كيفية تحسين علاقتك بأبنائك أثناء الحجر الصحي

21 مايو، 2020
نريد اليوم أن نخبرك كيف يمكنك الاستفادة من وقتك أثناء الحجر الصحي لتحسين علاقتك بأبنائك، ورؤية الجانب الإيجابي للظروف التي نعيشها حاليًا نتيجة لوباء فيروس كورونا.

إن الحجر الصحي الذي ينبغي أن نواجهه نتيجة لوباء فيروس كورونا يعني قضاء الوقت في المنزل مع عائلاتنا أكثر من أي وقت مضى. وهذا الوقت يمكن أن يكون فرصة رائعة لتعزيز و تحسين علاقتك بأبنائك.

علاقتك بأبنائك: بين الصعود والهبوط

إن تربية الأبناء وعلاقتنا بهم كآباء، هي بلا شك مهمة معقدة و رائعة أيضًا. في بعض الأحيان، من الصعب الوصول إلى التوازن الصحيح.

فمن ناحية، نحن نحتاج لتعليمهم وتأسيس القواعد التي يحتاجونها لصحتهم وتنميتهم.

وفي نفس الوقت، نحن بحاجة إلى إعطائهم الأجنحة التي يحتاجونها لاكتشاف طريقهم الخاص نحو الحرية.

كآباء، تتضمن علاقتنا بأبنائنا اتخاذ خطوات لتعليمهم كيف يكون العالم الحقيقي وكيفية التفاعل معه.

نحن نتشارك معهم الحب والسعادة،وأيضًا العديد من الإحباطات والرغبات التي لم تتحقق. لذلك، في بعض الأحيان، لا يمكننا التفكير في الضغوط التي نضعها على أبنائنا.

بدون حتى أن نشعر، أصبحنا مهتمين بجعل أبنائنا يتصرفون بطريقة معينة، أو يفعلون أمور معينة، دون أن نسأل أنفسنا عما إذا كانوا سعداء بذلك حقًا.

ننصحك بقراءة:

العزل المنزلي من منظور المراهقين

وقت الحوار مع أبنائك

بلا شك، واحد من الأمور العديدة التي يمكنك القيام بها لتعزيز و تحسين علاقتك بأبنائك هو تخصيص وقتًا لهم.

عندما نتحدث عن الوقت، نحن نشير إلى الوقت الممتع. بعبارات أخرى، نحن نتحدث عن المشاركة والقيام بالأنشطة معهم. وقت للحوار، للاستماع لهم، ولفمهم.

بالتأكيد، إن الظروف التي أدت إلى الحجر الصحي الحالي مؤسفة. ولكن، في نفس الوقت، هذا الوقت من حياتنا هو أيضًا هدية لا تقدر بثمن والتي قد لا نتمكن من تجربتها مرة أخرى.

في الظروف الطبيعية، يكاد يكون من المستحيل توافر كل هذا الوقت لقضاءه مع من نحبهم. هذا هو الوقت الذي تريد الاستفاده منه واستثماره في تحسين علاقتك مع أبنائك.

لذلك، قد تتسآل عما يمكنك فعله وكيف يمكنك تحسين علاقتك مع أبنائك أثناء الحجر الصحي. حسنًا، يمكنك القيام بذلك من خلال إجراءات بسيطة مثل تلك التي سنذكرها أدناه:

  • احصل على فهم أعمق عن علاقاتهم وحياتهم. خذ الوقت الكافي لمعرفة المزيد عن أقرانهم، من هم أصدقائهم، وكيف هم. تعرف أكثر على أنشطتهم، اهتماماتهم، وهواياتهم، واستكشفها معهم.
  • تحدث مع أبنائك عن الأمور التي تسبب لهم القلق. واجعلهم يشعرون أن بإماكانهم أن يتحدثوا معك عن كل شيء، مهما كانت تبدو “محظورة”.
  • ينبغي علينا، كآباء، أن نكون جاهزين للتحدث عن كل شيء مع أبنائنا. وهذا يعني أن نطرح عليهم الأسئلة بشكل مباشر. هل هناك أمر تريد التحدث عنه؟ هل هناك أمرًا يسبب لك القلق؟
  • استمع لهم وحفزهم على النشاط أو المهارة التي يظهرونها أثناء الحجر الصحي. بعبارات أخرى، أظهر اهتمامًا بالأمور التي تعجبهم والتي تجذب انتباههم.
    قد تكون هذه ألعابًا، حرفًا، مسلسلًا تلفزيونيًا، أو عددًا لا يحصى من الأنشطة الأخرى.

اقرأ أيضًا:

4 أنشطة منزلية يمكنك الاستمتاع بها مع عائلتك

اطرح الأسئلة لتحسين علاقتك بأبنائك

اسأل، اسأل، اسأل. يعد طرح الأسئلة استراتيجية رائعة عندما يتعلق الأمر بتحسين علاقتك بأبنائك.

هذا صحيح سواء كانوا صغارًا أو مراهقين. بهذه الطريقة، سيتفهمون أنك لست مهتمًا فقط بالسيطرة عليهم. سيرون أنك أيضًا مهتم بما يشعرون به وما يفكرون فيه.

وهناك ملايين الأسئلة التي يمكنك طرحها على أبنائك. مهما بدا الأمر سخيفًا، يمكن لكل سؤال أن يعمل كمقدمة لمجموعة من الأفكار والمشاعر. ثم يأتي دور الحوار وحل أي مشكلة قد تكون موجودة.

إليك بعض الأسئلة التي يمكن طرحها:

  • ماذا تود أن تدرس؟
  • ماذا تريد أن تفعل عندما تكبر ولماذا؟
  • ما رأيك فينا نحن الكبار؟
  • كيف تريد أن تكون علاقتك مع عائلتك؟
  • ماذا تتوقع من الحياة؟
  • ما هو برأيك أهم شيء في الحياة؟

أو ببساطة يمكنك أن تطرح أسئلة كالتالي:

  • هل أنت سعيد؟
  • هل أنت بخير؟
  • ما هو شعورك؟
  • ما هو رأيك في الحب؟

إن أساس أي علاقة هو التواصل والحوار، وعلاقتك بأبنائك ليست استثناء.

يسمح لنا الحوار بأن نعرف ونفهم بعضنا البعض بطريقة أفضل، ونضع أنفسنا في مكان الآخر.

لذلك، أثناء الحجر الصحي، أفضل طريقة لتحسين علاقتك بأبنائك هى تعزيز الحوار معهم.

بهذه الطريقة، ستتمكن من الاستمرار في الاستمتاع بتلك المغامرة المثيرة والتقلبات غير المتوقعة والمبهجة في قطار الحياة مع الابناء.