متلازمة التعب المزمن – تسعة أعراض شائعة لحالة التعب المزمن

8 ديسمبر، 2018
هل من المحتمل أن تكون مصابًا بالتعب المزمن؟ إذا كنت لا تستطيع النوم برغم شعورك بالتعب الشديد، أو إذا كنت تصاب بالصداع أو الإجهاد الحاد بشكل مستمر لمدة تتعدى الستة أشهر، يجب عليك زيارة طبيب متخصص للتأكد مما إذا كنت تعاني من متلازمة التعب المزمن.

تتسم متلازمة التعب المزمن بإجهاد عقلي وبدني حاد لا يتحسن مع الراحة أو حتى مع الحصول على قسط كاف من النوم.

والأسوأ من ذلك هو أن الأعراض تزيد حدة مع هذا النوع من التعب عند محاولة المصاب القيام بأي نوع من الأنشطة البدنية.

ولذلك إذا كنت مصابًا بهذه الحالة، سيكون عليك الحد بشكل كبير من النشاط البدني، وهو ما سيؤثر على حياتك اليومية بطبيعة الحال.

لا يوجد إلى الآن اتفاق على ما يسبب في الواقع الإصابة. ومع الأسف، لا يتم تشخيص الحالة في كثير من الأحيان، ويتم الخلط بينها وبين اضطرابات أخرى.

ولذلك يشعر المصاب الذي يمر بهذا الموقف بالعزلة لسوء فهم من حوله لما يمر به من مصاعب حقيقية.

ما نعرفه حاليًا هو أن متلازمة التعب المزمن يمكن أن تصيب أي شخص، بغض النظر عن السن، العرق أو أي صفات شخصية.

ونرغب اليوم في استعراض بعض أكثر أعراض متلازمة التعب المزمن لمساعدتك على الحصول على التشخيص الصحيح.

أعراض متلازمة التعب المزمن الأكثر شيوعًا

1- الإرهاق الشديد

إرهاق

لا يشبه هذا العرض الإرهاق الطبيعي الذي نشعر به جميعًا بعد يوم طويل من العمل الشاق؛ فهو أكثر حدة واستمرارية.

  • يشعر المصاب بمتلازمة التعب المزمن بالإرهاق الكامل، الذي يؤثر على كل عضلاته وعظامه.
  • يجعل هذا النوع من الإرهاق القيام بأي نشاط بدني أو عقلي شبه مستحيل.

إذا كنت مصابًا بالاضطراب، وسمحت له بأن يسيطر على حياتك، قد يؤدي ذلك إلى ظهور مشكلات أخرى كالسمنة والحالات المصاحبة لها.

ننصحك بقراءة:

التعب والإجهاد – اكتشف 7 وسائل فعالة لاستعادة النشاط و الطاقة

2- عدم القدرة على النوم أو النوم بشكل متقطع

برغم أن المصاب يشعر بالإرهاق الشديد، إلا أن أحد الأعراض الأخرى للحالة هي صعوبة النوم.

فهذا الاضطراب يؤدي إلى بقاء المريض في حالة من الانتباه، مما يصعب الحصول على قسط كاف من النوم.

بالإضافة إلى ذلك، فإذا نجح المريض في النوم لفترة كافية، فإنه عادةً ما يستيقظ وهو يشعر بأنه لم ينم على الإطلاق.

يمكنك تجربة وسائل مختلفة تساعد على تحسين جودة نومك، ولكن إذا كنت مصابًا بمتلازمة التعب المزمن، لن تساعدك بشكل كاف.

3- صعوبة التركيز

التعب الشديد لا يؤثر على المريض من الناحية البدنية فقط، ولكن من الناحية العقلية أيضًا.

فمع متلازمة التعب المزمن يصبح المريض كثير النسيان، شارد الذهن، ويجد صعوبة في تنفيذ أبسط المهمات.

إذا كنت تعاني من هذا العرض منذ فترة طويلة، تحقق من الأعراض الأخرى، وزر طبيبك في أسرع وقت.

