الإرواء الأنفي – ثلاث وسائل لتنفيذ العملية على الأطفال

25 يونيو، 2020
عند استنشاق الهواء، تدخل الجزيئات المسببة للحساسية إلى الأنف، وقد تتسبب في نوبة ربوية، إلى جانب عدد من الاضطرابات الأخرى. لذلك من المهم معرفة كيفية تنفيذ الإرواء الأنفي بشكل سليم، خاصةً في حالة الأطفال.

انسداد الأنف من الحالات الشائعة جدًا بين الأطفال. وهنا تكمن أهمية تعلم كيفية تنفيذ الإرواء الأنفي بشكل سليم، إذا كان لديك أطفال صغار.

وهذا لأن الأطفال الرضع لا يعرفون كيفية التنفس من خلال الفم بعد، ويلاقون صعوبة كبيرة في التنفس مع وجود كميات كبيرة من المخاط في الأنف.

أهمية تنفيذ الإرواء الأنفي بشكل سليم

امرأة تنفذ الإرواء الأنفي

نتنفس جميعًا من خلال الأنف، وهي المسؤولة عن ترطيب، فلترة وتدفئة أي هواء يدخل إلى أجسادنا.

ولكن، استنشاق الهواء قد يؤدي إلى دخول بعض الجزيئات المسببة للحساسية التي قد تتسبب في ظهور العديد من الاضطرابات.

عندما يحدث ذلك، يمكن اللجوء إلى تقنية الإرواء الأنفي، والتي تشمل تمرير الماء المالح من خلال فتحتي الأنف بهدف إزالة الإفرازات الأنفية، الأوساخ ومسببات الحساسية.

بذلك، يمكن للاستجابة التحسسية الطبيعية للجسم أن تكون أقل حدة، فتقل شدة الأعراض التي تظهر بسبب هذه المواقف.

إلى جانب ذلك، الإرواء الأنفي من التقنيات الموصى بها في ظروف أخرى أيضًا كالتالي:

  • التهاب الجيوب الأنفية المزمن أو الحاد
  • التستيل الأنفي الخلفي والسعال المزمن بسببه
  • العلاج باستخدام الستيرويدات القشرية الأنفية
  • عناية ما بعد جراحات الأنف

ننصحك بقراءة:

الحساسية الموسمية – اكتشف 8 علاجات طبيعية لمكافحة هذه الحالة

تنفيذ الإرواء الأنفي على الأطفال

تحل هذه التقنية محل استخدام المناديل لتنظيف الأنف بالنسبة للأطفال الصغار الذين لا يمكنهم القيام بذلك بعد. لذلك يجب اللجوء إليها بشكل متكرر لتسهيل عملية التنفس على الطفل قد الإمكان.

بالطبع، هذه العملية ليست جذابة للأطفال، ولذلك يمكن لتنفيذها أن يصبح معقدًا أحيانًا. إليك بعض النصائح التي ستساعدك:

  • نفذ التقنية قبل وقت نوم الطفل وقبل إطعامه.
  • يمكنك وضع الطفل على بطنه أو ظهره. وحاول إمالة رأسه على أحد الجانبين.
  • بعد إنهاء العملية، من الأفضل إجلاس الطفل لتسهيل طرد الإفرازات.
  • إذا كان الانسداد شديدًا، يمكنك إدخال القليل من السائل في الأنف، تدليك المنطقة قليلًا لتلين، ثم إدخال المزيد من السائل.
  • بعض الأطفال كبار بما يكفي لتنفيذ العملية وحدهم عن طريق إمالة رؤوسهم على أحد الجوانب. في هذه الحالة، يجب تنفيذ العملية على الجانبين.

اقرأ أيضًا:

الغثيان والقيء – كيفية تجنبهما في حالة الأطفال

ثلاث وسائل لتنفيذ الإرواء الأنفي

1- أثناء الاستلقاء على الظهر

الإرواء الأنفي

هذه الوسيلة هي الأكثر شيوعًا، ولكنها ليست الأكثر فعالية. وما يجب القيام به هنا هو إدخال السائل في فتحات الأنف باندفاع عال، باستخدام حقنة مناسبة أو القوارير المخصصة لهذه العملية أثناء الاستلقاء في هذه الوضعية.

هدف هذه التقنية هو تنظيف المنطقة الداخلية للأنف سريعًا وبشكل سهل. ولكن الماء لن يصل إلى ما وراء الأنف، حيث يتراكم المخاط عادةً.

لذلك، هذه الوسيلة ليست فعالة عندما يكون المخاط كثيفًا لأن السائل سيرتد عند الاتصال بكتلة المخاط فحسب.

2- أثناء الجلوس

هذه الطريقة مفيدة بشكل خاص في حالة الأطفال الأكبر سنًا.

في هذه الوضعية، يحتاج الطفل إلى إمالة رأسه إلى الأمام ثم إلى أحد الجانبين. وفي هذه الوضعية، يتم إدخال السائل كما شرحنا في النقطة الأولى.

بعد الانتهاء، سيحتاج الطفل إلى استنشاق الهواء بقوة حتى تكون العملية فعالة. ولذلك، هذه التقنية غير مناسبة للأطفال الرضع.

ولكن، كالتقنية السابقة، هذه التقنية غير مغيدة كثيرًا إذا كان المخاط كثيفًا جدًا.

اكتشف:

ثلاثة بدائل طبيعية لتخفيف أعراض الإنفلونزا

3- أثناء الجلوس مع إمالة الرأس إلى الخلف

هذه التقنية فعالة جدًا. وفي هذه الوضعية، لا يحتاج السائل إلى الدخول بسرعة أو باندفاع كبير. فالسائل ينزل بشكل مباشر إلى ما وراء الأنف ليدفع المخاط إلى الحلق.

بعد ذلك، يحتاج الطفل إلى استنشاق الهواء بقوة حتى يستطيع التخلص من أي إفرازات متبقية.

  • Deckx, L., De Sutter, A. I. M., Guo, L., Mir, N. A., & van Driel, M. L. (2016). Nasal decongestants in monotherapy for the common cold. Cochrane Database of Systematic Reviews. https://doi.org/10.1002/14651858.CD009612.pub2
  • Riera Sampol, A., & Pedro Gómez, J. E. de. (2014). ¿ En la congestión nasal en pacientes pediátricos, es más efectivo realizar lavados nasales o aspiración para la prevención de complicaciones ? Evidentia: Revista de Enfermería Basada En La Evidencia.
  • Santos Galvão, C. E., Nascimento Saldiva, P. H., Kalil Filho, J. E., & Morato Castro, F. F. (2004). Inflammatory mediators in nasal lavage among school-age children from urban and rural areas in São Paulo, Brazil. Sao Paulo Medical Journal.