كيفية التعامل مع الهبات الساخنة بعد انقطاع الطمث

1 مارس، 2020
تعاني معظم النساء من هبات ساخنة بعد انقطاع الطمث. ويرجع ذلك إلى التغيرات الهرمونية التي تميز هذه الفترة. ولكن في معظم الحالات، تقل حدة هذه الهبات مع التقدم في السن. اكتشفي المزيد في المقالة!

الهبات الساخنة خلال فترة انقطاع الطمث من الأعراض الشائعة المزعجة التي تسبب عدم راحة للنساء اللاتي يعانين منها لسنوات.

تظهر هذه الهبات الساخنة عادةً خلال الليل. وفي هذه الحالة، تُعرف باسم التعرق الليلي، وقد تؤثر على جودة نوم المرأة. ولذلك تشعر العديد من النساء المصابات أن هذا العرض يؤثر على حياتهن اليومية.

وفقًا لعدد من الدراسات العلمية، تميل بعض الأعراق إلى المعاناة من الهبات الساخنة أكثر من غيرها.

وإذا كانت الهبات خفيفة، لا تتطلب علاجًا. ولكن مع احتدادها، فمن الضروري اتباع بعض الإجراءات الخاصة بمواجهتها.

الهبات الساخنة في فترة انقطاع الطمث

الهبات الساخنة في فترة انقطاع الطمث

الهبات الساخنة تمثل السبب الرئيسي للاستشارات الطبية خلال مرحلة انقطاع الطمث.  وعادةً ما تبدأ بإحساس مفاجئ بالحرارة في الوجه والصدر ينتشر في كامل أجزاء الجسد.

تستمر هذه الهبات بين دقيقتين إلى أربع دقائق، وقد تظهر في أي وقت دون سابق إنذار وبدون علامات تحضر المريضة لها.

وتعاني بعض النساء من التعرق المفرط، القشعريرة والرجفات في نهاية هذه النوبات. وأحيانًا تعاني المصابات من الخفقان وإحساس قوي بالقلق أيضًا.

وبرغم أنه من الشائع لهذه الهبات الظهور مرة أو مرتين في اليوم، إلا أنه من الممكن أيضًا أن تظهر بشكل متكرر، أو حتى كل ساعة.

يظهر هذا العرض خلال الفترة السابقة لانقطاع الطمث. وبعد الإياس، يستمر العرض لخمس إلى سبع سنوات في المتوسط، ولكن حدتها تقل مع الوقت.

ننصحك بقراءة:

العناية بالبشرة – كيف تحسني من صحة وجمال بشرتك خلال فترة انقطاع الطمث

مسببات ظهور الهبات الساخنة

لا يعرف العلماء حتى الآن سببًا محددًا لظهور هذه الهبات الساخنة خلال هذه المرحلة.

ولكن، يؤمن الكثيرون منهم بأن هذا العرض مرتبط بالتقلبات الهرمونية المفاجئة التي تميز هذه الفترة بالتحديد.

فانخفاض مستويات الإستروجين يؤدي إلى تغير سلوك محرك الأوعية الخاص بالدماغ، وهو ما يؤثر على درجة حرارة الجسم.

يُقدر بأن 80% من النساء تعاني من هذه النوبات خلال فترة الإياس. ولكن واحدة فقط من كل أربع نساء تعاني من نوبات حادة ومتكررة.

بالنسبة للأخريات، يكون هذا العرض غير ملحوظ ويمكن التعامل معه بسهولة باستخدام مروحة أو وسائل بسيطة أخرى.

تجدر الإشارة إلى أن هناك عوامل تساهم في زيادة حدة وتكرر هذه الهبات، ومنها الضغط العصبي، الوجبات الثقيلة، واستهلاك التبغ والكحوليات.

اقرأ أيضًا:

أعراض سن اليأس – علاجات طبيعية فعالة لتخفيف أعراض انقطاع الطمث

كيفية التعامل مع الهبات الساخنة

امرأة وطبيب

العلاج الدوائي المتاح لإدارة النوبات يكون من النوع الهرموني. فبعض الأطباء يوجهون باستهلاك الإستروجين.

ولكن، تجدر الإشارة إلى أن لهذا العلاج مخاطر محتملة، ولذلك يجب تقييم كل حالة عن طريق طبيب متخصص. وبشكل عام، لا ينصح الخبراء باستبدال الهرمونات لأكثر من عامين.

في حالات أخرى، يستخدم الأطباء جرعات صغيرة من مضادات الاكتئاب. ولكنها لا تكون فعالة في السيطرة على النوبات الحادة بنفس درجة العلاج الهرموني.

وكالعلاج الهرموني، لمضادات الاكتئاب آثار جانبية متعددة كالدوار، الغثيان، جفاف الفم، زيادة الوزن، وانخفاض الرغبة الجنسية.

يمكن أحيانًا وصف مضادات الاختلاج لتخفيف الأعراض. ومؤخرًا، بدأ استخدام عملية تشمل تخدير عدة أعصاب في الرقبة. فعالية هذه العملية واعدة، ولكنها غير مثبتة بالكامل.

اكتشف:

أعراض انقطاع الطمث – 9 حلول لتخفيف أعراض انقاط الطمث التي تعاني منها

معلومات إضافية

لا تتطلب الهبات الساخنة خلال انقطاع الطمث العلاج الدوائي أو علاج خاص دائمًا. ففي معظم الحالات، العلاجات المنزلية تكفي.

من الأفضل اتباع نظام غذائي صحي ومحاولة فقدان الوزن، وتجنب الأطعمة الحارة، القهوة، الكحوليات، التبغ، والأطعمة الدهنية بشكل مفرط.

بجانب ذلك، من المهم ارتداء الملابس الخفيفة المصنوعة من ألياف طبيعية وتهوية المنزل بشكل مناسب.

ينصح العديد من الخبراء بممارسة الأنشطة المهدئة كاليوجا أو التاي شي، وذلك لأن الضغط العصبي من العوامل التي تزيد من سوء النوبات.

  • Juliá, M. D., Ferrer, J., Allué, J., Bachiller, L. I., Beltrán, E., Cancelo, M. J., … & Mendoza, N. (2008). Posicionamiento de la Asociación Española para el Estudio de la Menopausia sobre el uso clínico de las isoflavonas en el climaterio. Progresos de obstetricia y ginecología, 51(3), 146-161.
  • Im EO. Ethnic differences in symptoms experienced during the menopausal transition. Health Care Women Int. 2009;30(4):339–355. doi:10.1080/07399330802695002
  • Morrow PK, Mattair DN, Hortobagyi GN. Hot flashes: a review of pathophysiology and treatment modalities. Oncologist. 2011;16(11):1658–1664. doi:10.1634/theoncologist.2011-0174
  • Freedman RR. Menopausal hot flashes: mechanisms, endocrinology, treatment. J Steroid Biochem Mol Biol. 2014;142:115–120. doi:10.1016/j.jsbmb.2013.08.010
  • Lugo T, Tetrokalashvili M. Hot Flashes. [Updated 2019 Apr 5]. In: StatPearls [Internet]. Treasure Island (FL): StatPearls Publishing; 2019 Jan-. Available from: https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK539827/