الغدة الدرقية – 7 مضاعفات مرتبطة بخلل الغدة الدرقية واضطراباتها

4 أغسطس، 2018
تلعب الغدة الدرقية دورًا هامًا في عمليات التمثيل الغذائي المختلفة. ولهذا يتسبب أي خلل بها في تغيرات وتقلبات. وفي مقالنا هذا، نرغب في استعراض الأعراض التي قد تنتج عن هذه الاضطرابات، والعلاج اللازم لها.

تقود أمراض الغدة الدرقية إلى الكثير من الأعراض والمضاعفات التي غالبًا ما يكون لها تأثيرًا خطيرًا على جودة حياة المريض.

 تعتبر الحالة بلا شك من أكثر الأمراض شيوعًا، وهي تصيب النساء على وجه الخصوص. وبرغم وجود علاجات متاحة لاضطرابات الغدة الدرقية المختلفة، إلا أنه عادةً ما يستغرق العلاج وقتًا طويلًا. وذلك يشمل علاج الأعراض المزمنة التي قد تتطلب التدخل الجراحي.

وفي نفس الوقت، لا نستطيع أن ننسى أن هذه الغدة تساهم في عمليات لا حصر لها فيما يتعلق بالتمثيل الغذائي. وقد يؤدي أي نقص أو زيادة هرمونية إلى نوع من أنواع الخلل، وهو ما قد يتم الخلط بينه وبين أمراض أخرى عند التشخيص. لذلك السبب، من الشائع أن يشعر المرضى المصابين بهذه الاختلالات بتعب وإرهاق بدون معرفة السبب أو قد يُرجعون حالة زيادة الوزن إلى الضغوطات التي يمرون بها.

ليس هناك الكثير من الأمراض التي تستطيع تحفيز ظهور هذا الكم من المضاعفات كاضطرابات الغدة الدرقية، ولذلك يجب أن نكون واعين بها، فهي بالتأكيد تستحق المعرفة من أجل صحتنا وسلامتنا.

اليوم، سنلقي نظرة على بعض أهم أعراض هذه الاضطرابات شيوعًا.

الإمساك، مشاكل الهضم أو القولون العصبي

الغدة الدرقية

غالبًا ما تتسبب اضطرابات الغدة الدرقية في ظهور الكثير من التغيرات المتعلقة بالجهاز الهضمي. فمن الطبيعي أن نمر بمشاكل سوء الهضم أو حتي نصاب بأمراض القولون قبل اكتشافنا للحالة.

من ناحية أخرى، تساعدنا الأعراض التى تظهر علينا في تحديد نوع خلل الغدة الدرقية التي نعاني منه.

  • قصورالغدة الدرقية

– إمساك

– سوء امتصاص العناصر الغذائية

– عسر الهضم

  • فرط نشاط الغدة الدرقية

– إسهال

– آلام المعدة

– انتفاخ البطن

– قيئ عَرَضي

اقرأ أيضًا :

آلام الصدر والقلب – لماذا نعاني منها وما العوامل المؤثرة؟

مشاكل الدورة الشهرية واحتمالية الإصابة بالعقم

يعتبر عدم انتظام الدورة الشهرية من الأعراض الشائعة بين النساء المصابات باضطرابات الغدة الدرقية.

  • في حالة قصور الغدة الدرقية: تطول مدة الدورة الشهرية وتصبح أكثر إيلامًا.
  • وبالمقابل، تقصر مدة الدورة الشهرية وتصبح متكررة عادةً بالنسبة النساء الاتي يعانين من فرط نشاط الغدة الدرقية. الأسوأ من ذلك هو أنهن قد يصلن إلى سن اليأس مبكرًا.

وهذه تحديدًا إحدى أكثر مضاعفات اضطراب الغدة الدرقية خطورة.

وتظهر عادة في النساء اللاتى لم يتم تشخيصهن في مرحلة مبكرة أو اللاتي لم يحصلن علي العلاج المناسب.

