النظام الغذائي للنقرس: التوصيات والمحظورات

16 فبراير، 2021
الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض ويتبعون حمية غذائية للنقرس يحتاجون أيضًا إلى تناول الأدوية للسيطرة على آلامهم وتقليل مستويات حمض اليوريك.

يمكن أن تساعد الحميات الغذائية للنقرس في تقليل مستويات حمض اليوريك في الدم، لكن لا يمكنها علاج المرض. على الرغم من هذا، يمكنها أن تقلل من خطر نوبات النقرس المتكررة والمؤلمة وقد تقلل من فرص تطور تلف المفاصل.

الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض ويتبعون حمية غذائية للنقرس يحتاجون أيضًا إلى تناول الأدوية للسيطرة على آلامهم وتقليل مستويات حمض اليوريك. سنعرض في مقال اليوم التوصيات والمحظورات الغذائية لتحسين هذه الحالة.

ما هو النقرس؟

رسم توضيحي لآثار النقرس

يسبب ترسب بلورات حمض اليوريك في المفاصل الألم الشديد والنقرس.

إنه من الاضطرابات الأيضية الأكثر شيوعًا ومن أشكال التهابات المفاصل المؤلمة. يسببه زيادة في حمض اليوريك في الدم والتي تعرف باسم فرط حمض يوريك الدم.

لا تسبب زيادة حمض اليوريك في الدم عادة أعراضًا، على الرغم من أنه يمكن أن يترسب في المفاصل، مما يؤدي إلى التهاب مؤلم للغاية يمكن أن يصاحبه حمى.

ينتج الجسم حمض اليوريك عندما يكسر مواد كيميائية تسمى البيورينات. على الرغم من أن البيورينات موجودة بشكل طبيعي في الجسم، إلا أن بعض الأطعمة غنية بها. ويفرز الجسم حمض اليوريك في البول.

لتجنب نوبات النقرس، أو على الأقل إبطاء تلف المفاصل، يمكنك اللجوء إلى بعض الأطعمة كوسيلة للحد من ارتفاع مستويات حمض اليوريك.

اقرأ أيضًا:

5 نصائح للوقاية من التهاب مفاصل اليد

العوامل التي يجب مراعاتها في الحميات الغذائية للنقرس

الحميات الغذائية للنقرس - عينة بول

يمكنك تناول الأطعمة التي تحفز التخلص من حمض اليوريك لخفض مستوياته في الدم.

الأنظمة الغذائية التي تهدف إلى تقليل مستويات حمض اليوريك في الدم يجب أن تركز على ثلاثة عوامل رئيسية:

1. درجة حموضة البول. من المهم محاولة اتباع نظام غذائي أساسي أو قلوي لتغيير درجة الحموضة في البول قليلًا وتعزيز التخلص من حمض اليوريك. يمكنك تحقيق هذا عن طريق:

  • استهلاك المزيد من الأطعمة القلوية مثل الخضروات، والبطاطس، والفواكه، والبطاطا الحلوة، والسلطات.
  • تجنب استهلاك الأطعمة الغنية بالملح أو إضافته إلى مستحضرات الطهي منزلية الصنع.

2. استهلاك البيورينات. يجب أن تنتبه للأطعمة التي تتناولها وكيفية إعدادها. عندما تغلي طعامًا يحتوي على البيورينات، ينتقل جزء كبير منها إلى ماء الطهي. ولذلك فإن الغليان وسيلة جيدة للحد من البيورينات في الغذاء. ومع ذلك، تحتاج إلى تجنب المرق.

3. تناول الفركتوز. بمجرد أن يمتص الجسم الفركتوز، فإنه يحوله إلى الزانثين الذي يتحول في النهاية إلى حمض اليوريك. لهذا يوصي الخبراء الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة باستهلاك قطعة واحدة فقط من الفاكهة يوميًا واختيار الثمار التي تحتوي على أقل كمية من الفركتوز.

ننصحك بقراءة:

الآلام المفصلية – 7 أسباب تفسر إصابتك بآلام المفاصل المزعجة

الأطعمة المسموح بها

  • البروتينات. تناول الدواجن الخالية من الدهون، ومنتجات الألبان قليلة الدسم، والعدس كمصادر للبروتين.
  • الكربوهيدرات المعقدة. تناول المزيد من الخضروات والحبوب الكاملة التي تحتوي على الكربوهيدرات المعقدة.
  • فيتامين (سي). تُظهر بعض الدراسات أن هذا الفيتامين يمكن أن يساعد في خفض مستويات حمض اليوريك. اسأل طبيبك إذا كان يجب عليك دمج مكملات فيتامين (سي) بتركيز 500 مليجرام في نظامك الغذائي.
  • القهوة. تشير بعض الدراسات إلى أن استهلاك القهوة المعتدل قد يساعد على تقليل خطر الإصابة بالنقرس. قد لا يكون شرب القهوة مناسبًا إذا كنت تعاني من حالات طبية أخرى، لذا يفضل أن تسأل طبيبك عن كمية القهوة التي يمكنك استهلاكها.
  • الكرز. هناك أدلة على أن تناول الكرز مرتبط بانخفاض خطر نوبات النقرس.

الحميات الغذائية للنقرس – الأطعمة المحظورة

سكريات

  • الأعضاء واللحوم الغدية. تجنب اللحوم مثل الكبد، والكلى، وبنكرياس العجول التي تحتوي على كمية كبيرة من البيورينات التي تساهم في زيادة مستويات حمض اليوريك في الدم.
  • اللحوم الحمراء. يجب الحد من استهلاك لحوم البقر، والضأن، ولحم الخنزير.
  • المأكولات البحرية. تحتوي بعض أنواع المأكولات البحرية والأسماك (مثل الأنشوفة، والقشريات، والسردين، والتونة) على البيورينات أكثر من غيرها. ومع ذلك، قد تفوق الفوائد الصحية العامة لتناول الأسماك المخاطر التي يتعرض لها الأشخاص المصابون بالنقرس.
  • الخضروات التي تحتوي على الكثير من البيورينات. قد أظهرت دراسات مختلفة أن الخضروات التي تحتوي على نسبة عالية من البيورينات مثل الهليون والسبانخ، لا تزيد من خطر الإصابة بالنقرس ونوبات النقرس المتكررة.
  • الأطعمة والمشروبات السكرية. يجب عليك الحد من أو تجنب الأطعمة السكرية مثل الحبوب المحلاة، والمخبوزات، والحلويات. قلل استهلاكك من عصائر الفاكهة المحلاة بشكل طبيعي.

استكشف:

صحة المفاصل – نصائح تساعدك على الاعتناء بها

خاتمة

اتباع حمية غذائية للنقرس يمكن أن يساعد في الحد من إنتاج حمض اليوريك وتعزيز التخلص منه. في حين أن اتباع نظام غذائي للحد من مستويات حمض اليوريك في الدم لن يكون كافيًا بدون العلاج الدوائي، إلا أن اتباع نظام غذائي مناسب يمكن أن يساعد في تقليل عدد النوبات وتقليل شدتها.

  • Li R., Yu K., Li C., Dietary factors and risk of gout and hyperuricemia: a meta analysis and systematic review. Asia Pac J Clin Nutr, 2018. 27 (6): 1344-1356.
  • Choi HK., Gao X., Curhan G., Vitamin C intake and the risk of gout in men: a prospective study. Arch Intern Med, 2009. 169 (5): 502-7.
  • Choi HK., Curhan G., Coffee, tea, and caffeine consumption and serum uric acid level: the third national health and nutrition examination survey. Arthritis Care & Research, 2007.