الآلام المفصلية – 7 أسباب تفسر إصابتك بآلام المفاصل المزعجة

6 يناير، 2019
تعتبر المفاصل من مكونات الجسم المهمة للغاية، فبدونها لا تستطيع التحرك. اكتشف بعض العوامل التي قد تفسر إصابتك بآلام المفاصل في هذه المقالة.

هل تعاني من الآلام المفصلية التي تؤثر على جودة حياتك وتمنعك من القيام بأبسط المهام؟ إذن تابع القراءة.

تُعد المفاصل جزءًا أساسيًا في الجهاز الحركي لجسم الإنسان، وبدونها تصبح الحركة مستحيلة.

الآلام المفصلية قد تصيب أي شحص، ومن المهم أن تدرك أن مسببات ظهور هذه الآلام المزعجة متعددة. ولذلك، نرغب في مقالة اليوم في استعراض 7 من أكثر هذه المسببات شيوعًا.

7 من أسباب ظهور الآلام المفصلية

1- أنواع العدوى المختلفة

الحمى

تعتبر أنواع العدوى المختلفة من أكثر أسباب ظهور الآلام المفصلية شيوعًا.

إذا أصبت بجرح، ولم يتم تطهير هذا الجرح بشكل مناسب، قد تصاب بعدوى بكتيرية، كالعنقودية الذهبية أو العقدية مثلًا.

في بادئ الأمر، ستشعر بالألم، ثم ستصاب بالحمى والقشعريرة الناجمتان عن العدوى. وفي هذه الحالة، التدخل الطبي يصبح ضروريًا.

في معظم هذه الحالات، يصف الأطباء المضادات الحيوية الوريدية للمرضى لمكافحة تلك البكتيريا.

من الضروري السعي للحصول على الرعاية الطبية، فالعدوى قد تسوء، وقد تنتشر إلى باقي الجسم وتسبب تعفن الدم المميت.

الخبر الجيد هو أن العلاج الطبي بسيط للغاية، وهو غير مكلف إذا تم السعي للحصول عليه مبكرًا.

ننصحك بقراءة:

ألم التهاب المفاصل – أطعمة تساعدك على تخفيف الألم والالتهابات المصاحبة للحالة

2- النقرس

عندما تستهلك كميات كبيرة من البروتين، يقوم الجسم بإفراز حمض اليوريك كجزء من عملية الاستقلاب للتخلص منه.

للأسف، إذا زاد استهلاك البروتين عن حد معين، لن يكون الجسم قادرًا على التخلص منه. وهو ما يعني أنه سيتراكم وسيسبب تورم المفاصل.

تُعرف هذه الحالة باسم النقرس، وأعراضها كالآتي:

  • زيادة درجة حرارة المنطقة المصابة
  • التورم
  • الحساسية ضد اللمس
  • احمرار المنطقة المصابة

من الضروري أن تدرك أن الاستهلاك المفرط للبروتين يعتبر المسبب الرئيسي للحالة، ولكنه ليس الوحيد.

فشرب الكحوليات واستهلاك كميات كبيرة من السكر وزيادة الوزن من العوامل التي تساهم في ظهور الحالة أيضًا.

لتجنب الإصابة بالنقرس، اتبع نظامًا غذائيًا متوازنًا وحافظ على العادات الحياتية الصحية.

اقرأ أيضًا:

مرض النقرس – سبعة أطعمة يجب عليك تجنبها إذا كنت تعاني من النقرس

3- داء اللايم

داء اللايم من الأسباب التي قد تفسر ظهور آلام المفاصل . وهو مرض معد يظهر بسبب التعرض لعضة القراد المعدي.

وتشمل الأعراض الآتي:

إذا كنت تعتقد أنك مصاب بهذه الحالة، تحتاج إلى زيارة الطبيب فورًا للحصول على التشخيص الصحيح.

لحسن الحظ، يعتبر العلاج بالمضادات الحيوية كافيًا لعلاج هذه العدوى ومنع انتشارها إلى المفاصل الأخرى أو الأعضاء الداخلية.

4- الذئبة

فقدان الشعر

يُصنف داء الذئبة كمرض مناعي ذاتي، وهو قد يكون من أسباب الإصابة بآلام المفاصل. بجانب ذلك، إذا لم يتم علاجه بشكل صحيح، قد يصيب جميع المفاصل.

آلام المفاصل من الأعراض الشائعة للمرض، فهو يؤدي إلى هجوم الجهاز المناعي على أجزاء الجسم المختلفة لاعتباره أنها عناصر خارجية ضارة.

ويعني ذلك أن الذئبة قد تصيب المفاصل، الجلد، الدم، الكليتين، القلب، الرئتين والأعضاء الأخرى. ومن يعاني من الذئبة قد يعاني من الأعراض التالية:

  • الطفح الجلدي
  • فقدان الشعر
  • التقرحات الفموية
  • مشكلات التنفس
  • مشكلات الذاكرة

اكتشف:

داء الذئبة المناعي الذاتي – معلومات تحتاج إلى معرفتها عن الحالة

5- مرض السيلان

مرض السيلان من الأمراض التي تنتقل جنسيًا، وهو يصيب الأعضاء التناسلية والمفاصل ويؤدي إلى ظهور ما يعرف باسم التهاب المفصل السيلاني.

إذا كنت تشك في إصابتك بهذه الحالة، يجب عليك زيارة الطبيب في أسرع وقت ممكن، وانتبه إلى الأعراض التالية:

  • الحمّى
  • ألم المفاصل وأسفل البطن
  • ألم اليدين والرسغين بسبب التورم
  • الشعور بالحرقان أثناء التبول
  • الطفح الجلدي

6- التهاب المفاصل الروماتويدي

هذا النوع من التهاب المفاصل يُعد مناعيًا ذاتيًا ويتسم بشكل أساسي بالتورم وبالتصلب الذي يصيب المفاصل، خاصةً صباحًا.

وقد تشمل أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي الأخرى الحمّى والإجهاد وفقدان الوزن، وقد يؤدي تدريجيًا إلى تشوهات اليدين.

يستغرق علاج هذه الحالة فترات طويلة ويشمل:

  • العلاج الطبيعي
  • الأدوية
  • التمارين الرياضية
  • الجراحة

الخيار الأمثل هو علاج الحالة في المراحل المبكرة لتجنب تطور الأعراض.

7- الحركات المتكررة

ألم المفصل

انتبه إلى حركاتك وما إذا كنت تقوم بنفس الحركات بشكل متكرر بالمفاصل التي تؤلمك أو تشعر فيها بعدم راحة.

ففي بعض الأحيان، نعتاد على القيام ببعض الأنشطة دون ملاحظتها، ويُصبح من الصعب الربط بينها وبين المشكلات الصحية التي تصيبنا.

يمكن للحركات المتكررة أن تؤدي إلى الآتي:

  • التهاب الأوتار: يؤدي ذلك المرض إلى تورم الأوتار التي تربط بين العظام والعضلات، ويمنع المفاصل من الحركة الطبيعية.
  • تورم الأربطة: الأربطة جزء من النظام الحركي ويمكن لتلفها أن يحد من حركة المفاصل.

إذا لاحظت إصابتك بآلام المفاصل، ننصحك بزيارة الطبيب في أسرع وقت ممكن لاكتشاف السبب والحصول على العلاج المناسب.

ففي بداية الأمر، قد تعتقد أنها حالة بسيطة، ولكن مع الوقت، قد تسوء وتؤثر على جودة حياتك.