أطعمة طبيعية تساعد على محاربة فقدان الذاكرة

7 يناير، 2020
على الرغم من أن فقدان الذاكرة مرتبط بالتقدم في السن، الحقيقة هي أن النظام الغذائي الجيد، وممارسة التمارين، والتخلص من العادات المضرة قد يؤجله. اكتشف المزيد في المقالة!

يقلق كل شخص من فقدان الذاكرة. لكن تدهور حالة الذاكرة يعد جزءا طبيعيا من عملية التقدم في السن. فخلال هذه الفترة، تحدث تغيرات في كل أجزاء الجسم، بما في ذلك المخ.

ويلاحظ الكثير من الأشخاص أن الأمر يستغرق وقتا أطول لتعلم أشياء جديدة أو عدم قدرتهم على تذكر الأشياء جيدا كما كان الحال في السابق.

أسباب فقدان الذاكرة

فقدان الذاكرة

ترتبط بعض مشاكل الذاكرة ببعض الأمراض التي يمكن علاجها مثل:

  • نقص في فيتامين ب12
  • إدمان الكحوليات المزمن
  • الأورام
  • تجلط الدم في المخ
  • تدهور الوظائف العقلية
  • إصابات الرأس
  • علاجات السرطان (العلاج الكيماوي أو العلاج بالإشعاع)
  • التوتر
  • القلق أو الاكتئاب

قد تجعل هذه المشاكل الشخص ينسى وقد تؤدي إلى سوء تشخيص بعض الأمراض العقلية. عامل آخر مؤثر هو تغييرات الحياة المفاجئة.

بعض أعراض فقدان الذاكرة الأكثر شيوعا هي كالتالي:

  • فقدان المتعلقات الشخصية بصورة متكررة.
  • استحضار الكلمات المناسبة بصعوبة.
  • إلقاء نفس السؤال في المحادثة، أو إخبار نفس القصة عدة مرات.
  • عدم تذكر إذا كنت قمت بشيء أم لا، مثل تناول الدواء.
  • الشعور بالتشوش أو الضياع في وسط الأماكن المألوفة.
  • عدم معرفة العام أو اليوم أو الأسبوع.
  • صعوبة في تذكر المواعيد أو الأحداث.
  • صعوبة في اتباع الإرشادات أو اتخاذ القرارات.

ننصحك بقراءة:

شباب المخ – 7 نصائح تساعدك على الحفاظ على شباب مخك وقدراتك الذهنية

فقدان الذاكرة قصير وطويل الأجل

يعني فقدان الذاكرة قصير الأجل نسيان المعلومات، والتي تتذكرها مرة أخرى بعد فترة نسيان. كنسيان اسم شخص ما، ثم تذكره بعد عة ساعات.

على الجانب الآخر، فقدان الذاكرة الدائم هو نسيان المعلومات وعدم القدرة على استعادتها. لا يمكنك تذكر أن والدتك قد زارتك منذ عدة أيام ماضية، حتى وإن كرر أحد الأشخاص هذه المعلومات لك عدة مرات.

الوقاية من فقدان الذاكرة

بعض العوامل الفعالة للوقاية أو لإبطاء حدوث مرض الزهايمر أو المشاكل الأخرى المتعلقة بالذاكرة:

  • النوم الجيد
  • النظام الغذائي الجيد
  • ممارسة التمارين الرياضية
  • التمتع بحياة اجتماعية نشيطة
  • الأنشطة الإدراكية

يعمل المخ بطريقة مماثلة لعضلاتك، لذا كلما تستخدمه، يصبح بحالة أفضل. وإذا لم تعتني به أو تمنحه الأكسجين بطريقة جيدة، قد تتدهور حالته. لذا قد تثبت الحياة الصحية النشيطة فعالية عالية في الحفاظ على ذاكرتك.

