هل يعاني طفلك من صعوبة التنفس؟ إليك 6 نصائح للتعامل مع الحالة

21 أبريل، 2021
بغض النظر عما إذا كانت حالة طفلك حادة أم لا، يجب عليك استشارة طبيب الأطفال حتى يتمكن من تحديد سبب المشكلة. بالإضافة إلى ذلك، إذا أخذت بعض النصائح في الاعتبار، يمكنك تحسين حالته بمجرد ملاحظة وجود مشكلة.

يجب أن نكون على دراية بالأعراض ونعرف كيف نكتشف عندما يعاني الطفل من صعوبة التنفس. على الرغم من أنه في معظم الحالات قد يكون بسبب تراكم المخاط، إلا أن صعوبة التنفس هي أحد الأعراض التي يمكن أن تخفي أمراضًا أخرى. في هذه المقالة، سنخبرك بما يجب عليك فعله.

ضيق التنفس عند الأطفال

صعوبة التنفس، أو ضيق التنفس، هو أحد أعراض الجهاز التنفسي، وقد يحدث بدرجات متفاوتة من الشدة. يمكن أن يعني ضيق التنفس أن يتوقف الطفل عن الكلام حتى يتنفس.

ومع ذلك، نظرًا لكونه من الأعراض، فهناك العديد من الحالات التي يمكن أن تسببه. في الواقع، يمكن أن يأتي من نزلة برد نتيجة للمخاط الذي يتراكم ويمنع طفلك من التنفس بشكل جيد. يمكن أن يكون أيضًا بسبب حالات أخرى مثل التهاب الحنجرة، التهاب الشعب الهوائية، الربو، أو الزائدة الأنفية، على سبيل المثال.

وبالمثل، فإن ضيق التنفس هو أحد أعراض الحساسية، الالتهاب الرئوي، وكذلك عندما يختنق الطفل. وبالمثل، يجب أن نلاحظ أن القلق والتوتر يمكن أن يؤديا أيضًا إلى نوبات من ضيق التنفس.

ننصحك بقراءة:

الأمراض التنفسية في حالة حديثي الولادة

ماذا أفعل إذا كان طفلي يعاني من صعوبة التنفس؟

اذهب الى الطبيب

طبيب الأطفال مشاكل التنفس

بادئ ذي بدء، بناءً على نوع الصعوبة التي يواجهها الطفل، عليك أن تقرر ما إذا كان يجب عليك الذهاب إلى المستشفى. إذا كان يصدر طفلك أصواتًا أو صفيرًا، كان تنفسه سريعًا، كان لون شفاهه مزرقًا، أو ظهر تجويف عظمة القص عند التنفس، فعليك الذهاب إلى مركز الطوارئ لفحص الطفل.

بالإضافة إلى ذلك، سواء كانت حالة طارئة أم لا، يجب عليك استشارة طبيب الأطفال حول صعوبات الجهاز التنفسي لطفلك حتى يتمكن من إجراء التشخيص وتحديد السبب.

حافظ على هدوئك

مهما كان مصدر ضيق التنفس لدى طفلك، من المهم أن يظل الوالدان أو مقدمو الرعاية هادئين. إذا شعرت بالتوتر، فيمكنك أن تجعل طفلك يشعر بالتوتر وحتى تزيد صعوبة التنفس لديه.

اكتشف:

3 علاجات منزلية باستخدام العسل لصحة الجهاز التنفسي

تجنب البيئات “الملوثة”

النوم بميل قليل

إذا كان طفلك يعاني من صعوبة التنفس، فعليك تجنب المناطق المليئة بدخان التبغ. يجب إخراجه للخارج للحصول على أكبر قدر ممكن من الهواء النقي. سيساعده الأكسجين على الشعور بالتحسن والهدوء في حالة حدوث نوبة من ضيق التنفس الحاد.

على أي حال، وبغض النظر عن شدة صعوبة التنفس، يجب عليك دائمًا منع القصر من التعرض لهذا النوع من البيئة.

غسل الأنف

المحلول الملحي هو أفضل علاج لإذابة المخاط المتراكم. وبالتالي، فهو يساعد طفلك على التنفس بشكل أفضل. في حالة الأطفال، نوصيك أيضًا بالقيام بذلك بشكل متكرر لمنع هذا التراكم.

في الواقع، ينظف غسل الأنف الممرات الأنفية، يمنعها من الانسداد وتراكم المخاط. لهذا السبب، فهو يساعد على تخفيف ومنع ظهور ضيق التنفس. ومع ذلك، إذا كان طفلك لا يزال يعاني من صعوبة التنفس، يجب أن تذهب إلى الطبيب. يمكن أن تكون حالة أخرى أكثر خطورة.

اجعله ينام على ظهره مائلًا قليلًا

النوم بميل قليل

وضع نوم طفلك مهم لمنع ضيق التنفس من الظهور في الليل. لذلك، يجب أن تمنع طفلك من النوم على بطنه أو الاستلقاء تمامًا. سيسهل وضع الوجه الأعلى قليلًا من باقي الجسم على تدفق المخاط والتنفس.

اقرأ أيضًا:

ضيق التنفس: المسببات الرئيسية للحالة والحلول المتاحة

تأكد من أن منزلك رطبًا بدرجة كافية

يمكن أن يؤدي مستوى الرطوبة داخل المنزل إلى تحسين ضيق التنفس أو تفاقمه. لهذا السبب، إذا كان لديك جهاز ترطيب، يجب عليك استخدامه للحفاظ على الرطوبة عند مستوى مناسب.

على أي حال، كما أوضحنا، يمكن أن تكون مشكلة التنفس نتيجة لأسباب متنوعة ومختلفة للغاية. لذلك، إذا كانت الصعوبة حادة أو مستمرة، يجب استشارة الطبيب. في الواقع، بعد الفحوصات اللازمة، سيتمكن الطبيب من تشخيص السبب وبدء العلاج.

  • Hendriekje Eggink et al. “Clinical Scores for Dyspnoea Severity in Children: A Prospective Validation Study”, PLoS One. 2016; 11(7): e0157724.
  • Ana Alice Amaral Ibiapina Parente et al. “Perception of dyspnea in childhood asthma crisis by the patients and those in charge of them”, J. Pediatr. (Rio J.) vol.87 no.6 Porto Alegre Nov./Dec. 2011
  • Woodgate, Roberta, “The Experience of Dyspnea in School-Age Children with Asthma”, MCN, The American Journal of Maternal/Child Nursing,May/June 2009, Volume :34 Number 3 , page 154 – 161 [Buy]