اكتشف معنا أنواع البرقوق وأصنافه المختلفة

البرقوق فاكهة محبوبة. وفي حين أن الكثيرين يعرفون الأصناف ذات اللون الأحمر أو البنفسجي، إلا أن هناك أنواع وأصناف أخرى من البرقوق. واليوم نستعرضها، فاكتشفها معنا!
اكتشف معنا أنواع البرقوق وأصنافه المختلفة

آخر تحديث: 18 ديسمبر, 2020

هل تستطيع التعرف على أنواع البرقوق وأصنافه المختلفة؟ معظم الناس، في جميع أنحاء العالم، جربوا تناول هذه الفاكهة اللذيذة مرة واحدة على الأقل في حياتهم. ولكن الكثيرون لا يعلمون الفرق بين الأنواع المختلفة المتاحة.

البرقوق فاكهة ذات مذاق مميز. يمكنها أن تكون حلوة أو تتسم بدرجة مهمة من الحموضة. لهذا السبب، فهي محبوب من عدد كبير من الناس. بالإضافة إلى ذلك، فإنها توفر العديد من العناصر الغذائية المفيدة للجسم، كالألياف، فيتامين أ، فيتامين سي، فيتامين إي، المغنيسيوم، الزنك والسيلينيوم.

شجرة البرقوق

تشكل شجرة البرقوق جزءًا من العائلة الوردية وتنتمي إلى الفصيلة الفرعية المعروفة بأشجار الخوخ، والتي تشمل أشجار اللوز، الخوخ والكرز.

بشكل عام يتراوح طول هذه الشجرة بين 16.5 و19.55 قدم، يمكن أن تتسم بجذع أملس أو متشقق، وتمتلك الأفرع أشواكًا في بعض الأجناس. بالإضافة إلى ذلك، أوراقها تتسم بشكلها البيضاوي وحوافها المسننة، وتمتلك أزهارًا بيضاء ببراعم قاسية. وتستطيع هذه الشجرة مقاومة درجات الحرارة المنخفضة والسقيع.

يمكن للفواكه التي تنتجها هذه الشجرة أن تكون صفراء، أرجوانية، حمراء، بيضاء أو خضراء. وهيتمتلك لب كثير العصارة وقوام صلب بذرة غير صالحة للأكل. القشرة الخارية لهذه الفاكهة ملساء ورقيقة. وبشكل عام، تتميز فاكهة البرقوق الصفراء بمذاقها الحمضي، والفاكهة الحمراء أو الأرجوانية بمذاقها الحلو، والخضراء بمذاقها اللاذع.

أنواع البرقوق

أنواع البرقوق

وفقًا لجهاز المراقبة ومكافحة الآفات الأرجنتيني، أكثر أنواع البرقوق شيوعًا هي البرقوق الأوروبي والياباني. وكل نوع من هذه الأنواع يمتلك أصناف متعددة. ويمكن تصنيف البرقوق أيضًا حسب لونه.

البرقوق الأوروبي

أشجار البرقوق الأوروبية هي الأكثر شيوعًا. هذه الفاكهة عادةً ما تكون ذات لون أخضر فاتح أو بنفسجية. وهي لا تحتوي على كمية كبيرة من الماء، لذلك يمكن تجفيفها بسهولة.

وبالطبع، يمكن استهلاكها كفاكهة طازجة أيضًا أو استعمالها في تحضير الحلويات، المربات أو الكومبوت. وتنمو هذه الأشجار في فرنسا، إنجلترا، بلجيكا وأسبانيا. والأصناف التي تنتمي إلى هذه المجموعة هي الكلوديا، الستانلدي، البريزيدنت، العملاق وآنا أباث.

البرقوق الياباني

بشكل عام، يتم تناول هذه الفاكهة طازجة. تمتلك قشرة ذات لون مائل إلى الأحمر أو الأسود، ويوجد أصناف صفراء أيضًا. وهي تنمو في المناخات الحار. ضمن هذه المجموع، نجد الأصناف التالية: الجمال الأحمر، الذهبية، اليابانية، المنثي، الفورموزا والسانتا روزا.

البرقوق الأصفر

هذا البرقوق يأتي في الأصل من قارة أمريكا والهند الغربية. حجمه أصغر بالمقارنة بالأنواع الأخرى، ويمتلك لب صلب. القشرة الخارجية واللب يتميزان بلون أصفر فاقع.

يُستعمل هذا البرقوق أيضًا في تحضير الحلويات، الكعك، المربات، العصائر وغيرها من المنتجات الشبيهة.

أصناف البرقوق المختلفة

كما ذكرنا، يشمل كل نوع من أنواع البرقوق التي ذكرناها أصنافًا متعددة. ونستعرض في القسم التالي بعض هذه الأصناف.

برقوق الشمس الذهبي

هذا صنف من أصناف البرقوق الياباني يأتي من جنوب أفريقيا، ولكنه ينمو في العديد من البلاد الأخرى. هذه الفاكهة كبيرة وفواحة، تتسم بقشرة خارجية صفراء، ويمكن أن تتحول للأحمر الداكن عند نضوجها.

لب الفاكهة يكون أصفر أو برتقالي ويتسم بحلاوة مميزة. يمكن أكلها طازجة، ولكنها مفيدة أيضًا في عمل المربات.

برقوق الجمال الأحمر

هذا صنف آخر من أصناف البرقوق الياباني، وله شكل دائري. القشرة الخارجية تتسم بلونها الأحمر، والذي يكتسب درجة داكنه مع نضوج الفاكهة. اللب له لون أصفر مميز وقوام صلب. لهذا السبب، يسهل نقلها والتعامل معها.

