حالة الاكتئاب - كيف تستطيع اكتشاف إصابة أحد أصدقائك بها؟

يوصف الاكتئاب بوباء القرن الحادي والعشرين. من غير المفاجئ إذن أن يصيب أحد أصدقائك أو المقربين إليك. لذلك، من المهم معرفة العلامات المنذرة التي قد تساعدك على اكتشاف معاناة أحبائك بهذا الاضطراب.
حالة الاكتئاب - كيف تستطيع اكتشاف إصابة أحد أصدقائك بها؟

آخر تحديث: 18 يوليو, 2020

وفقًا لمنظمة الصحة العالمية، حالة الاكتئاب شائعة في جميع أنحاء العالم. تصيب الحالة أكثر من 300 مليون شخص، وبنهاية عام 2020 ستكون السبب الأكثر شيوعًا للأمراض في الدول المتقدمة.

بالنظر إلى انتشار المرض، من غير الغريب أن يظهر في دائرتك الصغيرة. ولأنه ثاني أكثر أسباب الموت بين البالغين شيوعًا، من الضروري أن تكون على علم بصفاته، ليس لحماية نفسك فحسب، بل أصدقائك والمقربين إليك أيضًا.

يوجد علاجات فعالة لاضطرابات المزاج، ولكن الحقيقة هي أن معظم المصابين لا يسعون للحصول على المساعدة ولا يستقبلون أي رعاية. لا يتم تشخيص حالة الاكتئاب إلا نادرًا، يرجع ذلك لأسباب عديدة، منها الوصم الاجتماعي، الأحكام المسبقة، الجهل بالأعراض ونقص الاحترافية اللازمة للتعامل مع المشكلة.

في العديد من المناسبات، المصابون بالاكتئاب لا يعرفون أنهم يعانون من مشكلة، ولذلك لا يعتقدون أنهم بحاجة إلى المساعدة برغم شعورهم بعدم الراحة. ولذلك يجب زيادة الوعي فيما يتعلق بطبيعة المرض وأعراضه.

للاكتئاب أنواع عديدة

قبل استعراض كيفية اكتشاف حالة الاكتئاب بين الأصدقاء أو أفراد العائلة، تجدر الإشارة إلى أنه لا يوجد نوع واحد فقط من الاكتئاب، بل أنواع عديدة.

وفي هذه المقالة، نحن نتحدث عن اضطراب الاكتئاب الشديد أو نوبات الاكتئاب العظمى، والمعروفة أيضًا بالاكتئاب الوجداني.

خذ في اعتبارك أن هناك اضطرابات مزاج أخرى قد تشبه هذه الحالات كالاضطراب المزعج السابق للحيض والاكتئاب الجزئي، والتي سنناقشها في مقالات أخرى.

مفاتيح اكتشاف حالة الاكتئاب بين الأصدقاء

التالية هي سلسلة من الأعراض أو السمات التي قد تظهر على الشخص المصاب بالاكتئاب. بعضها قد يظهر بشكل أوضح من البعض الآخر، والأمر في النهاية يختلف من شخص لآخر.

عدم وضوح وتفرق الذكريات

من الشائع للمصاب بالاكتئاب المعاناة من تغير في الذكريات الذاتية. عندما نقوم بتذكر حدث ما، نقوم بذلك إما بشكل محدد (الوقت والمكان) أو بشكل عام (مبهم ومتفرق).

ومصابو الاكتئاب يميلون إلى هذا النوع الثاني، فيشوهون محتوى ذكرياتهم.

لوم النفس

امرأة حزينة

يميل المصابون بالاكتئاب إلى لوم أنفسهم على كل شيء سيء يحدث لهم. بالإضافة إلى أنهم يعتقدون أن تلك الأمور السلبية ستبقى في حياتهم إلى الأبد.

في نفس الوقت، يعتقدون أن الأحداث الإيجابية لا يمكن أن تقع إلا في حياة الآخرين، وأنها إذا وقعت في حياتهم، فهي مؤقتة ولن تستمر طويلًا.

هذه الصفات قد تشير إلى إصابة الشخص بالاكتئاب، وقد تظهر أيضًا بسبب اضطرابات طيف التوحد.

أعراض الانزعاج وعدم الراحة

يمكن لجالة الاكتئاب أن تظهر بشكل واضح من خلال أعراض الانزعاج وعدم الراحة المستمرة. وهذه الأعراض تشمل الحزن الشديد، الأسى، الإحباط، البكاء، إلخ.

بالإضافة إلى ذلك، العديد من مصابين الاكتئاب يعانون مما يُعرف بانعدام التلذذ، وهو ما يعني عدم قدرتهم على الاستمتاع بأي شيء يقومون به، حتى الأنشطة التي كانت تمتعهم في الماضي.

قد يكون صديقك مكتئبًا إذا كان يبدو أنه لا يستمتع بأي أنشطة تقليدية ممتعة كالخروج أو الأكل في المطاعم أو مشاهدة الأفلام، إلخ.

