سرطان الأمعاء – 7 علامات مبكرة لسرطان الأمعاء لا ينبغي عليك تجاهلها

1 مايو، 2019
يعتبر سرطان الأمعاء أحد أخطر أشكال السرطان وأكثرها فتكًا، ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO) فإنه يصيب من 10 إلى 15 في المئة من سكان العالم. تعرف على 7 علامات مبكرة لهذا المرض لا يجب تجاهلها.

يعتبر سرطان الأمعاء أحد أخطر أنواع السرطان وأكثرها فتكًا، ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO) فإنه يصيب 10-15% من سكان العالم.

يتطور السرطان عندما تنمو خلايا القولون بشكل خارج عن السيطرة وتتسبب في ظهور كتل في بطانة الأمعاء الغليظة.

وكما هو الحال مع أنواع السرطان الأخرى، فإن سرطان الأمعاء يمكنه أن يهاجم الجسم بسرعة ويؤدي أيضًا إلى العديد من المشاكل.

إنه أمر جديّ للغاية وهنالك خطر كبير لتطور هذا النوع من السرطان إذا كان لديك ورم في القولون أو تاريخ عائلي مع المرض أو إذا كنت تعاني من التهاب القولون التقرحي.

يمكن للكشف عنه في الوقت المناسب والعلاج الطبي الجيد أن يزيد من العمر المتوقع لأولئك الذين يعانون من هذا النوع من السرطان.

ولهذا السبب، من المهم جدًا الانتباه للأعراض المبكرة لسرطان الأمعاء، وبالطبع عليك زيارة الأخصائي في حالة وجود أي شكوك.

دعونا نلقي نظرة على 7 أعراض لهذا المرض كي نتوخى الحذر.

1ـ التغيرات التي تطرأ على وظائف الأمعاء

فتاة تعاني من آلام في الأمعاء

قد يكون كل من الإمساك والإسهال مرتبطين بالشذوذ الذي يصيب خلايا القولون.

إن وجود حركات الأمعاء غير المكتملة، سلس البراز أو البراز الرفيع بشكل دائم هو أمر كافٍ لاسشارة الطبيب.

على الرغم من أن هذه الأعراض تميل دائمًا للظهور بسبب العادات السيئة أو الحالات المرضية الشائعة، إلا أنه من الضروري أخذها في عين الاعتبار كعامل خطر محتمل لهذا النوع من السرطان.

2ـ وجود الدم في البراز

وفقًا لـ”كليفلاند كلينيك،” فإن وجود الدم في البراز هو أحد أهم العلامات الدالة على الإصابة بسرطان الأمعاء.

وعلى الرغم من أن العديد من اضطرابات الجهاز الهضمي يمكن أن تسبب هذه الأعراض، إلا أن ظهورها قد يشير أيضًا إلى وجود أورام في الأمعاء.

بالإضافة إلى ذلك، فهو عرض شائع بين أولئك المعرضين لخطر الإصابة بأمراض مثل:

  • التهاب المعدة
  • التهاب القولون التقرحي
  • مرض كرون
  • الإمساك المزمن

اكتشف:

مرض السرطان – تعرف على خمسة أنواع نادرة من مرض السرطان

3ـ سرطان الأمعاء يسبب فقر الدم

طبيبة أمامها عينات دم

فقر الدم هو مرض ينتج عن انخفاض كريات الدم الحمراء المسؤولة عن نقل الأكسجين إلى جميع خلايا الجسم.

وغالبًا ما يمر أولئك الذين يعانون منه بمراحل شديدة من التعب والوهن، و هم يعانون من ذلك حتى عندما ينامون بشكل كاف ويأكلون بشكل صحي.

على الرغم من أن هذا قد يكون ناجمًا عن عوامل وراثية أو عادات غذائية أو فقدان زائد للدم، إلا أنه لا ينبغي استبعاد سرطان الأمعاء كأحد أسبابه.

4ـ آلام البطن

من الصعب اعتبار آلام  البطن علامة على الإصابة بالسرطان لأن عسر الهضم أو مشاكل المعدة الشائعة تظهر لأسباب عديدة أخرى.

