبة باهاء المهبل الطبيعية، الجهاز المناعي، وتوازن فلورا المهبل.  جميع تلك العوامل تمنع الفطريات من التكاثر بشكل مفرط.

ولكن إذا أدت عوامل أخرى إلى تخطي هذه الفطريات الحدود الطبيعية، يختل توازن فلورا المهبل، فتظهر العدوى الفطرية.

إلى جانب ذلك، في 5% من الحالات تكون المشكلة متكررة، فتظهر حتى أربع مرات أو أكثر في السنة، وهو ما قد يؤثر على حياة المصابة بشكل كبير.

ننصحك بقراءة:

التهاب المهبل الفطري – 3 وصفات ثوم بسيطة لعلاج الحالة

عوامل خطر قد تؤدي إلى عدوى المهبل الفطرية

التالية هي بعض عوامل الخطر التي قد تساهم في الإصابة بالحالة:

  • داء السكري ومستويات سكر الدم المختلة.
  • الاستعانة بمضاد حيوي: تؤدي المضادات الحيوية إلى اختلال توازن الفلورا لأنها تقتل البكتيريا وليس الفطريات.
  • التغيرات الهرمونية.
  • كبت المناعة الناتج عن مرض أو علاج معين.

على الجانب الآخر، يجب تجنب ارتداء الملابس الضيقة جدًا أو ارتداء المايوهات المبتلة لفترة طويلة.

يجب أيضًا الأخذ في الاعتبار أن بعض منتجات النظافة الشخصية قد تخل بتوازن نسب الباهاء الطبيعية الخاصة بالمهبل، وهو ما يجب تجنبه.

هذه المنتجات تشمل بعض أنواع الصابون، الوابل المهبلي، والعطور المخصصة للاستخدام على هذه المنطقة.

اقرئي أيضًا:

عدوى الخميرة المهبلية – كيفية مواجهة هذه الحالة باستخدام علاجات منزلية

الأعراض

يمكن لعدوى الفطريات أن تتسبب في أعراض متعددة كالتغيرات في الإفرازات المهبلية، التهيج، الحكة والحرقان. يمكن لهذه الأعراض أن تظهر على المهبل خارجيًا أو داخليًا.

في العديد من الحالات، قد تعاني المريضة من ألم خلال التبول، وعدم راحة أو ألم أثناء ممارسة العلاقة الحميمة.

وهناك أعراض أخرى قد تظهر كتورم واحمرار الفرج، إصابات الحك، ووجود إفرازات بيضاء متكتلة وثقيلة.

تمييز عدوى المهبل الفطرية

التهاب المهبل الفطري

تشبه أعراض عدوى المهبل الفطرية أعراض أنواع عدوى أخرى قد تصيب النساء في هذه المنطقة. ولكن يمكن تمييز العدوى الفطرية عن طريق قوام ورائحة الإفرازات المهبلية. تشمل أنواع العدوى الأخرى ما يلي.

التهاب المهبل البكتيري

يظهر هذا الالتهاب بسبب تغييرات تطرأ على مجهريات البقعة المهبلية بسبب نوع من أنواع البكتيريا المعروفة باسم الغارد نريلة المهبلية، البريفوتيلا، والعصوانية.

يشيع التهاب المهبل الفطري خلال الحمل ووسط النساء اللاتي يستخدمن أجهزة داخل الرحم (IUD) أو الوابل الفطري، ووسط من يعانين من الضغط العصبي والتغيرات الهرمونية.

تؤدي هذه الحالة عادةً إلى إفرازات مهبلية مميزة بسبب رائحتها السمكية القوية، وقوامها اللزج الأبيض أو الرمادي.

داء المشعرات

تظهر هذه العدوى بسبب المشعرة المهبلية وهي نوع من أنواع العدوى المنتقلة جنسيًا (STI). تظهر في هذه الحالة عادةً إفرازات ذات رائحة سيئة جدًا وغريبة، والتي تكون بيضاء، صفراء، خضراء أو شفافة وذات قوام رغوي.

 علاج التهابات المهبل الفطرية

لهذه الحالة على وجه الخصوص، يوجد علاجات موضعية وفموية. يشمل العلاج الموضعي استخدام كريم مهبلي يحتوي على 2% كلوترمازول أو إدخال تحميلة كلوترمازول مهبلية (100 أو 50 مغ).

يمكن كذلك لبعض أنواع البروبيوتيك أن تساعد على تعزيز العلاج أو تجنب عدوى المهبل الفطرية. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك استخدام النسخ المهبلية أو الفموية من تلك المضادات الحيوية.

بجانب ذلك، يوجد أقراص فموية مضادة للفطريات. أكثرها شيوعًا هي أقراص فلوكونازول وإيتراكوزول. ولكن هذه الأدوية قد تؤدي إلى أعراض جانبية كالغثيان، القيء أو الإسهال. ويمكن أن تؤثر أيضًا على وظائف الكبد.

اكتشفي:

تكيس المبايض – 9 إشارات تحذيرية تتجاهلها معظم النساء

النظافة الشخصية والوقاية

للوقاية من التهابات المهبل الفطرية، يمكنك اتخاذ الخطوات التالية:

  • استهلكي بروبيوتيك عند استخدام المضادات الحيوية.
  • حافظي على نظافتك الشخصية جيدًا. جففي المنطقة جيدًا وتجنب الرطوبة.
  • نظفي منطقة الأعضاء التناسلية والمنطقة الشرجية من الأمام إلى الخلف.
  • غيري الفوط الصحية والسدادة القطنية بانتظام. لا تستخدمي السدادات إذا كنت تعانين بالفعل من العدوى.
  • ارتدي الملابس الداخلية القطنية.

إذا كنت تعالجين في الوقت الحالي من عدوى فطرية، يجب اتخاذ إجراءات وقائية إضافية خلال الجماع. من المهم أيضًا أن يتم علاج الشريك من العدوى.

  • McCarty, T. P., & Pappas, P. G. (2016). Invasive Candidiasis. Infectious Disease Clinics of North America. https://doi.org/10.1016/j.idc.2015.10.013
  • Maurissen, W., Van Meensel, B., Verguts, J., Donders, G., & Lagrou, K. (2009). Vulvovaginal candidiasis. Tijdschrift Voor Geneeskunde. https://doi.org/10.2143/TVG.65.23.2000660
  • Eggimann, P., Bille, J., & Marchetti, O. (2011). Diagnosis of invasive candidiasis in the ICU. Annals of Intensive Care. https://doi.org/10.1186/2110-5820-1-37
  • Aubyn GB, Tagoe DNA. Prevalence of vaginal infections and associated lifestyles of students in the university of Cape Coast, Ghana. Asian Pac J Trop Dis. 2013;3(4):267–270. doi:10.1016/S2222-1808(13)60068-7
  • Bilardi J, Walker S, McNair R, et al. Women’s Management of Recurrent Bacterial Vaginosis and Experiences of Clinical Care: A Qualitative Study. PLoS One. 2016;11(3):e0151794. Published 2016 Mar 24. doi:10.1371/journal.pone.0151794