مرض السيلياك لدى الأطفال والمراهقين

19 يوليو، 2020
كيفية ظهور مرض السيلياك في حالة الأطفال والمراهقين تعتمد على العمر. من أعراض المرض الشائعة التقيء والإمساك، وفي بعض الأحيان قد يؤدي إلى إعاقة النمو. تابع القراءة لاكتشاف المزيد حول الموضوع.

يُعرف مرض السيلياك بشكل شائع باسم عدم تحمل الغلوتين، وهو من أكثر الاضطرابات الهضمية شيوعًا برغم عدم وعي الكثير من المصابين بإصابتهم.

الغلوتين مصطلح يشير إلى مجموعة من البروتينات الموجودة في العديد من الحبوب، خاصةً القمح.

ينتشر المرض بين الأطفال والمراهقين أكثر من البالغين. فواحد من كل سبعين طفل يعاني من مرض السيلياك. وترجع الإصابة في الأساس إلى عوامل جينية معينة.

حاليًا، تمثل الحبوب جزءًا كبيرًا من نظامنا الغذائي، ولذلك نستهلك كمية كبيرة من الغلوتين يوميًا. ونرغب في مقالة اليوم في استعراض كل المعلومات التي تحتاج إلى معرفتها عن حالة السيلياك، خاصةً عندما تظهر بين الأطفال والمراهقين.

مرض السيلياك

مرض السيلياك

يشمل مرض السيلياك استجابة مناعية ذاتية ضد الغلوتين. في هذه الحالة، يستجيب الجهاز المناعي لهذه المجموعة من البروتينات، فينتج سلسلة من التغيرات في الجهاز الهضمي.

تشير عدة دراسات إلى مكون وراثي مهم لمرض السيلياك. يعني ذلك أن الأفراد الحاملين لأنواع معينة من الجينات معرضون للإصابة بالمرض أكثر.

بالإضافة إلى ذلك، بعض الأمراض تزيد من خطر الإصابة بعدم تحمل الغلوتين، كمتلازمة داون ومرض السكري مثلًا.

ننصحك بقراءة:

مرض حساسية الغلوتين – أفضل النصائح الغذائية لمن يعاني منه

ماذا يحدث للمصابين؟

عند استهلاك المصابين بالمرض الغلوتين، تظهر ردة فعل مناعية في أجهزتهم الهضمية. ردة الفعل هذه تؤدي إلى التهاب بطانة الأمعاء.

الغشاء المخاطي المعوي يسمح لنا بامتصاص العناصر الغذائية الضرورية من الأطعمة التي نستهلكها.

وعند تغير خصائص هذا الغشاء، لا تستطيع الأمعاء امتصاص المغذيات بشكل طبيعي. ولذلك، يؤدي مرضي السيلياك إلى متلازمة سوء الامتصاص.

ولكن المصابون بهذا المرض يستطيعون تجنب الأعراض والمضاعفات إذا اتبعوا نظامًا غذائيًا صارمًا وخاليًا من الغلوتين تمامًا.

وإذا استطاع الطبيب اكتشاف الحالة مبكرًا وتجنب المريض استهلاك الغلوتين، يتجدد الغشاء المخاطي المعوي تدريجيًا.

اقرأ أيضًا:

10 علامات تشير إلى أنك تعاني من حساسية الغلوتين

مرض السيلياك بين الأطفال والمراهقين

مرض السيلياك بين الأطفال والمراهقين

يمكن لعدم تحمل الغلوتين الظهور في أي مرحلة من مراحل الحياة. ولكن أعراض المرض تختلف باختلاف العمر.

وكما ذكرنا من قبل، الضرر اللاحق بالغشاء المعوي قابل للعكس إذا تم اكتشاف الحالة مبكرًا. ولهذا السبب من المهم الوعي بالأعراض التي تظهر بين الأطفال والمراهقين المصابين. فذلك سيساعد على اتباع نظام غذائي مناسب وتجنب المضاعفات المستقبلية المحتملة.

على سبيل المثال، يُظهر الأطفال الصغار جدًا أعراضًا مثل الإسهال والانتفاخ المستمر. بجانب أنهم يميلون إلى النمو بشكل بطيء، خاصةً من لحظة البدء في تناول الأطعمة الصلبة التي تحتوي على الغلوتين.

الأطفال الأكبر سنًا والمراهقون عادةً ما يعانون من أعراض مثل ألم البطن، التقيء والإمساك. هؤلاء الأطفال والمراهقون غالبًا ما يكونون قصيرون بالنظر إلى أعمارهم. وقد تظهر عليهم أيضًا أعراض مثل الطفح الجلدي وفقر الدم.

جميع هذه الأعراض ترجع إلى عدم امتصاص الجسم للعناصر الغذائية بالشكل المطلوب.

اكتشف:

عدم تحمل الفركتوز – نصائح غذائية مناسبة للمصابين بالحالة

كيف يتم تشخيص مرض السيلياك في حالة الأطفال؟

في العديد من المناسبات، لا تظهر أعراض على الأطفال والمراهقين المصابين أو أنها تظهر ولكن لا يمكن ملاحظتها.

ولكن لأن لهذا المرض مكون وراثي، كما ذكرنا، إذا كنت تعاني أنت أو شريكك من المرض، يجب استشارة طبيب متخصص ليقوم بفحص الطفل.

يوجد فحوصات عديدة لتشخيص مرض السيلياك. أولًا، عادةً ما يقوم الطبيب بفحص الدم في محاولة لاكتشاف وجود أي أجسام مضادة لهذا المرض.

إذا أتت نتيجة الفحص إيجابية، يمكن للطبيب اللجوء إلى خزعة أمعاء دقيقة. يشمل ذلك إدخال مسبار في الأمعاء من خلال الفم، ثم أخذ عينة لتحليلها في المعمل.

  • Polanco Allué, I., & Koninckx, C. R. (n.d.). INTRODUCCIÓN Y CONCEPTO Enfermedad celíaca. Retrieved from https://www.aeped.es/sites/default/files/documentos/celiaquia.pdf
  • Enfermedad celíaca en niños y adolescentes – HealthyChildren.org. (n.d.). Retrieved September 4, 2019, from https://www.healthychildren.org/Spanish/health-issues/conditions/abdominal/Paginas/celiac-disease.aspx
  • La enfermedad celíaca (para Padres) – KidsHealth. (n.d.). Retrieved September 4, 2019, from https://kidshealth.org/es/parents/celiac-disease-esp.html
  • Epidemiología de la celiaquía – Dr. Schär Institute. (n.d.). Retrieved September 4, 2019, from https://www.drschaer.com/es/institute/a/prevalencia-celiaquia