أعراض متلازمة المبيض متعدد الكيسات (PCOS) غير المعروفة

1 مايو، 2019
لا تؤثر متلازمة المبيض متعدد الكيسات على صحتك الإنجابية فحسب، فهي تؤدي أيضًا إلى تأثيرات سلبية على الصحة النفسية والجهاز القلبي الوعائي. اكتشفي المزيد في هذه المقالة!

لأسباب غير واضحة إلى الآن، تمر بعض النساء بتغيرات هرمونية تؤدي في النهاية إلى ظهور أعراض متلازمة المبيض متعدد الكيسات (PCOS).

يصيب هذا الاضطراب بين 5 إلى %10 من النساء في سن الإنجاب. وتؤثر أعراض متلازمة المبيض متعدد الكيسات على جودة حياة المصابات بدرجات متفاوتة.

وإحدى المشكلات الأكثر حساسية وتعقيدًا بالنسبة للمصابات هي الصعوبة الكبيرة التي يلاقينها فيما يتعلق بحدوث الحمل والإنجاب.

ولمواجهة والسيطرة على أعراض متلازمة المبيض متعدد الكيسات، تتبع المصابات عادةً برنامجًا لفقدان الوزن ويلجأن إلى وسائل منع الحمل الفموية للتعامل مع المشكلات الهرمونية المرتبطة بالاضطراب.

واليوم، نرغب في التعمق في الموضوع أكثر واستعراض الأعراض الثانوية غير المشهورة، والتي يمكنها أن تكون علامات تشير إلى الإصابة بالاضطراب.

أعراض متلازمة المبيض متعدد الكيسات

إذا كنت تعانين من مرض السكري، السمنة، أو من عدم انتظام دورة الطمث، لا يعني ذلك تلقائيًا أنك ستصابين بهذا الاضطراب.

  • يجب على مجموعة من هذه الأعراض أن تظهر معًا في وقت واحد.
  • إذا كنت معرضة لخطر الإصابة، قد تشعرين بأن هناك شيء ليس على ما يرام وأن هناك تغيرات تحدث داخل جسمك.
  • لا يجب عليك الاعتقاد بأن الأعراض التي تظهر غير مرتبطة ببعضها البعض.

وتذكري أنه من الأفضل دائمًا زيارة طبيب الأمراض النسائية عند ملاحظة أي تغيرات أو أعراض غريبة للخضوع للفحص واستبعاد الإصابة باضطراب خطير.

مقاومة الإنسولين

مقاومة الإنسولين

تظهر مقاومة الإنسولين بسبب خلل استقلابي يؤدي إلى عدم قدرة جسمك على استخدام هذا الهرمون بشكل مناسب.

  • عندما تمرين بتغيرات هرمونية، من الشائع أيضًا أن يؤثر ذلك على إنتاج الإنسولين في البنكرياس.
  • وتدريجيًا تتراكم نسبة كبيرة من الغلوكوز في الدم، وهو ما قد يتحول إلى داء سكري النوع الثاني.

ننصحك بقراءة:

أورام الرحم الليفية – 5 حقائق مهمة يجب على كل امرأة أن تعرفها

شعر الجسم الزائد

شعر الجسم الزائد، أو ما يُعرف بالشعرانية، يعتبر بلا شك من أكثر أعراض متلازمة المبيض متعدد الكيسات الثانوية شيوعًا.

ويمكن لهذا الشعر الزائد أن يظهر في المناطق الآتية:

  • الوجه (الذقن، منطقة الشارب، جانبي الرأس، إلخ.)
  • الرقبة
  • الظهر
  • الصدر
  • المؤخرة

يظهر الشعر في المناطق التي ينمو فيها عادةً عند الذكور، وذلك لإنتاج جسم المرأة نسبة كبيرة من الأندروجينات.

ولكن يجدر الإشارة هنا أن هذه الحالة يمكن أن تصيب المرأة بسبب العديد من العوامل المختلفة.

يمكن لطبيبك فقط أن يكتشف الأسباب وراء الحالة إذا كنت تلاحظين ظهور أعراضها عليك.

الصلع أو فقدان الشعر غير الطبيعي

فقدان الشعر

الثعلبة الأندروجينية من العلامات الواضحة جدًا التي تشير إلى الإصابة باضطراب تكيس المبايض.

مجددًا، تعتبر التغيرات الهرمونية التي تطرأ على جسم المرأة هي السبب وراء الإصابة بالحالة.

ولكن يمكن للخضوع للعلاج المناسب أن يوقف فقدان الشعر ويساعدك على استرداده والحفاظ على صحته.

الاكتئاب، القلق والضغط العصبي

إحدى المشاكل الرئيسية التي تظهر عند تشخيص المريض بالاكتئاب هي صعوبة تحديد سبب الإصابة.

  • لا تنسي أن العديد من المشكلات النفسية تميل إلى الظهور بسبب عوامل هرمونية، وهو ما يمكن علاجه بسهوله بالأدوية.
  • بسبب تكيس المبايض ومقاومة الإنسولين، يقوم جسمك بإنتاج كمية كبيرة من الكورتيزول.

توجد علاقة وثيقة بين الكورتيزول والضغط العصبي الذي يسيطر عليك ويؤدي إلى فقدانك هدوئك وسلامك الداخلي. وهو ما قد يؤدي تدريجيًا إلى إصابتك بالاكتئاب.

لذلك يجب عليك أن تتذكري ضرورة الاستعانة بطبيب مختص إذا كنت تشعرين بعدم القدرة على التحكم في المشاعر السلبية.

سيقوم الطبيب غالبًا باختبار دم للتحقق مما إذا كانت التغيرات الهرمونية هي السبب وراء الحالة.

ارتفاع ضغط الدم ومستويات الكوليسترول

أسوأ ما يتعلق بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات هو أنها قد تؤدي إلى الإصابة بمشكلات أخرى خطيرة في سن صغيرة.

  • فيمكن للمصابات في العشرينات من العمر أن يعانين من مشاكل زيادة الوزن، السكري، ارتفاع ضغط الدم ومستويات الكوليسترول بسبب الحالة.
  • جميع هذه المشكلات تزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية في سن صغيرة.
  • فيمكن للتغيرات الاستقلابية التي تطرأ على الجسم أن تؤدي إلى زيادة مستويات الكوليسترول الضار (LDL) ونقص مستويات الكوليسترول المفيد (HDL).
  • بالمثل، يمكن لمستويات الدهون الثلاثية أن ترتفع كثيرًا. وهو ما قد يُفقد الشرايين مرونتها ويؤدي إلى تصلبها.

اقرأي أيضًا:

التهاب بطانة الرحم – اكتشفي أعراض ومخاطر هذا المرض الصامت

ممارسة الرياضة

أخيرًا، أوضح الأعراض التي تشير إلى إصابتك بالاضطراب هي عدم انتظام دورة الطمث، صعوبة حدوث الحمل وزيادة الوزن غير المفسرة.

وفي جميع الحالات، يجب عليك أن تخضعي للفحص لتحديد العلاج المناسب لحالتك واحتياجاتك الشخصية.

بجانب الفحوصات والعلاجات الطبية، اتبعي نظامًا غذائيًا صحيًا، تجنبي الضغط العصبي ومارسي الرياضة بانتظام لتحسين جودة حياتك.