عوامل أخرى مثل النوم جيدا والقراءة تحافظ على صحة المخ. يجب عليك أيضا التوقف عن العادات السيئة مثل الشرب والتدخين أو تعاطي المخدرات لأنها تؤثر على ذاكرتك وعلى الصحة العامة للجسم.

متى يجب الحصول على المساعدة وكيفية تقييم فقدان الذاكرة

الكثير من الأشخاص لا يلاحظون أنهم يعانون من مشاكل في الذاكرة، وعادة ما يبدأ أفراد العائلة في ملاحظة هذه المشاكل.

يميل الأشخاص القلقون أو المصابون باكتئاب للتركيز أكثر على أخطائهم. يجعلهم ذلك يعتقدون أنهم لديهم مشكلة في الذاكرة، على الرغم من أنه قد لا يكون ذلك صحيحا.

لكن إذا وجد الشخص صعوبة في القيام بالأنشطة اليومية العادية أو إذا شعر بالإرتباك والتشوش، يجب زيارة الطبيب.

سيقوم الطبيب بعمل تشخيص دقيق ويقرر إذا ما كان الشخص مصابا بمشاكل في الذاكرة أم لا. وإذا كان كذلك، سيحدد نوع الحالة.

عند الشك، من الأفضل دائما استشارة الطبيب المختص للمساعدة على محاربة فقدان الذاكرة.

اقرأ أيضًا:

التمارين الرياضية وصحة المخ – 9 أشياء تحدث في مخك عندما تبدأ في ممارسة الرياضة

أطعمة طبيعية تساعد على محاربة فقدان الذاكرة

هناك علاجات طبيعية من شأنها محاربة فقدان الذاكرة وبالتالي تسهيل أمور حياتك اليومية.

المكسرات

المكسرات

تحتوي الزيوت الطبيعية في المكسرات على خصائص مضادة للالتهابات ومواد غذائية لحماية والحفاظ على صحة المخ، بالتالي محاربة فقدان الذاكرة.

المكونات

الاستهلاك

  • امزج كل المكسرات معا في وعاء.
  • ننصح بتناول حفنة من هذه المكسرات يوميا.

الجزر

الجزر غني بالكاروتين، والذي يعتبر مهما لتغذية المخ وصحته. يساعد تناول الجزر على تجنب فقدان الذاكرة والمساعدة على الحفاظ على العقل بصحة جيدة.

  • لتقوية الذاكرة، حاول أن تأكل حبة جزر واحدة على الأقل في اليوم، نيئة أو مطبوخة.

التفاح

هذه الفاكهة غنية بالحديد والفيتامينات. يحتوي قشرها على الكويرسيتين الذي يساعد على الوقاية من فقدان الذاكرة المتعلق بالتقدم في العمر.

  • تناول حبة تفاح يوميا سيساعد على تقوية ذاكرتك. تذكر إضافة التفاح إلى نظامك الغذائي للاستمتاع بكل فوائده.

اكتشف:

تمارين الذاكرة – التمارين ليست لأجسادنا فقط، تعرف معنا على أفضل 5 تمارين للذاكرة

الريحان

الريحان

بسبب خواص الريحان المهدئة والمسكنة، يعتبر علاجا ممتازا للتوتر. تحتوي أوراق الريحان على مواد تساعد على تحسين أداء الجسممن الناحية العقلية والجسدية. في هذه الحالة، يمكنك الاستمتاع بفوائد الريحان بتحضير الشاي.

المكونات

  • 1 ملعقة صغيرة من الريحان (5 غم)
  • نصف كوب من الماء (125 مل)

التحضير

  • قم بغلي الماء، أضف الريحان واتركه ينتقع لمدة 3 دقائق.
  • بعد ذلك، قم برفعه عن النار واتركه جانبا لمدة 5 دقائق.
  • اشرب نصف كوب من هذا المشروب بعد كل وجبة.

الذاكرة هي أحد أهم الوظائف العقلية، لذا يجب الانتباه لها والاهتمام بها والتخلص من أي عادات سيئة تؤثر عليها.