مشاكل المفاصل والعضلات

الغدة الدرقية

تُعتبر من الأعراض الأكثر شيوعًا، ومع ذلك، فهي من أقلها شهرةً. من المهم أن تعرف ما يلي:

  • عادة ما يعاني المصابون بقصور الغدة الدرقية، بغض النظر عن جنسهم وأعمارهم، من آلام متكررة في المفاصل والعضلات. يؤدي ذلك إلى شعور المصابين بالإجهاد دائمًا، وقد يتسبب في تشخيص خاطئ؛ الألم العضلي الليفي المتفشي، على سبيل المثال. برغم ذلك، تقل هذه الأعراض بشكل كبير مع العلاج.
  • في نفس الوقت، يصاب مرضى الغدة الدرقية عادةً بمتلازمة النفق الرسغي أو التهاب اللفافة الأخمصيَّة.
  • ويعاني المصابون بفرط نشاط الغدة الدرقية غالبًا من آلام وضعف في الساقين والذراعين.

ارتفاع مستوى الكوليسترول

قد يفاجئ هذا العرض بعض الناس. ولكن، يمكن لاضطرابات الغدة الدرقية أن تؤدي إلى ارتفاع مستوى الكوليستيرول السيء (LDL) والذي يتسم بمقاومته للعلاج.

  • يظهر ذلك في بعض المرضى الذين يفشلون في تخفيض نسبة الكوليسترول بالرغم من محاولتهم اتباع الحميات الغذائية وممارستهم للتمارين الرياضية، أو حتي استخدامهم الستاتينات (عقاقير خفض الكوليستيرول). وعندما يحدث ذلك، نعرف عادةً أننا نواجه اضطراب قصور الغدة الدرقية.
  • على الجانب الآخر، فإن مستوى الكوليستيرول المنخفض جدًا (والذي لا يعتبر إشارة جيدة دائمًا) قد ينبئ بالإصابة بفرط نشاط الغدة.

تغير عادات النوم الناجم عن اضطرابات الغدة الدرقية

اضطرابات النوم

أحد أعراض اضطرابات الغدة الدرقية، والتي تؤثر بشكل كبير على جودة الحياة، هي عدم الحصول قسط كاف من الراحة.

ومع ذلك، فهذه المشاكل لا تؤثر حقيقةً على ساعات النوم، ولكن:

  • أحيانًا، يستيقظ المرضى في حالة إعياء وضعف، حتي بعد 10 ساعات من النوم ليلاً.
  • وفي بعض المناسبات، يقود هذا الشعور بعدم الحصول على الراحة الكافية إلى النوم طوال عطلة نهاية الأسبوع. وهي من المشاكل الخطيرة.

ومع ذلك، في حالات أخرى، لا يستطيع المريض النوم بسبب تسارع معدل ضربات القلب والقلق.

التغيرات الجلدية

بجانب سقوط الشعر، من الطبيعي أن يمر المريض بتغيرات جلدية واضحة.

  • يظهر الجلد أكثر خشونة وجفافًا ويعاني من التقشر، خصوصًا في منطقة الكاحلين، الركبتين والكوعين. وترتبط هذه الأعراض بقصور الغدة الدرقية.
  • على الجانب الآخر، في حالات فرط نشاطها، يصبح الجلد رقيقًا وحساسًا جدًا لتغيرات درجات الحرارة في البيئة المحيطة.

اقرأ أيضًا:

مرض الكبد الدهني – 6 علامات مهمة تُنذر بالإصابة بهذا المرض

الاكتئاب والقلق

الاكتئاب

ينتج قصور الغدة الدرقية عن قلة نشاطها، وهو ما قد يؤثر بدوره على الناقلات العصبية للمريض. فهبوط نسبة السيروتونين أو الدوبامين قد يؤدي إلى الإصابة بالاكتئاب. على الجانب الآخر، عندما يُظهر مريض الاكتئاب مقاومة للعقاقير النفسية، فهذا يشير إلى إصابته باضطرابات الغدة الدرقية.

يُثبت ذلك أن اضطرابات الغدة الدرقية، والتي يعاني منها الكثير من الأشخاص، يمكن أن تأتي مصاحبة بمشاكل أخرى مثل تقلب المزاج، تغير عادات النوم وآلام المفاصل. لذلك يجب علينا أن نكون واعين بحقيقة أن هذه الأعراض قد تشير إلى الإصابة باضطرابات الغدد.