الأوردة الدموية – تغييرات يتوجب عليك القيام بها لتعزيز صحة الأوردة الدموية

6 أغسطس، 2018
لتعزيز صحة القلب وتنشيط الدورة الدموية، ينصح الخبراء برفع القدمين كلما كان ذلك ممكنًا. ويمكن القيام بذلك حتى أثناء النوم عن طريق وضع وسائد تحت القدمين.

ترتبط صحة الأوردة الدموية ارتباطًا وثيقًا بنوعية الحياة التي تحظى بها.

تخيّل للحظة أن جهاز الدوران (جهاز الدورة الدموية) لديك أشبه بمنظومة طرق داخلية تتكون من عدد غير محدود من الأوردة الدموية والشرايين. حيث تنقل هذه الشبكة المذهلة من الطرق السريعة الأوكسجين والمغذيّات وغيرها من العناصر الأساسية التي تجعل حياتك ممكنة.

وإذا أصيبت هذه الشبكة بخللٍ ما، كأن تتصلب الشرايين أو كأن يحدث تجلطًا دمويًا بسيطًا يعيق حركة الدورة الدموية، فإن حياتك قد تصبح في خطر كبير.

وتعد الأمراض المرتبطة بالأوردة الدموية أحد أبرز وأكثر المشكلات شيوعًا، والتي تصيب هذه الشبكة من “الطرق” الداخلية.

واليوم، نود أن نسلط الضوء على الأضرار التي قد تلحق بالأوردة الدموية والشرايين البعيدة عن القلب.

مشكلة توسع الأوردة الدموية (الدوالي) من أكثر أمراض الأوردة الدموية انتشارًا، وهو ما يحتم علينا معرفة كيفية تجنبها وعلاجها إن ظهرت.

مع ذلك، إن كنت تعاني بالفعل من التهاب وريدي أو مرض وعائي آخر، يستحسن بك مراجعة الطبيب المختص لتجنب الإصابة بجلطة دموية في المستقبل.

وإن كنت تمتلك خلفية وراثية من الإصابة بالدوالي أو الأوردة العنكبوتية، أو كنت تعاني شخصيًا من هذه المشكلات في الوقت الحالي، فيجدر بك اتباع النصائح البسيطة التي سنستعرضها في هذه المقالة لتحظى بصحة أفضل في حياتك.

انطلق اليوم في رحلة تحسين صحة الأوردة الدموية

كم عدد الساعات التي تقضيها جالسًا خلال اليوم؟ في بعض الأوقات، يحتم عليك عملك البقاء “ملتصقًا” بكرسي مكتبك طوال اليوم.

ولكن عند انتهائك من ساعات العمل، ينتظرك عالم غير محدود من الخيارات التي يمكنك اللجوء إليها لتنشيط قلبك.

تؤدي عوامل كثيرة دورًا مهمًا في تحديد ما إذا كانت علامات التوسع في الأوردة الدموية (الدوالي) ستظهر على ساقيك أم لا. ومن بين هذه العوامل، نمط الحياة الكسول، النظام الغذائي، الحمل، والعوامل الوراثية.

ويكمن النبأ الجيد في أنك تستطيع أن تتفادى هذه الدوالي أو تؤخر من ظهورها إذا ما قمت ببعض التغييرات البسيطة التي تصنع فوارقًا كبيرة على صحتك ونوعية حياتك.

وبالتالي، احرص على تطبيق الأفكار البسيطة التالية.

اقرأ أيضا:

ألم الركبة – 4 أشياء ضرورية عليك القيام بها وأشياء أخرى عليك تجنّبها

1. احرص على الاستحمام بالماء البارد في بداية ونهاية اليوم

احرص على عادة الاستحمام يوميًا عند بداية ونهاية كل يوم؛ فهذه العادة تمنحك فرصة جيدة لتنشيط الدورة الدموية في قدميك.

ولكي تفعل ذلك بالطريقة الصحيحة، يتوجب عليك القيام بما يلي:

  • اغسل ساقيك بماء فاتر لمدة 5-6 ثوانٍ.
  • ومن ثم، اغسل ساقيك بماء بارد لمدة 6 ثوانٍ إضافية.
  • طبّق ذلك على الساقين واحرص دائمًا على أن تنهي هذا الروتين برشقة ماء بارد لتحفيز تدفق الدم في هذه المنطقة.

