نبات البولدو الطبي – حليف ممتاز في مكافحة أمراض الجهاز البولي

6 مايو، 2019
شاي البولدو من الوسائل الفعالة التي تساعدك على مكافحة التهابات المسالك البولية، وذلك لأنه يمتلك خصائص مدرة للبول ومطهرة ومضادة للأكسدة.

هل سمعت من قبل عن نبات البولدو الطبي الفعال في مكافحة أمراض الجهاز البولي؟ إذن تابع القراءة!

يوجد هناك العديد من البدائل الطبيعية المتاحة والفعالة في مكافحة أمراض المسالك البولية. وهي تتراوح من أنواع المشروبات الساخنة المختلفة ووصفات الأطعمة الوقائية.

واليوم، نرغب في تسليط الضوء على نبات البولدو الطبي وكيف يمكنك الاستعانة به لعلاج هذا النوع من الأمراض.

يشتهر هذا النبات كثيرًا في مجال الطب التقليدي والشعبي بفضل خصائصه الطبية العلاجية المتعددة. اكتشف المزيد في المقالة!

ما هو البولدو ؟

البولدو من نباتات منطقة الأنديز. وبفضل خصائصه الطبية، يستخدم سكان أمريكا الجنوبية الأصليون هذا النبات منذ زمن طويل.

يتميز هذا النبات باحتوائه على الزيوت الأساسية كالأسكاريدول واليوكاليبتول، بجانب الفلافونويدات والعفص.

بالإضافة إلى ذلك، فهو يمتلك خصائص هاضمة، مدرة للبول، مضادة للأكسدة، مهدئة وطاردة للبلغم، مما يجعله فعالًا في مكافحة العديد من الحالات الطبية.

فوائد نبات البولدو الطبي

يقدم هذا النبات العديد من الفوائد الصحية. ومنها نذكر الآتي:

  • يدعم الجهاز الهضمي في حالات الإمساك وعسر الهضم.
  • يساعد على تخفيف الغازات المعوية.
  • يزيد من إنتاج الجسم للعاب في حالة من يعاني من جفاف الفم.
  • خصائصه المنقية تعمل على تخليص الجسم من السموم وحماية الكبد.
  • يدعم عملية التعافي من الانخلاعات والروماتيزم.
  • يحفز المرارة للتخلص من حصوات المرارة.
  • يساعد على طرد السوائل الزائدة في الجسم. ولذلك يعتبر فعال جدًا في علاج التهاب المثانة، التهاب الكلى وحالات الجهاز البولي الأخرى.

ولكن، برغم أن البولدو يمتلك جميع تلك الخصائص، إلا أنه من المهم أن تتذكر ضرورة عدم استهلاكه لأكثر من أربعة أسابيع، فذلك قد يؤدي إلى آثار جانبية سلبية.

ولأنه ملين، لا يجب عليك استهلاك البولدو إذا كنت تعاني من الإسهال. ويجب تجنبه أيضًا في فترات الحمل والرضاعة لاحتوائه على مركبات شبه قلوية.

ننصحك بقراءة:

التهابات المسالك البولية – 5 مشروبات لمكافحة التهابات المسالك البولية

أمراض الجهاز البولي

أمراض الجهاز البولي

تظهر أمراض الجهاز البولي عادةً بسبب الالتهابات التي تصيب الكلى، المثانة، البروستات، الحالب أو الإحليل. وتعتبر هذه الحالات ثاني أكثر أنواع الالتهابات شيوعًا.

تنتج هذه الحالات عن دخول مسببات المرض إلى المسالك البولية، سواء من خلال السبيل البولي السفلي أو من خلال مجري الدم، وتصل إلى الكلى.

تميل أنواع العدوى هذه إلى ألا تُظهر أي أعراض ظاهرة، مما يعني أنه من الصعب تشخيصها.

إذا كنت تعاني من أي من الأعراض التالية، فقد يعني ذلك أنك مصاب بعدوى المسالك البولية:

  • الألم أو الحرقان أثناء التبول
  • الألم أو الضغط في الجزء السفلي من البطن
  • الحمّى، الإرهاق أو الرعشة
  • الرغبة المتكررة في التبول
  • البول الداكن اللون أو ذو الرائحة الكريهة

يمكن لهذه الالتهابات أن تصيب أي شخص، ولكن النساء أكثر عرضة للإصابة بها مقارنةً بالرجال. ويزيد خطر الإصابة بعدوى المسالك البولية في الحالات التالية:

  • إذا كان الفرد يحتاج إلى معدات خارجية تساعده على تفريغ المثانة.
  • إذا كان الفرد مصابًا بداء السكري.
  • إذا كان الفرد يعاني من إصابة تؤثر على الحبل الشوكي.

اكتشف:

تنظيف الشرايين – شراب بذور الكناري والقرفة للحفاظ على صحة الشرايين

نبات البولدو الطبي لمكافحة أمراض الجهاز البولي

البولدو لمكافحة أمراض الجهاز البولي

كما ذكرنا بالفعل، يُعرف البولدو بخصائصه المتعددة الفعالة في علاج العديد من الحالات، بما في ذلك أمراض الجهاز البولي.

المكونات

  • 2 ملعقة صغيرة من شاي البولدو (30 غم)
  • 1 كوب من الماء (250 ملليلتر)

التحضير

  • أضف أوراق البولدو إلى الماء واغليه.
  • بعد الوصول إلى نقطة الغليان، أطفئ النار وانتظر قليلًا حتى يبرد السائل.
  • اشرب هذا الشاي مرتين إلى ثلاث مرات يوميًا لمدة أسبوع.
  • يمكنك أيضًا استخدام شاي البولدو في مشروبات الفواكه الأخرى.

تذكر أنه بالرغم من أن هذا العلاج طبيعي تمامًا، إلا أنه من الضروري أن تستشير طبيبك إذا كنت مصابًا بأي حالة من الحالات التي ذكرناها أو إذا كنت تشك في إصابتك، فالأخصائي هو الوحيد القادر على تشخيصك ووضع خطة علاج مناسبة.