تخطي وجبة الإفطار – 7 عواقب خطيرة لتخطي وجبة الإفطار

5 ديسمبر، 2018
العناصر الغذائية التي توفرها وجبة الإفطار هي مفتاحك لإعادة شحن طاقة جسمك. تابع القراءة لاكتشاف عواقب تخطي وجبة الإفطار!

لا يدرك العديد من الناس عواقب تخطي وجبة الإفطار ، ولذلك يستمرون في اتباع هذه العادة المؤذية.

وبرغم أن وجبة الإفطار من الوجبات التي ينصح الخبراء دائمًا بالتركيز عليها، خاصةً إذا كان الشخص يتبع نظامًا غذائيًا صحيًا، إلا أننا لا نزال نقلل من شأن تأثير تناول وجبة إفطار شاملة وصحية.

في الواقع، يعتقد البعض أن عدم تناول وجبة الإفطار يسمح لهم بتقليل السعرات الحرارية المستهلكة وبالتالي يساعدهم على فقدان الوزن.

ولكن، على العكس تمامًا، تخطي وجبة الإفطار قد يؤدي إلى زيادة الوزن، إلى جانب التسبب في مشكلات أخرى تؤثر على جودة الحياة.

لذلك، من الضروري الحفاظ دائمًا على عادة تناول وجبة الإفطار، والتأكد من استهلاك أطعمة صحية خلالها.

عواقب تخطي وجبة الإفطار

1- الشعور بالإرهاق

الشعور بالإرهاق

للحفاظ على أداء بدني وعقلي مثالي خلال اليوم، من الضروري إعادة شحن طاقة الجسم عن طريق تناول وجبة إفطار شاملة.

وإحدى عواقب عدم القيام بذلك هي الشعور بالإرهاق والنعاس وعدم القدرة على تنفيذ المهمات اليومية بشكل مناسب.

ويجب الإشارة هنا إلى أن شرب فنجان من القهوة وأكل بعض البسكويت لن يجنبك هذه المشاكل.

فلشحن الطاقة، يجب أن تحتوي وجبة الإفطار على مزيج مناسب من الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية التي يحتاج إليها الجسم.

ننصحك بقراءة:

الشعور بالإرهاق في الصباح – 7 نصائح فعالة للتغلب على الشعور بالإجهاد صباحًا

2- ارتفاع مستويات سكر الدم

العناصر الغذائية التي توفرها وجبة الإفطار تعتبر ضرورية للحفاظ على توازن مستويات سكر الدم.

ولذلك، عندما لا يتم تناول وجبة الإفطار أو استهلاك الأطعمة غير الصحية خلالها، ينخفض تركيز الإنسولين ويتراكم السكر في الجسم.

هذه المشكلة خطيرة جدًا، خاصةً بالنسبة للمعرضين لعوامل خطر الإصابة بداء السكري.

وإذا لم يتم حلها بسرعة، يمكن لزيادة مستويات الغلوكوز أن تؤدي إلى ظهور أعراض والإصابة بحالات صحية أخرى.

اكتشف:

أعراض مقدمات السكري – 5 معلومات مهمة تحتاج إلى معرفتها عن الحالة

3- الشعور بالجوع أكثر

الشعور بالجوع أكثر

إحدى عواقب تخطي وجبة الإفطار هي الشعور بالقلق، والذي قد يؤدي إلى زيادة الوزن.

فبرغم أنك تستهلك سعرات حرارية أقل في بادئ الأمر، إلا أن ذلك يؤدي إلى استهلاكك لسعرات حرارية أكثر مما ينبغي خلال اليوم لأنه يؤدي إلى شعورك بجوع لا يشبع.

4- الاختلالات العاطفية

نقص العناصر الغذائية بسبب تخطي الوجبة الأولى في اليوم يمكن أن يؤدي إلى اختلالات عاطفية أيضًا.

فكما أن الأطعمة عالية الجودة تحتوي على عناصر تضمن شعور المرء بالسعادة والراحة، يمكن لتخطي الوجبة أو استهلاك الأطعمة غير الصحية أن يؤدي إلى القلق والتهيج.

إذا كانت هذه المشاعر السلبية تؤثر على عملك أو عائلتك مؤخرًا، يجب عليك إعادة النظر في اختياراتك التي تتعلق بنظامك الغذائي.

فمن المهم أن تضيف الأطعمة التي تحفز السيروتونين إلى حميتك، بما في ذلك الشوكولاتة الداكنة، الموز والأفوكادو.

5- ضعف جهاز المناعة

ضعف جهاز المناعة

تساعد العناصر الغذائية التي توفرها وجبة الإفطار الصحية لك جهازك المناعي أيضًا.

لذلك يمكن لتخطي الوجبة أن يؤدي إلى إضعاف الجهاز المناعي، مما يؤدي إلى جعل الجسم أكثر عرضة للإصابة بأنواع العدوى المختلفة.

6- مشكلات الهضم

بطء عملية الهضم والإمساك من عواقب تخطي وجبة الإفطار.

وبرغم أن هناك العديد من العوامل التي قد تؤدي إلى ظهور تلك المشكلات، إلا أن نقص المغذيات الذي ينتج عن عدم تناول الإفطار يعتبر أحد المحفزات.

من المهم إدراج الألياف، الأحماض الدهنية والماء في وجبة إفطارك. فهذا المزيج يساعد على تنظيم حركة الأمعاء ويدعم عملية التخلص من الفضلات.

بالإضافة إلى ذلك، فهو ينظم مستويات الباهاء الخاصة بالنبيت المعوي، مما يقلل خطر الإصابة بالتهاب المعدة وعسر الهضم.

اقرأ أيضًا:

علامات النوبة القلبية – 7 علامات يتم تجاهلها في حالات النساء

7- أمراض القلب

 أمراض القلب

وفقًا لدراسة تمت من قبل باحثين في جامعة هارفارد، الرجال الذين لا يتناولون وجبة الإفطار معرضون أكثر للإصابة بأمراض القلب المختلفة بنسبة %27.

فعلى ما يبدو، تخطي وجبة الإفطار قد يؤدي إلى تطور داء السكري، الإصابة بالسمنة، ارتفاع مستويات الكوليسترول وارتفاع ضغط الدم.

جميع هذه العوامل تمتلك تأثيرًا مباشرًا على صحة القلب وحة الدماغ أيضًا. ولذلك يؤكد الخبراء على ضرورة تناول وجبة الإفطار يوميًا.

والآن وقد اكتشفت عواقب تخطي وجبة الإفطار، حافظ عليها وأضف إليها الأطعمة ذات القيمة الغذائية العالية.

وتذكر أن وجبة الإفطار يجب أن توفر لك %25 من احتياجاتك اليومية من السعرات الحرارية.

  • Cahill, L. E., Chiuve, S. E., Mekary, R. A., Jensen, M. K., Flint, A. J., Hu, F. B., & Rimm, E. B. (2013). Prospective study of breakfast eating and incident coronary heart disease in a cohort of male US health professionals. Circulation128(4), 337-343.
  • Durá Travé, T. (2013). Análisis nutricional del desayuno y almuerzo en una población universitaria. Nutrición Hospitalaria28(4), 1291-1299.
  • Herrero Lozano, R., & Fillat Ballesteros, J. C. (2006). Estudio sobre el desayuno y el rendimiento escolar en un grupo de adolescentes. Nutrición Hospitalaria21(3), 346-352.
  • Rodríguez, M. P. G., & de la Rosa Morales, V. (2007). Los adolescentes que consumen comida rápida y no desayunan tienen más riesgo de ser obesos en la vida adulta. Evidencias en pediatría3(2), 46.