دواء ألوبيورينول للنقرس – دواعي الاستعمال والآثار الجانبية

18 يوليو، 2020
لا يعالج ألوبيورينول نوبات النقرس، ولكنه يُستخدم بشكل أساسي كوسيلة وقائية عند خضوع المريض للعلاج باستعمال عقاقير أخرى. تابع القراءة لاكتشاف المزيد عنه.

دواء ألوبيورينول من العقاقير التي تُستخدم في علاج النقرس والسيطرة على مستويات حمض اليوريك المرتفعة في الجسم. ويتم وصفه في الحالات التي يكون فيها النقرس أثر جانبي لاستعمال عقاقير أخرى معينة، كالمستخدمة في علاج السرطان وحصوات الكلى على سبيل المثال.

ترجع فعالية دواء ألوبيورينول إلى قدرته على تخفيف تخليق حمض اليوريك، والذي يعتبر المسؤول عن تحفيز ظهور الأعراض السريرية للنقرس.

يعني ذلك أن ألوبيورينول ينتمي إلى عائلة من العقاقير تُعرف باسم مثبطات أوكسيداز الزانثين، وهو الإنزيم الضروري لتخليق حمض اليوريك.

ما هو النقرس؟

ما هو النقرس؟

يظهر النقرس عادةً في صورة التهاب مفاصل حاد، غالبًا في إصبع القدم الكبير، فيؤدي إلى التورم والألم لفترات قصيرة من الزمن.

يظهر هذا الالتهاب بسبب وجود بلورات يورات أحادية الصوديوم، وهذا يرجع إلى ارتفاع نسبة حمض اليوريك في الدم.

يحدث ذلك عادةً بسبب بعض العادات الحياتية السيئة التي ترتبط بالنظام الغذائي المتبع. وعندما تعود نسب هذا العنصر إلى طبيعتها على المدى الطويل، تذوب البلورات بدون مشاكل.

فرط حمض يوريك الدم من الحالات الشائعة، فهي تصيب نحو 7% من إجمالي عدد الرجال. مع ذلك، فقلة منهم فقط هم من يصابون ببلورات النقرس.

عند انتهاء نوبة النقرس، تبقى بعض بلورات اليورات أحادية الصوديوم في مفاصلهم. فحتى بعد إتمام العلاج، يمكن للمريض أن يعاني من نوبة نقرس إضافية في أي وقت.

ننصحك بقراءة:

عقار أركوكسيا – اكتشف المزيد عن هذا الدواء المضاد للالتهاب

آثار دواء ألوبيورينول الجانبية

الآثار الجانبية أكثر شيوعًا بين مرضى القصور الكبدي أو الكلوي.

وسبب ذلك هو أنه يتم تمثيل ألوبيورينول في الكبد وإفرازه في الكلى. وبسبب هذه التغيرات، يمكن لتركيز العقار في الجسم أن تزيد أو تقل عن المستوى المطلوب.

تزيد تأثيرات العقار مع زيادة تركيزه، ولذلك يصبح من السهل إصابة المريض بآثاره الجانبية. لنلق نظرة على أكثر الآثار السلبية لهذا الدواء.

اقرأ أيضًا:

دواء كانستين – الاستخدامات والآثار الجانبية لهذا العلاج المضاد للفطريات

ردود الفعل الجلدية

ردود الفعل الجلدية

تعتبر أكثر الآثار الجانبية شيوعًا وقد تظهر في أي وقت خلال فترة العلاج باستخدام ألوبيورينول. ومن ضمنها الآتي:

  • الحكة
  • تقشر الجلد
  • الآفات الفرفرية
  • الطفح الجلدي

إذا ظهرت أي من الأعراض الثلاثة المذكورة، يجب التوقف عن استعمال العلاج. ويمكن البدء مجددًا مع زيادة الجرعة تدريجيًا بعد اختفاء الأعراض.

أما إذا ظهر طفح جلدي، يجب التوقف عن استعماله تمامًا وعدم العودة إلى ذلك مجددًا.

اكتشف:

دواء الميتاميزول – اكتشف معنا استخداماته وآثاره الجانبية

الاستجابات التحسسية المفرطة العامة

برغم أنها ليست شائعة، إلا أن بعض الاستجابات التالية قد تظهر في حالات معينة:

إذا ظهرت أي من هذه الاستجابات، يجب التوقف عن استعمال العقار فورًا وإلى الأبد. في هذه الحالات، يصف الأطباء عادةً الستيرويدات القشرية لعكس آثار الاستجابات التحسسية.

قد يهمك:

عقار البروزاك – ما تحتاج إلى معرفته عن الدواء المضاد للاكتئاب

الاضطرابات المعدية المعوية

الاضطرابات المعدية المعوية

أكثر الأعراض التي تصيب الجهاز الهضمي هي الغثيان والتقيء. لتجنب ذلك، يجب عدم استعمال الدواء أبدًا بعد تناول الوجبات.

التهاب كبدي ورمي حبيبي

هذا العرض الخطير نادرًا ما يظهر دون الأدلة الواضحة المذكورة سابقًا التي تتعلق بالاستجابات التحسسية العامة. وعند التوقف عن استعمال العلاج، تبدأ الآثار الجانبية في الاختفاء.

ملخص

دواء ألوبيورينول من الأدوية الفعالة جدًا للوقاية من نوبات النقرس التي تظهر بسبب استعمال عقاقير معينة.

هذا الدواء يحتاج لصرفه إلى وصفة طبية، ولا يجب استعماله دون إشراف طبيب أبدًا. فذلك قد يؤدي إلى مشكلات صحية خطيرة.

استشر طبيبك دائمًا إذا كان لديك استفسارات أو كنت ترغب في الحصول على مزيد من المعلومات حول آثاره الجانبية.

  • Tilz, H., Becker, J. C., Legat, F., Schettini, A. P. M., Inzinger, M., & Massone, C. (2013). Allopurinol in the treatment of acquired reactive perforating collagenosis*. Anais Brasileiros de Dermatologia. https://doi.org/10.1590/s0365-05962013000100012
  • Heilberg, I. P., & Schor, N. (2006). Renal stone disease: causes, evaluation and medical treatment. Arquivos Brasileiros de Endocrinologia & Metabologia. https://doi.org/10.1590/s0004-27302006000400027
  • Sánchez Pozo, A., & Faus, M. J. (2003). Hiperuricemia y gota. Pharmaceutical Care Espana.