الكوليسترول وسكر الدم – كافح ارتفاع مستوى الكوليسترول وسكر الدم بخل التفاح

25 نوفمبر، 2018
لخل التفاح العديد من الفوائد للصحة بشكل عام. ومن هذه الفوائد هي قدرته على تخفيض مستويات الكوليسترول وسكر الدم المرتفعة. ولكن إذا كنت تتبع حاليًا خطة علاج، قم باستشارة طبيبك أولًا قبل الاستعانة بهذا العلاج الطبيعي.

ارتفاع مستويات الكوليسترول وسكر الدم من الحالات الطبية الأكثر شيوعًا في جميع أنحاء العالم. وكلاهما يؤثران بشكل مباشر على الأوعية الدموية.

في هذه المقالة، نرغب في استعراض بعض المعلومات بخصوص ارتفاع مستويات الكوليسترول وسكر الدم ومشاركة وصفة خل التفاح التي ستساعدك على تخفيضها.

الكوليسترول

كوليسترول

من خلال الكوليسترول، تتلقى خلايانا كمية الدهون التي تحتاج إليها. وإذا كانت هذه الدهون غير صحية، تتأثر صحتنا، ويتم إعاقة الأوردة والشرايين.

هناك نوعين من أنواع الكوليسترول : الكوليسترول الجيد (HDL) والكوليسترول السيء (LDL).

ويعتبر مستوى الكوليسترول الجيد (HDL) في الجسم من العوامل الرئيسية التي تساهم في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

على الجانب الآخر، تساهم العوامل التالية في زيادة مستويات الكوليسترول السيء:

  • النظام الغذائي السيء
  • السمنة
  • قلة الحركة
  • التدخين وشرب الكحوليات
  • بعض العوامل الوراثية

ننصحك بقراءة:

الكوليسترول وألم المفاصل – كافحهما بالاستعانة بهذا المشروب المركز الطبيعي!

الأعراض

الكوليسترول الضار

تشير بعض الأعراض التي تظهر على المستوى البدني والوظائفي إلى زيادة مستويات الكوليسترول السيء في الجسم، ومنها:

بالإضافة إلى الخضوع لاختبار يتم كل 5 سنوات، يُنصح باتباع نظام غذائي قليل الدهون للسيطرة على مستويات الكوليسترول.

بالنسبة للرجال، يجب على مستوى الكوليسترول الجيد أن يتعدى 40 ملليغرام لكل ديسيلتر.

على الجانب الآخر، بالنسبة للنساء تحت سن ال19، يجب أن تكون مستويات الكوليسترول الجيد أعلى من 45 ملليغرام لكل ديسيلتر، وفي حالة النساء فوق سن ال20، يجب أن تكون أعلى من 50 ملليغرام لكل ديسيلتر.

اقرأ أيضًا:

الكوليسترول الضار – اتبع هذا العلاج المذهل للتخلص من الكوليسترول

سكر الدم

سكر الدم، أو الغلوكوز، يعتبر مصدر الطاقة الأساسي لخلايا الجسم.

ويظهر هذا النوع من السكريات في الأطعمة المختلفة كالدقيق، الحبوب، العسل، الجزر، الأرز والعديد غيرها.

وبفضل الطاقة التي ينتجها، يستطيع الجسم تنفيذ العديد من وظائف الجسم كالهضم، التشابك وضخ الدم، على سبيل المثال.

ويجب الحفاظ على مستوى السكر في الدم بين 70 إلى 110 ملليغرام لكل ديسيلتر للحصول على فوائده وتجنب أي تأثيرات سلبية على الصحة.

تظهر حالة فرط سكر الدم بسبب عدم إنتاج البنكرياس لإنسولين كاف للسيطرة على نسبة سكر الدم.

وإذا كنت تعاني من فرط سكر الدم، من المهم أن تعالج الحالة في أسرع وقت ممكن لأنها قد تؤدي إلى إصابتك بداء السكري.

الأعراض

تبدأ الأعراض التالية في الظهور إذا كت تعاني من اختلالات في مستوى سكر الدم:

  • الشعور المستمر بالعطش
  • الجروح الجلدية
  • تقلب المزاج
  • الضعف والنعاس
  • بطء التئام الجروح
  • مشكلات الرؤية
  • المشكلات الجنسية بسبب تلف الأعصاب والأوعية الدموية.

المسببات

ارتفاع سكر الدم

هناك أسباب عديدة قد تؤدي إلى ارتفاع مستويات سكر الدم، وهي تشمل الآتي:

  • الضغط العصبي (ينتج هرمونات ترفع نسبة غلوكوز الدم)
  • التغيرات التي تطرأ على مستويات الهرمونات
  • الجفاف
  • الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدات
  • أسلوب الحياة الكسول
  • عدم إنتاج ما يكفي من الإنسولين
  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية (كالمنشطات ومضادات الذهان)
  • الأمراض، حيث يقوم الجسم بإطلاق الهرمونات لمكافحة المرض، مما يرفع مستوى غلوكوز الدم.

تؤثر مشكلات الكوليسترول وسكر الدم بشكل كبير على وظائف الجسم. لذلك من المهم مواجهتها في أسرع وقت ممكن لتجنب العواقب الخطيرة.

خل التفاح لمواجهة ارتفاع مستويات الكوليسترول وسكر الدم

خل التفاح

لخل التفاح خصائص مذهلة بفضل احتوائه على عناصر مثل البوتاسيوم، البكتين، حمض الماليك والكالسيوم، والتي تعتبر مثالية لمكافحة هاتين الحالتين لأنها:

  • تساعد على تجنب انقباض الأوعية الدموية عن طريق زيادة مستويات أكسيد النتريك.
  • توازن القلوية الناتجة عن عادات الأكل.
  • تدعم عملية فقدان الوزن لأنها تذيب الدهون.
  • تطهر الجسم من السموم.
  • تطهر القولون، وبذلك تحسن الهضم.
  • تساهم في إعادة التوازن للجهاز اللفاوي، مما يؤدي إلى تحسين الدورة الدموية.
  • تخفض مستويات ضغط الدم، الكوليسترول والدهون الثلاثية.

المكونات

  • 3 معالق كبيرة من خل التفاح (45 ملليلتر)
  • 1 كوب من الماء (250 ملليلتر)

التحضير

  • امزج المكونين معًا حتى يذوب الخل في الماء.
  • اشرب المزيج ثلاث مرات يوميًا.
  • عندما تلاحظ تحسن الأعراض، قلل الجرعة إلى مرتين يوميًا.

American Heart Association. (2016). Good vs. Bad Cholesterol. American Heart Association. https://doi.org/10.1016/j.ijhcs.2015.03.006

Ma, H. (2006). Cholesterol and Human Health. Nature and Science. https://doi.org/10.1007/BF02837276

Budak, N. H., Kumbul Doguc, D., Savas, C. M., Seydim, A. C., Kok Tas, T., Ciris, M. I., & Guzel-Seydim, Z. B. (2011). Effects of apple cider vinegars produced with different techniques on blood lipids in high-cholesterol-fed rats. Journal of Agricultural and Food Chemistry. https://doi.org/10.1021/jf104912h