الحيل النفسية – 5 حيل نفسية بسيطة تساعدك على زيادة جاذبيتك

6 يناير، 2019
هل ترغب في زيادة جاذبيتك من خلال بعض الوسائل النفسية البسيطة؟ اكتشف الكيفية في هذه المقالة!

هل تعرف أن هناك الكثير من الحيل النفسية التي تستطيع من خلالها تحسين جودة حياتك وزيادة جاذبيتك؟

العقل هو مصدر الانجذاب الحقيقي. فهو يأسرنا ويثيرنا ويملؤنا بالفضول الذي يتعدى حدود الجوانب المادية والبدنية البسيطة.

لذلك نرغب في مقالة اليوم في مناقشة 5 من الحيل النفسية التي تستطيع الاستعانة بها لزيادة جاذبيتك.

5 من الحيل النفسية لزيادة الجاذبية

1- الثقة في النفس

الثقة في النفس

الثقة في النفس هي أولى الحيل النفسية التي تحتاج إلى الاهتمام بها إذا كنت ترغب في زيادة جاذبيتك.

فالأفراد الواثقون يكونون عادةً قادرين على الفوز باهتمام من حولهم وأسرهم. ولكن هذه الثقة لا يجب أن تتحول أبدًا إلى غرور أو نرجسية.

تنبع الثقة الحقيقية في النفس من معرفة الذات وإدراك نقاط القوة. وفي نفس الوقت، تكون مدركًا لنقاط ضعفك وحدودك.

ولكن ما يميز الشخص الواثق في نفسه هو أنه يعترف بنواقصه وأخطائه ويسعى دائمًا إلى تطوير نفسه بشكل أو بآخر يوميًا.

بالإضافة إلى ذلك، تنمو الثقة بالنفس عن طريق تغذيتها بعوامل كالرؤية الذاتية والأفكار الإيجابية.

وتذكر أن سحر الثقة بالنفس يكمن في إيجاد التوازن بين جميع هذه العوامل.

ننصحك بقراءة:

تحرير العقل – 13 استراتيجية تساعدك على تحرير عقلك والسيطرة على مشاعرك

2- اخلق علامة تجارية شخصية

في عالم المتشابهين، كن مختلفًا كي تكون جذابًا.

يرتبط الاختلاف في أذهاننا بشكل أو بآخر بالعزلة أو بتلقي النقد بشكل مستمر أو حتى بالانفصال عن المجتمع بأسره.، وهي أفكار خاطئة.

فامتلاك أنف معقوفة أو زيادة الوزن أو الوجه غير المتماثل، على سبيل المثال، قد تصبح عقبات في سبيل شعورك بالثقة في جاذبيتك.

ولكنها على الجانب الآخر، يجب أن تنظر إلى هذه السمات على أنها ما يميزك ويبرزك في بحر التشابه المحيط بك.

أظهر للعالم أنك استثنائي، واثبت لمن حولك أنك تمتلك علامة تجارية خاصة وأنك سعيد بما تملك. استغل اختلافك!

اقرأ أيضًا:

حب النفس وتقدير الذات – 3 عبارات تساعدك على تذكر قدر نفسك وأهمية احتياجاتك

3- قوة التواصل غير الشفهي

قوة التواصل غير الشفهي

يبدأ الانجذاب بنظرة وبإدراك كيفية التواصل مع الآخر من خلالها. بجانب ذلك، تحتاج إلى الاهتمام بهيئة جسمك.

فعقد الذراعين أو الرجلين من وسائل التواصل غير الشفهي التي تعتبر كالعوائق في سبيل زيادة الثقة في النفس وخلق رابطة قوية مع الآخرين.

استخدم لغة الجسد التي تُظهر انفتاحك وهدوءك وراحتك. استخدم يديك للإشارة، ابتسم لتأسر، واستعن بإيماءات الرأس لتُظهر اهتمامك.

اكتشف:

احترام الذات – نحن نجتذب الأشخاص الذين يمثلون انعكاسًا حقيقيًا لشخصياتنا

4- التواصل المتعاطف

تزيد جاذبية الفرد بشكل لا يُصدّق عندما يُظهر قدرته على الاقتراب منك والاستماع إليك وخلق رابطة عاطفية وإدراكية معك.

على الجانب الآخر، هناك من اعتاد الحديث دائمًا عن نفسه واستعراض محاسنه والإشادة بمهاراته وقدراته الرائعة.

ومن خلال ذلك، لا ينجح هؤلاء الناس إلا في إشعار جميع من حولهم بعدم الراحة والنفور منهم.

لذلك، يجب عليك أن تتعلم كيفية إنشاء روابط قوية مع من حولك. كن صريحًا وأظهر اهتمامك، ولا تنسى أن تكون متواضعًا.

سيساعدك كل ذلك على أن تزيد من جاذبيتك!

5- شيء غير معتاد

زيادة الجاذبية

كما ذكرنا من قبل، إذا أصبحت مهووسًا بأن تكون شبيهًا بمن حولك من الناس، ستفقد كل شيء يميزك ويجعلك استثائيًا.

إذا كنت ترغب في جذب الناس إليك، يجب أن تبرز صفاتك الإيجابية المتفردة التي تشكل شخصيتك، والتي ستجبر الآخرين على تذكرك دائمًا.

يمكنك القيام بالأمر ذاته مع مظهرك. قد تفضل تصفيفة شعر مختلفة أو تحب ارتداء الأحذية الكلاسيكية أو ترتدي الملابس غير الرسمية دائمًا.

لا تحاول تقليد أي شخص آخر، اتبع قلبك وأظهر هويتك الحقيقية من خلال أفعالك وأقوالك ومظهرك.

هل ترغب في المزيد؟

قصة القردة الحكيمة والدروس المذهلة التي نستطيع تعلمها منها

الجاذبية والتطور

بشكل عام، يجب التدرب على هذه الاستراتيجيات. ونحن لن نتمكن أبدًا من التطور إلا إذا فهمنا أنفسنا وعرفناها حق المعرفة.

فنحن نحتاج إلى إدراك نقاط قوتنا لتعزيزها ونقاط ضعفنا لعلاجها. من خلال ذلك، تستطيع الظهور في أحسن صورة “أصلية.”

ثق في نفسك دائمًا، وستتمكن من بناء والحفاظ على علاقات مثمرة طويلة الأمد مع أصدقائك وزملاء عملك وشريكك.

  • Ferreras, E. (2007). La autoestima. Anales de Mecánica y Electricidad.
  • Atienza, F. L., Moreno, Y., Balaguer, I., & Rosenberg, M. (2004). Escala de autoestima de
  • Rosenberg. Apuntes de Psicologia. https://doi.org/http://dx.doi.org/10.1016/j.biochi.2007.09.002
  • Branden, N. (1989). Cómo mejorar su autoestima. Círculo de Lectores. https://doi.org/10.1186/cc1474
  • Berntsson, E. (2004). Los seis pilares de la Autoestima. Atención Primaria. https://doi.org/10.1157/13068212