2. تناول عصير الطماطم في وجبة الفطور

الطماطم

تتمتع بذور الطماطم بخصائص مضادة لتخثر الدم من شأنها تحسين عملية تدفق الدم في الجسم. وللاستفادة القصوى من هذه الخاصية المذهلة، يمكنك القيام بأمرين:

  • ضع أوراق نبتة الطماطم على الدوالي أو الأوردة العنكبوتية لبضع دقائق.
  • عند بداية شعورك بالحكة أو الحرقان، ارفع أوراق نبتة الطماطم واغسل ساقيك بماء بارد.
  • لا يمكنك بدء يومك بطريقة أفضل من تناول كوبًا من عصير الطماطم اللذيذ في وجبة الإفطار.
  • لا تغفل حقيقة أن الطماطم تحتوي على سعرات حرارية قليلة، وتتميز أيضًا بكونها مدرًا طبيعيًا للبول وتساعد على تنشيط التمثيل الغذائي وحرق الدهون.
  • يساهم عصير الطماطم الطبيعي بالتخلص من السوائل الزائدة والسموم التي تسبب الالتهابات وتكون مسؤولة عن شعورك بالتعب والثقل.

3. تناول الألوة فيرا والعسل لتعزيز الدورة الدموية وتخفيف الشعور بالثقل

الألوة فيرا والعسل

يعد تناول الشراب الطبيعي المكوّن من الألوة فيرا والعسل يوميًا وسيلة جيدة للاعتناء بصحة جهازك الوعائي، إذ يعمل هذا الخليط الطبيعي على التقليل من التهاب الدوالي.

علاوة على ذلك، يعزز هذا الشراب عند تناوله بصورة يومية من تدفق الدم ويحارب الثقل والوذمات في الساقين.

المكونات

  • 1 ملعقة كبيرة من العسل (25 جرام).
  • 1 ملعقة كبيرة من الألوة فيرا (15 جرام).
  • 1 كوب من الماء (200 مللي).

طريقة التحضير

  • ضع الماء على النار حتى يصل إلى درجة الغليان، ومن ثم أضف الألوة فيرا والعسل.
  • امزج الخليط جيدًا واشربه يوميًا بعد وجبتك الرئيسية.

4. ارفع ساقيك أثناء النوم

كما تعلمون، فإن التمتع بصحة قلب جيدة يتطلب الحركة باستمرار وتجنب نمط الحياة الكسول الخالي من أية نشاطات.

وتكمن طريقة العلاج الأخرى لمشكلة توسع الأوردة الدموية (الدوالي) في الحفاظ على ساقيك مرفوعتين لأطول فترة ممكنة.

  • يفضل الاستعانة بمسند للقدمين عند الجلوس.
  • يفضل كذلك وضع وسادة تحت ساقيك عند النوم. إن كل ما ينبغي عليك فعله هو الإبقاء على ساقيك مرفوعتين بمقدار 6 إنشات فوق مستوى الرأس.

5. اتبع نظام غذائي يحتوي على الكثير من الألياف

ألياف

ينبغي عليك إدخال بضعة تغييرات على نظامك الغذائي إذا ما أردت تنشيط الدورة الدموية في جسمك وساقيك.

  • يعد النظام الغذائي الغني بالألياف والخضروات والحبوب ضروريًا للتمتع بصحة قلب جيدة.
  • لا تغفل شيء مهم للغاية: قلل من نسبة استهلاكك للملح كي لا تزيد السوائل في جسمك.

لذا، ننصحك بادخال هذه الأطعمة على نظامك الغذائي اليومي ابتداءً من هذه اللحظة:

  • بذور الشيا وعباد الشمس.
  • حبوب الإفطار (الشوفان، الحنطة السوداء، خبز الجاودار).
  • مكرونة القمح الكامل.
  • الخضروات (الهيليوم، القرع، الشمندر، الخرشوف، البروكلي).
  • العدس.
  • المكسرات (الفستق، الجوز).
  • الفواكه (التفاح، البابايا، الأناناس، الفراولة).

وفي الختام، إن كنت تعاني من التهاب وريدي أو توسع ملتهب جدًا في الأوردة الدموية (الدوالي)، فإن الحل العلاجي الوحيد هو التدخل الجراحي.

ولكن، هذه النصائح ستكون مفيدة لك مهما كانت حالتك. اتبع هذه النصائح وتمتع بصحة قلب جيدة!

  • C. Sales. The Importance of Elevating Your Legs. (2013).

veininstitutenj.com/the-importance-of-elevating-your-legs/

  • Erkkilä AT, Lichtenstein AH. Fiber and cardiovascular disease risk: how strong is the evidence?. (2006).
  • Willcox JK, Catignani GL, Lazarus S. Tomatoes and cardiovascular health. (2003).