اقرأ أيضًا:

السيروتونين – 9 تأثيرات مفاجئة تظهر بسبب انخفاض مستويات السيروتونين

4- العزلة الاجتماعية

العزلة الاجتماعية

إذا كنت تعاني من متلازمة التعب المزمن، تتحول الالتزامات الاجتماعية كالخروج مع العائلة والأصدقاء إلى مهمة صعبة.

ولذلك يتجنب المصاب بالحالة هذه المناسبات أو يحاول تأجيلها أو حتى يلغيها تمامًا من حياته.

يؤدي ذلك إلى ظهور اضطرابات نفسية أخرى، فالعزلة الاجتماعية قد تؤدي في نهاية المطاف إلى الاكتئاب.

5- لا تستطيع الوقوف لمدة طويلة

أحد الأعراض الأخرى لمتلازمة التعب الشديد هو أن الإجهاد الذي تشعر به يسوء مع الوقت.

بالإضافة إلى ذلك، يقل الدم المتدفق إلى المخ إذا بقيت واقفًا لفترة طويلة. وهو ما يشكل مشكلة لمن يجب عليه الوقوف طوال اليوم بحكم عمله.

6- الآلام متكررة الظهور

صداع

أحد أكثر أعراض متلازمة التعب المزمن إزعاجًا هو الألم متكرر الظهور الذي يصيب جزء واحد أو أكثر من الجسم، يما في ذلك:

وأحد السمات المميزة للألم في هذه الحالة هو أنه لا يظهر نتيجة للالتهابات أو الصدمات.

اكتشف:

الإرهاق والصداع – إليك أفضل 9 أطعمة سوف تساعدك على تجنب التعب وحالات الصداع

7- ضعف العضلات

ضعف العضلات من الأعراض الشائعة أيضًا للحالة. وغالبًا ما يظهر هذا الضعف في عضلات الذراعين والرجلين.

ولذلك قد يتحول المشي لمسافات طويلة أو حتى حمل بعض الأوزان الخفيفة إلى مهمة مستحيلة.

8- الحمّى

لا يعاني جميع المصابين بمتلازمة التعب المزمن من هذا العرض. إلا أنه يظهر في بعض الحالات.

وتذكر أن إصابتك بالحمّى تعني دائمًا أن هناك شيء ليس على ما يرام داخل جسمك، حتى إذا لم تكن تعرف ما هو.

9- تقلب المزاج

تقلب المزاج

الانفعال والارتباك المستمر من العلامات التي قد تشير إلى إصابتك بمتلازمة التعب المزمن.

والسبب في ذلك هو أن الأعراض الأخرى تجعل المريض يشعر بالانزعاج أو الانسحاق، وهو ما يظهر في تقلب مزاجه.

تشخيص متلازمة التعب المزمن

كما ترى، أعراض متلازمة التعب المزمن عامة جدًا وتشبه الأعراض التي قد تظهر في العديد من الحالات الأخرى.

لذلك يبدأ الأخصائيون عادةً باستبعاد الاضطرابات كالألم العضلي الليفي أو الاكتئاب قبل أخذ التعب المزمن في الاعتبار.

ولهذا السبب تحتاج إلى أن تكون حذرًا جدًا عند مناقشة الحالة مع طبيبك وأن تقوم بشرح جميع الأعراض التي تلاحظها وتقدم جميع التفاصيل التي تستطيع تقديمها.

انتبه أيضًا إلى المدة الزمنية التي تعاني فيها من كل عرض، ففي حالة التعب المزمن، يجب أن تستمر الأعراض لمدة 6 أشهر على الأقل.

ولأننا لا نعرف إلى الآن سبب الإصابة بهذا الاضطراب، يشمل العلاج التعامل مع الأعراض التي تظهر في كل حالة على حدة.

Afari, N., & Buchwald, D. (2003). Chronic fatigue syndrome: A review. American Journal of Psychiatry. https://doi.org/10.1176/appi.ajp.160.2.221

Fukuda, K., Straus, S. E., Hickie, I., Sharpe, M. C., Dobbins, J. G., & Komaroff, A. (1994). The chronic fatigue syndrome: A comprehensive approach to its definition and study. Annals of Internal Medicine. https://doi.org/10.7326/0003-4819-121-12-199412150-00009