سلس البول – اكتشف معنا مسببات وعلاجات الحالة

8 مارس، 2020
سلس البول من الحالات الشائعة أكثر بين الأطفال، النساء، وكبار السن. في هذه المقالة، نستعرض الأعراض، المسببات والعلاجات المحتملة.

تؤدي حالة سلس البول إلى عدم القدرة على ملء أو السيطرة على المثانة. ولكنها لا تُعتبر مرضًا في حد ذاتها. فهي من آثار اضطرابات أساسية تصيب المثانة.

السمة الأساسية لحالة سلس البول هي إخراج البول لاإراديًا. فمن يعاني منها لا يستطيع السيطرة على مثانته، فيتسرب البول في أوقات غير مناسبة.

وأحيانًا، قد يخرج أو يتسرب البول عندما يقوم المريض بأي نوع من المجهود الجسدي أو أثناء العطس والسعال. وفي أحيان أخرى، قد يحدث ذلك بسبب امتلاء المثانة.

سلس البول ليس مشكلة صحية فحسب، فالمصابون يعانون من تبعات اجتماعية أيضًا.

المسببات العابرة لحالة سلس البول

شرب الماء وسلس البول

سلس البول العابر يعني أن الحالة لا تستمر لفترات طويلة. وقد يظهر ذلك بسبب بعض الأطعمة، المشروبات أو الأدوية التي تنشط عملية إنتاج البول. وبعد توقف التأثير المدر للبول، تختفي الحالة.

بعض العناصر التي قد تتسبب في ذلك هي المشروبات الغازية، الكحوليات، الفواكه الحمضية، وبعض عقارات ارتفاع ضغط الدم. وتشمل المسببات أيضًا التالي:

  • التهابات المسالك البولية: يمكن لتهيج المثانة أن يصبح حادًا بشكل كاف ليؤدي إلى تسرب البول.
  • الإمساك: الأمعاء قريبة من المثانة ويمكنها أن تنشطها إذا كنت مصابًا بالإمساك.
  • الحمل: خلال هذه الفترة، يمكن لعوامل كالتغيرات الهرمونية وتضخم الرحم أن تؤدي إلى زيادة حساسية المثانة.

ننصحك بقراءة:

رائحة البول الكريهة – 8 أسباب تفسر ظهور رائحة البول الكريهة

المسببات المزمنة لحالة سلس البول

طفل يعاني من التبول اللاإرادي

على الجانب الآخر، يوجد مسببات أخرى تؤدي إلى استمرار الحالة لفترات ممتدة، منها:

  • التدلي: عندما تضعف عضلات الحوض، تتدلي أعضاء الحوض. يظهر ذلك، على سبيل المثال، في حالة النساء اللاتي يمررن بحالات ولادة متعسرة أو متعددة.
  • العمر: التقدم في العمر يضعف عضلات الجسم، بما في ذلك عضلات المثانة. بالنسبة للنساء، يؤدي انقطاع الطمث إلى انخفاض نسبة الإستروجين وتدهور أنسجة الجهاز البولي.
  • جراحات الصحة النسائية: تثبت المثانة عدد من الأعضاء الأخرى، خاصةً الرحم، في مكانها. وعندما تخضع امرأة لجراحة في هذه المنطقة، قد تُصاب بالحالة.
  • مشكلات البروستات: بالنسبة للرجال، تؤدي هذه المشكلات عادةً إلى ظهور الحالة. أولى هذه المشكلات هي تضخم البروستات الحميد، وأخطرها هي سرطان البروستات.
  • الاضطرابات العصبية: يمكن لبعض مشكلات الجهاز العصبي أن تؤثر على الأعصاب الموجودة في المثانة فتجعل البول يتسرب منها. وتشمل هذه الاضطرابات الشلل الرعاش والتصلب المتعدد.
  • المسببات النفسية: يمكن للقلق والضغط العصبي أن يتسببان في هذه الحالة أيضًا.

اقرأ أيضًا:

التهابات المجاري البولية – كافحها من خلال هذه العلاجات الطبيعية الخمسة

العلاجات غير الدوائية

لا تحتاج دائمًا إلى استعمال أدوية لعلاج حالة سلس البول.

إحدى التوصيات الرئيسية هي تنظيم السوائل التي تقوم باستهلاكها يوميًا. يمكنك القيام بذلك دون تخفيض الكمية.

في الواقع، تستطيع تغيير جدول الشرب الخاص بك فحسب لتجنب إنتاج كميات كبيرة من البول في فترة زمنية قصيرة.

أفضل الجداول التي يمكنك اتباعها تشمل شرب الكثير من الماء صباحًا، ثم تقليل الكمية مع مرور اليوم.

أما بالنسبة للأطفال الذين يعانون من المشكلة أثناء النوم، من الأفضل تناول العشاء مبكرًا، وليس قبل الخلود للنوم مباشرةً.

اكتشف:

التهابات المسالك البولية – 5 مشروبات لمكافحة التهابات المسالك البولية

الأدوية

في بعض الأحيان، مهما حاولت، لا تستطيع حل المشكلة وحدك.

في هذه الحالة، أو في حالة كان سلس البول ناتج عن مرض معين، تحتاج إلى اللجوء إلى استعمال أدوية معينة.

تهدف هذه العقارات بشكل أساسي إلى ضمان عدم تقلص المثانة بشكل لاإرادي.

بالإضافة إلى ضمان بقاء الإحليل مغلقًا أثناء دخول البول إلى المثانة. لذلك يصف الأطباء عادةً مضادات مفعول الكولين.

هذه العقارات تصعب التقلص على عضلات المثانة. أكثرها شيوعًا يُعرف باسم أوكسيبوتينين.

هذه الأدوية فعالة جدًا، ولكنها قد تؤدي إلى بعض الآثار الجانبية المزعجة. ولا يجب على مرضى الجلوكوما واضطراب النبض استعمالها.

وبالنسبة للآخرين الذين عانون من آثار جانبية حادة جدًا، يجب إخبار الطبيب ومناقشة الخيارات الأخرى المتاحة.

وأخيرًا، إذا لم تنجح جميع هذه التوصيات والعقارات، يمكن اللجوء إلى الجراحة كملاذ أخير.

  • Madhuvrata P, Cody J, Ellis G, Herbison G, Hay-Smith E. Fármacos anticolinérgicos para el tratamiento sintomático de la vejiga hiperactiva en adultos. Cochrane Database of Systematic Reviews 2012 Issue 1. Art. No.: CD005429. DOI: 10.1002/14651858.CD005429
  • D.E. Irwin, I. Milsom, S. Hunskaar, K. Reilly, Z. Kopp, S. Herschorn, et al.Population-based survey of urinary incontinence, overactive bladder, and other lower urinary tract symptoms in five countries: results of the EPIC study
  • Eur Urol., 50 (6) (2006), pp. 1306-1315
  • Martínez Torres J, Rodríguez Adams E, García Delgado J. Tratamiento rehabilitador de las disfunciones del suelo pélvico. España: Editorial Académica Española; 2011. p. 2, 7.
  • Salinas J. Epidemiología de la incontinencia de orina en la menopausia. Revista Colombiana de Menopausia. 2014;5(3). Disponible en: https://encolombia.com/medicina/revistas-medicas/menopausia/vol- 5399/meno5399revison-incontinencia/