ترتبط هذه الأعراض أيضًا بالإجهاد لاستمرارها. ولذلك، يعاني عادةً المصابون بالاكتئاب من التعب المستمر. ويشعرون بلامبالاة عن ممارسة أي نشاط، سواء كان جنسي، اجتماعي، عملي، وغير ذلك.

الأعراض الجسمانية

حالة الاكتئاب

إلى جانب الأعراض النفسية، قد تظهر على المصابين بالاكتئاب بعض الأعراض البدنية المرتبطة بالحالة. ومن المهم تقييم هذه الأعراض لاستبعاد وجود أسباب عضوية لها.

إذا لم يكن هناك مسببات عضوية واضحة لهذه الأعراض، فقد تكون إشارة واضحة على الحالة:

  • الصداع
  • اضطرابات النوم
  • الإمساك
  • عسر الهضم
  • فقدان الوزن
  • تسرع القلب

الشكوى المفرطة

إذا كان صديقك يشكو بشكل مستمر، بغض النظر عن الموضوع، قد يكون يعاني من الاكتئاب. ستجده يشكو بشكل مفرط من مشكلات عديدة: المال، العمل، الأصدقاء، العائلة، إلخ.

في هذه الحالة، إذا لم تستطع نسب هذه الشكاوى والانزعاج إلى بحثه عن الاهتمام ورغبته في شد انتباهك، فالاكتئاب قد يكون هو السبب.

المصاب بالاكتئاب لا يعي عادةً بحالته، ويعتقد أنه إنسان ضعيف، سيء أو سلبي. ويعتقد أنه يحب الشكوى والتذمر لأنها طبيعته. ولكن هذا غير صحيح على الإطلاق ويمكن أن يكون خطيرًا. فهذه السلوكيات تظهر بسبب:

  • الشعور بانعدام الأمان
  • الأفكار غير العقلانية
  • المنظور السلبي للحياة
  • التشبع العاطفي
  • الشعور بالحزن والوحدة الشديدين

النقائص السلوكية

حالة الاكتئاب

كصديق أو أحد الأقارب، يجب أن تلاحظ إذا كان أحد المقربين إليك يلاقي صعوبة في القيام بالمهمات والأنشطة اليومية الاعتيادية. فهذا علامة من علامات الاكتئاب.

اكتشاف النقائص السلوكية أكثر تعقيدًا من اكتشاف السلوكيات المفرطة لعدم وجود نمط واضح. وهنا تكمن أهمية معرفة شخصية الفرد الطبيعية. بذلك يمكن التعرف على المفقود.

مصابو الاكتئاب لا يشاركون عادةً في التفاعلات الاجتماعية إلا بالحد الأدنى الضروري، ويجدون صعوبة إتمام في روتينهم اليومي الطبيعي. وقد يظهر ذلك في شكل إهمال وعدم الاهتمام بالنظافة.

يحدث لهم أيضًا تباطؤ نفسي حركي. ويمكن لذلك أن يظهر من خلال الحديث البطيء والرتيب ذي الوتيرة الواحدة الذي لا يُظهر أي سرور.

جميع هذه الأعراض قد تكون علامة. ولكنها لا تعني بالتأكيد أن الشخص يعاني من حالة الاكتئاب. ولا يعني ذلك أيضًا أن جميع المصابين بالاكتئاب يُظهرون جميع هذه الأعراض.

إذا كنت تشك في إصابة أحد أحبائك بالمرض، حاول تقييم حالته أكثر ومقارنتها بشخصيته وصفاته في الماضي. الطبيب المحترف هو الوحيد الذي يستطيع تشخيص الحالة بدقة، ولكن ملاحظاتك قد تشجع المريض على طلب المساعدة قبل أن تسوء المشكلة.

قد يثير اهتمامك ...

العادات الخفية للمصابين بالاكتئاب
لك العافيةاقرأها باللغة لك العافية
العادات الخفية للمصابين بالاكتئاب

يمكنك أن تتجنب مشاكل كبيرة بفهم العادات الخفية للمصابين بالاكتئاب. إذا لم تكتشفها مبكرًا، قد تكون النتائج مأساوية، تابع لمعرفة المزيد.



  • Goldberg D. The detection and treatment of depression in the physically ill. World Psychiatry. 2010;9(1):16–20.
  • Gilbody SM, Whitty PM, Grimshaw JM, Thomas RE. Improving the detection and management of depression in primary care. Qual Saf Health Care. 2003;12(2):149–155. doi:10.1136/qhc.12.2.149
  • Kessler D, Bennewith O, Lewis G, Sharp D. Detection of depression and anxiety in primary care: follow up study. BMJ. 2002;325(7371):1016–1017. doi:10.1136/bmj.325.7371.1016
  • Ng CW, How CH, Ng YP. Major depression in primary care: making the diagnosis. Singapore Med J. 2016;57(11):591–597. doi:10.11622/smedj.2016174
  • Recognizing and Treating the Physical Symptoms of Depression in Primary Care. Prim Care Companion J Clin Psychiatry. 2004;6(4):168–177.