الاستثارة الجنسية – اكتشف أهم أجزاء الجسم للاستثارة الجنسية وفقًا للعلم!

5 مايو، 2019
اكتشف بعض العلماء في إنجلترا وجنوب أفريقيا أن أهم أجزاء الجسم فيما يتعلق بالاستثارة الجنسية لا تطابق دائمًا المعتقدات التقليدية المنتشرة.

في الآونة الأخيرة، بدأت الأفلام والمسلسلات التلفزيونية في إظهار أن الاستثارة الجنسية والمتعة لا تتم من خلال اتباع روتين وحيد.

فجسم الإنسان يتكون من العديد من المناطق المهمة لعملية الاستثارة الجنسية ، بجانب القضيب بالنسبة للرجال والمهبل بالنسبة للنساء.

فعلى العكس، يعتبر المخ هو أهم أعضاء الجسم فيما يتعلق بالمتعة الجنسية.

وهو ما يفسر وجود بعض التفضيلات المفاجئة لبعض الأشخاص، والتي لا تعتبر أمرًا سيئًا بأي شكل من الأشكال طالما اتفق الطرفين على قبولها.

في أية علاقة، يوجد بعض الأفكار الرئيسية المشتركة والمميزة، وهناك بعض العناصر الأخرى التي يمكن العثور عليها في معظم العلاقات.

تم إثبات ذلك عن طريق دراسة تمت في عام 2014 وشملت 800 فردًا من إنجلترا وجنوب أفريقيا.

وهي من الدراسات المهمة بسبب النهج الذي تم من خلاله اختيار المشاركين لاختبار مدى تأثير الثقافة والعادات المختلفة للشعوب.

وقد سلطت الدراسة الضوء على بعض العوامل المؤثرة المفاجئة.

  • في بادئ الأمر، أثبتت الدراسة أن العرق، الأصل، السن والتوجه الجنسي لا تعتبر من العوامل المؤثرة.
  • إحدى النتائج المثيرة للاهتمام هي أن القدم لم يتم تصنيفها كأحد أهم أجزاء الجسم فيما يتعلق بالاستثارة الجنسية.
  • للبعض، تعتبر القدم من الأجزاء المهمة لارتباطها بالتفضيلات الشخصية، ولكن اعتبارها من أجزاء الجسم التي تحتوي على ناقلات عصبية تسمح بالشعور بنفس التحفيز الذي يمكن الوصول إليه من خلال الأعضاء التناسلية هو مجرد خرافة.
  • هناك فرق كبير بين التفضيلات الشخصية والحقائق العامة. فلكل فرد تفضيلاته الخاصة التي قد لا تتوافق مع الأفراد الآخرين. برغم ذلك، تبقى ردود فعل الجسم واحدة.

اقرأ المزيد:

أوضاع جنسية – تعرفوا على الأوضاع الجنسية الأكثر إثارة للرجل

أهم أجزاء الاستثارة الجنسية لدى الرجال والنساء

الاستثارة الجنسية

لزمن طويل، كانت رغبات ومتعة المرأة الجنسية من الموضوعات المحرمة التي يتم تجاهلها.

فحتى تسعينات القرن الماضي، كان من المعتاد سماع النقاشات حول ما إذا كانت هناك نشوة جنسية بالنسبة للنساء.

ومن المهم هنا الإشارة إلى أن قذف النساء لم يكن أمرًا يشك فيه أحد، بل كان موضوع الجدال الأهم هو قدرة المرأة على الوصول إلى النشوة الجنسية مثل الرجل.

وقد عمل العديد من العلماء في دراسة هذا الموضوع وبذلوا جهدًا كبيرًا لتغيير نظرة المجتمع لهذه الحقيقة الموثقة.

اكتشف:

أوضاع جنسية – تعرفوا على هذه الأوضاع الجنسية الأكثر إثارة للمرأة

بعد ذلك، انتشرت ادعاءات تشير إلى أن جسم المرأة يحتوي على عدد أكبر من أجزاء الاستثارة الجنسية.

ففي حين كان يعتبر القضيب، الخصيتين والشرج أهم مناطق الاستثارة الجنسية بالنسبة للرجل، كان يُعتقد بأن المرأة تمتلك خيارات أكثر، وهو ما تم إثبات صحته.

فللعديد من النساء، تعتبر المنطقة الخلفية من الساقين، فروة الرأس والبطن من مصادر الاستثارة الجنسية القوية.

ونحن نعرف اليوم أن النساء يملكن أفضلية مقارنةً بالرجال فيما يتعلق بمناطق الاستثارة. فالمرأة تمتلك 10 نقاط إثارة إضافية.

المرأة تمتلك 10 نقاط إثارة إضافية

وتشمل هذه النقاط التالي:

بالنسبة للرجال، أهم مناطق الاستثارة هي:

  • القضيب
  • الشفتين
  • داخل الفخذين
  • الرقبة
  • الحلمتين
  • العجان
  • الأذنين

يمكن لاستثارة جميع هذه المناطق أن يكون له تأثيرًا قويًا، ولكن من غير المنطقي أن تحاول استثارتها جميعًا في آن واحد. فلا تتسرع.

لذلك يمكن لقبلة أثناء لعبة ممتعة بين الشريكين أن يكون لها تأثيرًا أكبر من لمس أجزاء جسم الشريك الحساسة دون سابق إنذار.

فالإغواء من مفاتيح النجاح الأساسية.

ننصحك بقراءة:

ممارسة التمارين الرياضية والعلاقة الجنسية – اكتشف أفضل 6 تمارين لأداء جنسي مذهل

وفقًا لعلم الأعصاب، مكان البقعة-جي الحقيقي هو المخ

مكان البقعة-جي الحقيقي هو المخ

وجدت بعض الدراسات الأخرى في مجال علم الأعصاب أن العقل يمتلك القدرة على تحويل أي عضو من أعضاء الجسم إلى أداة استثارة.

فيمكن للشخص الشعور بمتعة كبيرة فقط عن طريق الشعور بقبلات الشريك على أطراف الأصابع.

وأحد الأسباب التي تفسر ذلك هو أن أنماط التفكير التلقائية تلعب دورًا كبيرًا كعامل تحفيز.

فدون أن نكون واعين بما يحدث، يتم تشكيل العديد من الروابط التي تظل تتراكم لتؤدي في النهاية إلى الاستثارة الجنسية.

بذلك، من الممكن لشخص أن يذوب تمامًا من المتعة عندما يقوم الشريك بلمس جزء معين من الجسم، وذلك ببساطة بسبب تحدث الشريكين عن الأمر في وقت سابق للممارسة.

فاستعراض المحادثة أو المشهد مجددًا في العقل، والتفكير في الرغبة الجامحة والمتعة المنتظرة قد يؤدي إلى الاستثارة والاستمتاع.

وبذلك نستطيع أن نستنتج بأن المخيلة تعتبر من أهم الجوانب عندما يتعلق الأمر بالاستثارة الجنسية والعلاقة الحميمة.

فقدرتك على خلق هذه الصور في عقلك هي ما يولد الإثارة والترقب. لذلك إذا كنت ترغب في تعزيز الطاقة الجنسية، ننصحك بالاهتمام بمخيلتك واحتياجات عقلك قبل أي شيء آخر.

  • VV.AA. (2014).Reports of intimate touch: erogenous zones and somatosensory cortical organization. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/23993282/