ومع ذلك، عندما يحدث هذا الألم بشكل متكرر وغير قابل للتفسير، من المهم استشارة المختصين لتحليل هذه المشكلة بدقة.

وحقيقة أن هذا الألم يظهر فجأة قد تشير إلى أن شيئًا ما يغير بيئة القناة الهضمية.

قد تشير أيضًا إلى حدوث تغير في النباتات البكتيرية أو أن تكون علامة على نمو الخلايا في هذه المنطقة بشكل مفرط.

ننصحك بقراءة:

سرطان الثدي – 9 من الأعراض التي يجب على كل امرأة معرفتها

5ـ فقدان الوزن المفاجئ

فتاة تقف على الميزان

بالطبع فقدان الوزن هو أحد الأشياء التي يريدها الجميع بشدة. ويمكن تحقيق ذلك عادةً من خلال اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

ولكن إذا حدث ذلك بشكل مفاجئ وبدون جهد، فإنه دائمًا ما يكون علامة على نوع من أنواع المرض.

إذا كنت تعاني من سرطان الأمعاء فقد تعاني من فقدان الشهية وسوء التغذية اللذان يؤديان إلى فقدان الوزن.

6ـ التقيّؤ

التقيؤ الناجم عن عسر الهضم أو مشاكل الجهاز الهضمي أمر طبيعي ويختفي عادةً خلال وقت قصير.

ومع ذلك، عندما يحدث التقيؤ بشكل متكرر ولا إرادي أو بدون سبب واضح فقد يكون الوضع مثيرًا للقلق.

على الرغم من أن هذا النوع من التقيؤ قد يكون ناجمًا عن العديد من المشاكل الصحية المختلفة، إلا أن سرطان الأمعاء عادةً ما يسببه.

هذا لأن خلايا الأمعاء تبدأ بالتصرف بشكل غير طبيعي. وهذا بدوره يؤدي عادةً إلى الجفاف والإرهاق والحموضة الزائدة.

7ـ الغازات الزائدة

فتاة تعاني من غازات زائدة في الأمعاء

تنتج الغازات الزائدة في الأمعاء عن التغيّرات الي تحدثها النباتات البكتيرية نتيجة لتطور سرطان الأمعاء .

إنه بالطبع أحد الأعراض التي يمكن أن ترتبط عادةً بالتغيرات الأخرى في الجسم، وذلك لأن تناول أطعمة معينة، الإصابة بالأمراض الشائعة والعادات غير الصحية يمكن أن تسبب أيضًا هذه الأعراض.

معرفة كيفية تحديد هذه الأعراض وتحليل مدى تكرارها أمر مهم من أجل الكشف عن المرض في الوقت المناسب.

وجود اثنين أو أكثر من هذه الأعراض في نفس الوقت هو سبب كافٍ للقيام بالتحاليل والاختبارات الطبية اللازمة.

  • Sundbøll, J., Thygesen, S. K., Veres, K., Liao, D., Zhao, J., Gregersen, H., & Sørensen, H. T. (2019). Risk of cancer in patients with constipation. Clinical epidemiology, 11, 299–310. https://doi.org/10.2147/CLEP.S205957
  • Colorectal (colon) cancer. Retrieved from https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/14501-colorectal-colon-cancer
  • Edna TH, Karlsen V, Jullumstrø E, Lydersen S. Prevalence of anaemia at diagnosis of colorectal cancer: Assessment of associated risk factors. Hepatogastroenterology. 2012;
  • Astin, M., Griffin, T., Neal, R. D., Rose, P., & Hamilton, W. (2011). The diagnostic value of symptoms for colorectal cancer in primary care: a systematic review. The British journal of general practice : the journal of the Royal College of General Practitioners, 61(586), e231–e243. https://doi.org/10.3399/bjgp11X572427
  • Bapuji SB, Sawatzky JA V. Understanding weight loss in patients with colorectal cancer: A human response to illness. Oncol Nurs Forum. 2010;
  • Han, S., Gao, J., Zhou, Q., Liu, S., Wen, C., & Yang, X. (2018). Role of intestinal flora in colorectal cancer from the metabolite perspective: a systematic review. Cancer management and research, 10, 199–206. https://doi.org/10.2147/CMAR.S153482