البرقوق الياباني الذهبي

هذه فاكهة ذات لون أصفر خفيف وقشرة خارجية مقاومة. تمتلك لب كثير العصارة، وكالأصناف المذكورة سابقًا، تنتمي إلى نوع البرقوق الياباني.

يتم زراعتها بشكل عام في فرنسا، إيطاليا، جنوب أفريقيا والولايات المتحدة الأمريكية.

برقوق العنبر الأسود

لهذه الفاكهة قشرة سوداء وشكل دائري مسطح قليلًا. اللب صلب ويشبه في لونه العنبر. بسبب صلابته، يسهل نقله والتعامل معه. بالإضافة إلى ذلك، فهو مناسب للمناخات الدافئة.

برقوق سانتا روزا

تتسم هذه الفاكهة بشكلها الدائري الشبيه بالقلب. تمتلك قشرة ذات لون أحمر داكن، ولبها يتسم بلون عنبري أو أصفر فاتح. بالإضافة إلى ذلك، اللب كثير العصارة ويشبه في مذاقه الفراولة.

 برقوق الملكة كلوديا الأخضر

هذا صنف من أصناف البرقوق الأوروبي. وهي فاكهة متوسطة الحجم وكروية الشكل. القشرة الخارجية خضراء وتمتلك لبًا رقيقًا وكثير العصارة. هذه الفاكهة مثالية لأن تؤكل طازجة، ويمكن استعمالها أيضًا في تحضير المربات والكومبوت.

فوائد تناول أنواع البرقوق المختلفة

فوائد تناول أنواع البرقوق المختلفة

وفقًا للعديد من الدراسات، تناول البرقوق له فوائد صحية كثيرة. وذلك لأنه يوفر للجسم مضادات الأكسدة، الكيميائيات النباتية، الفيتامينات والمعادن. وجميع الأنواع والأصناف المذكورة، برغم امتلاك كل منها لون ومذاق مختلف، تقدم هذه العناصر للجسم.

بشكل عام، الاستهلاك المنتظم لهذه الفاكهة يساهم في الآتي:

  • تحسين حالة البشرة والبصر، بفضل فيتامين أ.
  • منع الإمساك: البرقوق يحسن عملية الهضم، ويرجع ذلك إلى احتوائه على الألياف الغذائية والسوربيتول.
  • تخفيف احتباس السوائل: الصوديوم الموجود فيه يساعد على التخلص من السوائل كي لا تتراكم في الأنسجة الرخوة. هذا الأمر مفيد لمرضى ارتفاع ضغط الدم.
  • الحفاظ على توازن مستويات الكوليسترول وسكر الدم: يرجع ذلك أيضًا إلى الألياف الموجودة فيه، والتي تمنع امتصاص الدهون المفرط.
  • تعزيز الجهاز المناعي: وذلك لأن البرقوق يوفر فيتامينات ومعادن يحتاجها الجسم ليعمل بصورة طبيعية فيما يتعلق بأيض خلايا الدم البيضاء.

قد يثير اهتمامك ...

فاكهة الأناناس الاستوائية – 8 فوائد لتناول الأناناس بشكل يومي
لك العافيةاقرأها باللغة لك العافية
فاكهة الأناناس الاستوائية – 8 فوائد لتناول الأناناس بشكل يومي

بالإضافة إلى نكهتها الرائعة، هنالك العديد من الأسباب التي تدفع إلى تناول فاكهة الأناناس الاستوائية يوميًا. اقرأ المقالة لاكتشاف المزيد.



  • Parra-Coronado, A., Hernández-Hernández, J. E., & Camacho-Tamayo, J. H. (2007). Estudio de algunas propiedades fisicas y fisiológicas precosecha de la ciruela variedad horvin. Revista Brasileira de Fruticultura29(3), 431-437.
  • Vargas-Simón, G., Hernández-Cupil, R., & Moguel-Ordoñez, E. (2011). Caracterización morfológica de ciruela (Spondias purpurea L.) en tres municipios del estado de Tabasco, México. Bioagro23(2), 141-149.
  • Caballero-Gutiérrez, L., & Gonzáles, G. F. (2016). Alimentos con efecto anti-inflamatorio. Acta Médica Peruana33(1), 50-64.
  • Prunus domestica y P. salicina. Sistema de Vigilancia Argentino y monitoreo de plagas. Disponible en: https://www.sinavimo.gov.ar/cultivo/prunus-domestica-y-p-salicina.
  • González-Flores, D., Velardo, B., Garrido, M., González-Gómez, D., Lozano, M., Ayuso, M. C., … & Rodríguez, A. B. (2011). Ingestion of Japanese plums (Prunus salicina Lindl. cv. Crimson Globe) increases the urinary 6-sulfatoxymelatonin and total antioxidant capacity levels in young, middle-aged and elderly humans: Nutritional and functional characterization of their content. Journal of Food & Nutrition Research50(4).
  • Vilcanqui-Pérez, Fulgencio, and Carlos Vílchez-Perales. “Fibra dietaria: nuevas definiciones, propiedades funcionales y beneficios para la salud. Revisión.” Archivos Latinoamericanos de Nutrición 67.2 (2017): 146-156.
  • Villanueva-Flores, Rafael Mauricio. “Fibra dietaria: una alternativa para la alimentación.” Ingeniería Industrial 037 (2019): 229-242.
  • Ortega Anta, Rosa M., et al. “Pautas nutricionales en prevención y control de la hipertensión arterial.” Nutrición Hospitalaria 33 (2016): 53-58.